إريكسون تطلق تحديثات مستمرة للبرمجيات

بيان صحفي
منشور 02 تشرين الأوّل / أكتوبر 2017 - 07:22
إريكسون
إريكسون

إذا كان من المنطقي تحديث البرامج على أجهزة الكمبيوتر الشخصية والأجهزة اللوحية والهواتف بانتظام، فلماذا يكون الأمر مختلفا بالنسبة لعقود الاتصالات المرتبطة بحركة البيانات ذات النطاق العريض لمدن كاملة؟ لقد أدى هذا الإدراك إلى تغيير الطريقة التي تقدم بها إريكسون (المسجلة في ناسداك: إريك) تحديثات البرامج لمشغلي الشبكات. قبل الآن، لم يكن من المعهود رؤية الحركة المستمر ونشر البرمجيات في مجال الاتصالات أو على هذا النطاق من الاتساع.

فعلى سبيل المثال، يمكن لعملاء برنامج إريكسون لتسليم البرامج ونشرها الحصول على حزمة البرامج الشهرية الأساسية للتحديثات بدلا من الحصول عليها كل ستة أشهر أو 12 شهرا، كما يمكن للبرنامج الجديد أن يكون قابلاً للاستعمال بشكل مستمر في شبكة المشغل.

وفي هذا الإطار يقول ميشال سيويرا، رئيس مركز خدمات EPC المشتركة، فس دويتشه تليكوم: "من وجهة نظرنا كمشغل، يصبح النشر المستمر جزءا أساسيا من عملية إدارة الشبكة بأكملها. وهذا الأمر لا يقتصر فقط على الفترة التي يتم فيها تسليم البرامج للمزودين، وإنما يرتبط بالنظام المتكامل من الأدوات والتفاعلات التي تمكن من طرح ميزات ووظائف جديدة في شبكة الإنتاج، بنفس الجودة والسلامة الموجودة في الطرق التقليدية ".

أما إيمانويل بيديت، نائب الرئيس في وحدة التحكم بالشبكات المتقاربة في أورانج فقال: "إننا نجني حالياً فوائد نشر برنامج اريكسون المستمر، إن التحديثات التي كنا نحصل عليها بشكل سنوي بتنا نحصل عليها في وقت أقل وبشكل أكثر تطوراً، مما يمكننا من تفعيل الميزات بطريقة  مرنة، ويزيد بالتالي من قدرتنا على المنافسة ويساعدنا على تبسيط عملياتنا التشغيلية ".

وتعتبر الحزمة الأساسية أولى العروض في مجال برامج التسليم المستمر والنشر، وقد قامت العديد من الشركات التي تبنت هذا البرنامج ، نظام إريكسون الفرعي للوسائط المتعددة(IMS) ، وبرنامج إريكسون لتجميع بيانات المستخدمين (UDC) ، كما أن التغيير يحدث على نطاق أوسع في إريكسون أيضا. ومن خلال قيادة هذا التحول، قامت اريكسون بتغيري كبير في طريقة تطوير برامج الاتصالات وتسليمها ونشرها.

وتعليقاً على ذلك يقول جيسون هوفمان، رئيس قسم التكنولوجيا والخدمات التجارية في وحدة الأعمال، إريكسون: "تساهم عملية التسليم المستمر والنشر والتعليقات المنتظمة من قبل مشغلي الشبكات في تطوير البرمجيات التي تركز بشكل أفضل على احتياجات العملاء وتحديثها بشكل أكثر تواترا لإدخال عمليات استثنائية ونوعية في القطاع، كما أن الفوائد التي تنتج عن هذا الإدخال مثبتة وستمنح الشركات المعتمدة للبرنامج قدرات تنافسية هامة ".

وقد أدى اعتماد إريكسون لنهج المسار الموحد لتطوير البرمجيات والاستجابة للعملاء إلى تعزيز جودة البرمجيات، مما أدى إلى خفض كبير في عدد تقارير المشاكل التي وردت من العملاء. كما أن نشر البرامج على شكل إصدارات أصغر وأكثر تواترا مع زيادة مستوى اختبار القبول الآلي أدى إلى تقليص في النفقات التشغيلية بنسبة تصل إلى 50 في المائة. وباستخدام منتج اختبارات القبول الآلي من إريكسون، بات بالإمكان التقليل من أوقات التحقق إلى ساعات بدل الأسابيع، حيث يمكن تنفيذ حالة اختبار الحزمة الرئيسية النموذجية في أربع ثوان تقريبا.

ويؤدي تقليص الوقت الذي يستغرقه المشغلون إلى إضافة وظائف جديدة للشبكة إلى زيادة استجابتهم لمتطلبات السوق المتغيرة وتمكينهم من مواكبة الابتكار التكنولوجي مع الحفاظ على أعلى جودة ممكنة للشبكة من خلال تحديثات البرامج العادية.

خلفية عامة

إريكسون

إريكسون هي شركة سويدية وأحد الشركات الرائدة في مجال توفير أنظمة توصيل البيانات والاتصال عن بعد، بالإضافة إلى خدمات ذات علاقة مغطية بذلك نطاقاً واسعاً من التقنيات التكنولوجية.

تأسست إريكسون في عام 1879 كمتجر لتصليح معدات التلغراف على يد لارس ماجنس إريكسون، وتم إنشاء الشركة في 18 أغسطس عام 1918. يقع مقر الشركة الرئيسي في كيستا ببلدية ستوكهولم، ومنذ عام 2003، تم اعتبار إريكسون جزءاً مما يطلق عليه القرية اللاسلكية. وساعد وجود إريكسون المستمر في ستوكهولم على جعل العاصمة السويدية واحدة من محاور أبحاث تكنولوجيا المعلومات.

المسؤول الإعلامي

الإسم
جمال سعد
البريد الإلكتروني

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن