إيكويت تتعاون مع وزارة الداخلية في الكويت لتعزيز السلامة المرورية خلال 'أسبوع المرور الخليجي الموحد 34'

بيان صحفي
منشور 12 آذار / مارس 2018 - 10:45
تم تكريم المشاركين في المبادرة في ختام الزيارة.
تم تكريم المشاركين في المبادرة في ختام الزيارة.

تتمحور إحدى القيم الرئيسية التي تؤمن بها شركة ايكويت للبتروكيماويات، الجهة العالمية الرائدة في إنتاج البتروكيماويات، حول إيجاد بيئة عمل آمنة وسليمة. هذا وفي إطار الجهود الرامية إلى الحفاظ على سلامة جميع من في الكويت، قامت إيكويت بمشاركة وزارة الداخلية مبادراتها في أسبوع المرور الخليجي الموحد 34، حيث قام موظفو ايكويت ومسؤولون في وزارة الداخلية بزيارة مستشفى الرازي لجراحة العظام بهدف التوعية حول أهمية السلامة المرورية والتحلي بالمسؤولية التامة عند القيادة وذلك لتقليص مخاطر وقوع حوادث السير على الطرق.  

وتأتي هذه المشاركة لايكويت خلال أسبوع المرور الخليجي الموحد تحت شعار (حياتك أمانة) والذي انطلقت فعالياته صباح يوم  11 مارس 2018 في حديقة الشهيد، ضمن استراتيجيتها للتنمية المستدامة التي تحرص من خلالها الشركة على الاستثمار في مبادرات تدعم القضايا المجتمعية وتنعكس إيجابياً على مختلف شرائح المجتمع والبيئة العامة التي يتشاركها الجميع. وقد جاءت شراكة ايكويت مع وزارة الداخلية في مبادرة تتضمن عددا من المحاضرات حول السلامة المرورية، ومن بعدها جولة في أجنحة مستشفى الرازي حيث قام موظفو ايكويت ومسؤولون في وزارة الداخلية بتوزيع الهدايا على المرضى. وانضم إلى فريق ايكويت ووزارة الداخلية نخبة من الفنانين والشخصيات المؤثرة. وكجزء من هذه الشراكة، قامت ايكويت كذلك بدعم إنتاج فيديو توعوي حول قوانين المرور والسلامة أثناء القيادة.

وقال مدير إدارة الخدمات والعلاقات الحكومية في ايكويت يعقوب الكندري: "هذه الشراكة المثمرة والمستمرة مع وزارة الداخلية مصدر فخر واعتزاز لنا جميعا، إذ أن مثل هذه المبادرات ليس لها تأثير إيجابي على مجتمعنا  فحسب، بل تعكس أيضاً قيمنا ومبادئنا الأساسية في ايكويت. إن السلامة هي من أساسيات ثقافتنا في ايكويت وقد أصبحت جزءاً من عاداتنا في كل لحظة وجانب من جوانب حياتنا. وينطبق ذلك على السلامة المرورية التي تمثل عادة من هذه العادات، ونسعى جاهدين إلى نشر ومشاركة هذه الثقافة مع المجتمع حتى نساهم في إنقاذ الأرواح من حوادث الطرق. ومن دون شك، يشرفنا أن نتعاون مع وزارة الداخلية من جديد في هذه المبادرة ونتطلع إلى دعم مساعيها المستقبلية".

وفي ختام الزيارة، تم تكريم المشاركين في المبادرة بما فيهم الشيخة أوراد جابر الأحمد الصباح، ووكيل وزارة الداخلية الفريق محمود الدوسري، ووكيل وزارة الداخلية المساعد لشؤون المرور اللواء فهد الشويع، ومدير إدارة مرور مبارك الكبير والمنسق العام للحملة العقيد إبراهيم الجلال، ومديرة مستشفى الرازي للعظام الدكتورة منى عبدالصمد، واختصاصي جراحة العظام الدكتور بدر العدواني، واختصاصي جراحة العظام الدكتور صالح الخالدي، واختصاصي جراحة العظام الدكتور فهد الخلف، ومدير العلاقات العامة في مستشفى الرازي فهد السعيد، ونائب مدير العلاقات العامة في مستشفى الرازي خلف السعيدي.

كما تم تكريم الفنانين والشخصيات المؤثرة، والذين تضمنوا الفنانين إبراهيم الصلال وحياة الفهد وسعاد عبدالله وعبدالرحمن العقل وهدى حسين، وإضافة إلى الشخصيات حمد العلي المعروف بـ"مع حمد قلم" وعبدالله الجاسر المعروف بـ"عبودكا" ومحمد  ساري المطيري  المعروف بـ"ساري" ومشاري بو يابس ومشاري الشلاحي. 

خلفية عامة

شركة ايكويت للبتروكيماويات

تمثل شركة ايكويت للبتروكيماويات التي تاسست سنة 1995 شراكة عالمية بين شركة صناعة الكيماويات البترولية وشركة داو للكيماويات وشركة بوبيان للبتروكيماويات وشركة القرين لصناعة الكيماويات البترولية. وبدأت شركة ايكويت عمليات الإنتاج في شهر نوفمبر 1997، وهي حاليا المشغل الوحيد لمجموعة متكاملة من المصانع ذات المواصفات العالمية التي تنتج أكثر من 5 ملايين طن سنويا من المواد البتروكيماوية عالية الجودة التي يتم تسويقها في الشرق الاوسط وآسيا وأفريقيا وأوروبا.

طبيب لبناني يتعرض لصدمة قوية إثر قتله مريضته الطفلة بعد علاجها دون قصد!

منشور 23 شباط / فبراير 2019 - 10:43
طبيب لبناني يتعرض لصدمة قوية.. بعدما وصف لمريضته الطفله العلاج قتلها بدون قصد!
طبيب لبناني يتعرض لصدمة قوية.. بعدما وصف لمريضته الطفله العلاج قتلها بدون قصد!

لم يتوقع الطبيب المُعالج أن الطفلة التي كشف عليها وكتب لها العلاج ستلاقي حتفها على يديه، ففي حادثة غريبة شهدتها لبنان، فبعد قيام أحد الأطباء بفحص طفلة 3 سنوات ومعاينتها وكتابة العلاج المناسب لها، صادف أن ينتهي دوام الطبيب وقت خروج الطفلة ووالدتها من المستشفى.

وبشكل مفاجئ قامت الطفلة بالافلات من يد والدتها وركضت في الشارع في اللحظة التي كان بها الطبيب يقود سيارته، ودون أن ينتبه لها قام بدهسها مما أدى إلى وفاتها.

لم يستطع الطبيب تحمل الصدمة حتى انه لم ينظر للطفلة بعد الدهس، ووقع على الأرض من هول الصدمة وتم نقله للمستشفى من أجل تلقي العلاج بسبب الصدمة الكبيرة التي تعرض لها.

وحتى هذه اللحظة لم يتم الكشف عن مصير الطبيب وفي حال خرج من المستشفى وما هو العقاب الذي يتعرض له، إلا ان الحادثة شكلت صدمة كبيرة في الشارع اللبناني.

 


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك

المسؤول الإعلامي

الإسم
ديانا قدعان
البريد الإلكتروني

بيانات صحفية سابقة

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن