إمباور تنظم فعاليات وأنشطة متميّزة احتفالاً باليوم الوطني السابع والأربعين

بيان صحفي
منشور 28 تِشْرِين الثَّانِي / نوفمبر 2018 - 11:08
أحمد بن شعفار، الرئيس التنفيذي لـ إمباور
أحمد بن شعفار، الرئيس التنفيذي لـ إمباور

بمناسبة اليوم الوطني الـ 47 لدولة الإمارات، سطرت مؤسسة الإمارات لأنظمة التبريد المركزي "إمباور"، أكبر مزود لخدمات تبريد المناطق في العالم، جملةً من الفعاليات والأنشطة الداخلية احتفاءً بهذه المناسبة الوطنية، وقد شارك جميع موظفو المؤسسة في هذا الاحتفال وأقيمت مأدبة غداء لهم، وذلك في المقر الرئيسي للمؤسسة الكائن في دبي، وذلك بحضور أحمد بن شعفار، الرئيس التنفيذي لـ "إمباور"، إلى جانب عدد من كبار المسؤولين بالمؤسسة.

وبهذه المناسبة، قال أحمد بن شعفار، الرئيس التنفيذي لـ "إمباور": "بمناسبة اليوم الوطني السابع والأربعين أرفع أسمى آيات التهاني والتبريكات إلى مقام صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة "حفظه الله " وأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبو ظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وإلى إخوانهم أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى للاتحاد حكام الإمارات وأولياء العهود، وإلى عموم شعب دولة الإمارات والمقيمين على أرضها الطيّبة، سائلين الله عز وجل أن يعيده عليها بالخير والرقي والازدهار".

وأضاف بن شعفار: "إن احتفالنا باليوم الوطني لهذه السنة يعد أيضاً احتفالاً بمرور مائة سنة على ميلاد الوالد المؤسس المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيّب الله ثراه، وتخليداً لذكرى قائد هذه الأمة الذي أفنى حياته خدمة للوطن، حيث عمل رفقة الآباء المؤسسين، رحمهم الله، على إرساء دعائم لدولة فتية تمكنت في ظرف 47 عاماً من أن تتخذ مكانة لا يستهان بها في العالم، وسار على نهجهم، رحمهم الله، قيادتنا الرشيدة وشعب دولتنا الأبي وواصلوا مسيرة التنمية وإعلاء راية الأمة".

وأكد بن شعفار أن دولة الإمارات قد بدأت حقبة جديدة من التنمية، والتي شملت إصلاحات هيكلية للعديد من المجالات الاجتماعية والاقتصادية، وذلك بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، رعاه الله، حيث تؤكد دولتنا في جميع المناسبات التطورات التي نشهدها على كافة المستويات، والتي مكنتها من الحفاظ على دورها القيادي خدمةً للقضايا العربية والإنسانية حول العالم، ما يعكس الرؤية الحكيمة للقيادة الفذة التي تستشرف وتصنع المستقبل من خلال تنفيذ أهداف مئوية الإمارات 2071، التي ترسم ملامح لبناء إمارات المستقبل وتجهيز دولة الإمارات للأجيال القادمة، لتأمين مستقبل سعيد وحياة أفضل للأجيال المقبلة، ورفع مكانة الدولة لتكون أفضل دولة في العالم".

والجدير بالذكر، أن القدرة الإنتاجية لشركة "إمباور" تصل إلى أكثر من 1,34 مليون طن من التبريد وتقدم الشركة خدمات تبريد مناطق صديقة للبيئة لعدد من المشاريع البارزة في إمارة دبي مثل مجموعة جميرا وجميرا بيتش ريزيدنس ومركز دبي المالي العالمي والخليج التجاري ومدينة دبي الطبية وأبراج بحيرات جميرا ونخلة جميرا وديسكفري جاردنز وابن بطوطة مول وحي دبي للتصميم والمنطقة العالمية للإنتاج الإعلامي وغيرها.

خلفية عامة

مؤسسة الإمارات لأنظمة التبريد المركزي "إمباور"

تم تأسيس مؤسسة الإمارات لأنظمة التبريد المركزي "إمباور"، المشروع المشترك بين تيكوم للاستثمارات وهيئة كهرباء ومياه دبي، لتوفير خدمات وتجهيزات تبريد المناطق ذات الفعالية العالية لكبرى مشاريع التطوير العقاري.

وتخطط الشركة لتنويع منتجاتها وتوفير خدمات متنوعة لأنظمة الطاقة الفعالة. وتوفر أنظمة إمباور لتبريد المناطق وسائل أكثر فعالية وكفاءة من أنظمة التبريد بالهواء، حيث يتم تبريد الماء ضمن محطات مركزية ومن ثم توزيعه عبر شبكات الأنابيب إلى المباني الخاصة بكل عميل.

ويساهم هذا النظام المركزي في تقليص تكاليف رأس المال والتشغيل، وبالتالي تقليص المساحة المخصصة لأنظمة التكييف بالهواء وتكاليف استهلاك الطاقة في كل شقة سكنية على حدة. وتعتبر الشركة أكبر مزود لخدمات تبريد المناطق في المنطقة.

المسؤول الإعلامي

الإسم
نوران مجدي
البريد الإلكتروني

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن