إمباور تطلق حملتها الصيفية (24°C Cool) لبرودة أفضل لترشيد إستهلاك طاقة تبريد المناطق

بيان صحفي
منشور 25 حزيران / يونيو 2018 - 10:30
أحمد بن شعفار، الرئيس التنفيذي لـ إمباور
أحمد بن شعفار، الرئيس التنفيذي لـ إمباور

في إطار جهودها لرفع الوعي حول أهمية تبني ممارسات الاستدامة وضمان تقديم خدمة تبريد المناطق ضمن مواصفات صديقة بالبيئة، أطلقت مؤسسة الإمارات لأنظمة التبريد المركزي "إمباور" أكبر مزود لخدمات تبريد المناطق في العالم، حملتها الصيفية تحت شعار "(24°C Cool) لبرودة أفضل" على مستوى الدولة، والتي ستستمر لمدة 3 أشهر، بهدف تحقيق الأهداف المرجوة في تحقيق الوفورات في استهلاك الكهرباء خلال فترة الصيف.

وتتضمن الحملة عدداً من الإرشادات والنصائح التي تسهم في الحد من استهلاك الطاقة خلال فترة الصيف، من خلال تشجيع المتعاملين على ضبط درجة حرارة مكيف الهواء عند 24 درجة، بالإضافة إلى وسائل مبتكرة تساهم في تقليل درجة حرارة المنزل وتخفيض التكاليف الشهرية عبر استخدام وسائل صديقة للبيئة.

وقد أطلقت الشركة مؤخرا حملة تثقيفية ذات ال 8 خطوات والتي استهدفت ضمان الفعالية والموثوقية في استخدام خدمة تبريد المناطق مع ارتفاع درجات الحرارة في فصل الصيف. وقدمت الحملة نصائح بسيطة وفعالة تساعدهم في تجهيز منازلهم لمواجهة حرارة أشهر الصيف المقبلة. كما طرحت الحملة وسائل مبتكرة تساهم في تقليل الحرارة في المنازل وتخفيض التكاليف الشهرية بوسائل صديقة للبيئة.

وتستهدف الحملة كل شرائح العملاء في المنشآت السكنية والتجارية التي تغطيها خدمات "إمباور" والذي يزيد عددهم عن 85,000 عميل. كما ستقوم الشركة بقياس فارق الاستهلاك في الفترة المحددة مع الفترة ذاتها من العام الماضي في مشاريع مثل جميرا بيتش ريزيدنس، وأبراج بحيرات جميرا، ومنطقة الخليج التجاري، والمنطقة العالمية للإنتاج الإعلامي IMPZ ، وذلك للوقوف على فعالية الحملة ومدى استجابة العملاء لها.

وقال أحمد بن شعفار، الرئيس التنفيذي لـ "إمباور" : " تعمل "إمباور على تطبيق التنمية المستدامة المخطط لها، وذلك وفق توجيهات سيدي صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، التي تهدف إلى خفض معدلات استهلاك الكهرباء والمياه بنسبة 30%، وجعل الإمارة مركزاً عالمياً للاقتصاد الأخضر والمدينة الأقل في البصمة الكربونية على مستوى العالم بحلول 2050".

وأضاف بن شعفار: " مع ارتفاع درجة الحرارة في فصل الصيف يزداد استهلاك الطاقة على المكيفات ووسائل التبريد، ما يشكل عبئاً على شبكة الكهرباء ومولداتها، وفي نفس الوقت تزداد الأعباء المالية على المستهلكين، لذلك اعتمدت "إمباور" على أساليب مستدامة، وبرامج خاصة مستدامة تهدف إلى تعزيز الموارد الطبيعية، حيث حققت "إمباور" إجمالي وفورات من الطاقة الكهربائية، وصلت إلى 1,072 ميجاوات من الكهرباء حتى نهاية 2017، وبلغت القيمة الإجمالية لتوفير الشركة من الطاقة الكهربائية إلى 2.8 مليار درهم حتى نهاية العام الماضي".

ويشار أن "إمباور" حققت في فصل الصيف الماضي وفورات بنسبة 5.4% في استهلاك طاقة تبريد المناطق، من خلال حملتها "ابتسم عند 24 درجة"، كما أدخلت أداة الحاسبة الإلكترونية على موقعها الإلكتروني التي تساعد متعامليها على مراقبة وتخطيط استهلاكهم من طاقة تبريد المناطق، ما يسهم في خفض معدلات استهلاك الطاقة وتحقيق وفورات كبيرة في هذا المجال.

وكانت إمباور قد أعلنت عن اكتمال تحضيراتها لتقديم أفضل خدمات تبريد المناطق في مختلف مناطق التي تخدمها في دبي خلال فترة الذروة حيث يزداد الطلب على الخدمة. وارتكزت الاستعدادات في أنظمة الشركة على ميزات مركز التحكم والسيطرة الخاص بالشركة والذي يضم عمليات التحكم بالحاسبات الذكية وذلك يتضمن قياس درجة الحرارة في جميع الوحدات، وتجهيز العدادات الذكية لضمان حساب دقيق للاستهلاك، وصيانة مستمرة للعدادات، والتحقق من أجهزة الإستشعار الحرارية. كما أن استعدادات الشركة تتضمن التأكد من جودة عمل الشبكات والآليات الخاصة بالشركة اضافة للجاهزية للتعامل السريع والفعال مع أي حالات طارئة بسرعة وكفاءة.

والجدير بالذكر، أن القدرة الإنتاجية لشركة "إمباور" تصل إلى أكثر من1,34 مليون طن من التبريد وتقدم الشركة خدمات تبريد مناطق صديقة للبيئة لعدد من المشاريع البارزة في إمارة دبي مثل مجموعة جميرا وجميرا بيتش ريزيدنس ومركز دبي المالي العالمي والخليج التجاري ومدينة دبي الطبية وأبراج بحيرات جميرا ونخلة جميرا وديسكفري جاردنز وابن بطوطة مول وحي دبي للتصميم والمنطقة العالمية للإنتاج الإعلامي وغيرها.

خلفية عامة

مؤسسة الإمارات لأنظمة التبريد المركزي "إمباور"

تم تأسيس مؤسسة الإمارات لأنظمة التبريد المركزي "إمباور"، المشروع المشترك بين تيكوم للاستثمارات وهيئة كهرباء ومياه دبي، لتوفير خدمات وتجهيزات تبريد المناطق ذات الفعالية العالية لكبرى مشاريع التطوير العقاري.

وتخطط الشركة لتنويع منتجاتها وتوفير خدمات متنوعة لأنظمة الطاقة الفعالة. وتوفر أنظمة إمباور لتبريد المناطق وسائل أكثر فعالية وكفاءة من أنظمة التبريد بالهواء، حيث يتم تبريد الماء ضمن محطات مركزية ومن ثم توزيعه عبر شبكات الأنابيب إلى المباني الخاصة بكل عميل.

ويساهم هذا النظام المركزي في تقليص تكاليف رأس المال والتشغيل، وبالتالي تقليص المساحة المخصصة لأنظمة التكييف بالهواء وتكاليف استهلاك الطاقة في كل شقة سكنية على حدة. وتعتبر الشركة أكبر مزود لخدمات تبريد المناطق في المنطقة.

المسؤول الإعلامي

الإسم
نوران مجدي
البريد الإلكتروني

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن