الإدارة التنفيذية لشركة إل جي إلكترونيكس تكشف عن الاستراتيجية الطموحة لعلامتها التجارية الخاصة بالذكاء الاصطناعي إل جي THINQ

بيان صحفي
منشور 24 حزيران / يونيو 2018 - 06:23
قامت شركة إل جي بالإعلان عن إنشائها مختبراً للذكاء الاصطناعي في مدينة سيؤول، وذلك بهدف ربط جميع أبحاث الذكاء الاصطناعي المتعلقة بالتقنيات التي تستطيع التعرف على الصوت أو الفيديو أو المستشعرات والتعلم منها.
قامت شركة إل جي بالإعلان عن إنشائها مختبراً للذكاء الاصطناعي في مدينة سيؤول، وذلك بهدف ربط جميع أبحاث الذكاء الاصطناعي المتعلقة بالتقنيات التي تستطيع التعرف على الصوت أو الفيديو أو المستشعرات والتعلم منها.

أعلنت شركة "إل جي إلكترونيكس" مؤخراً عن مشاركتها كما في كل عام في معرض IFA 2018  المزمع إقامته أواخر شهر آب المقبل في مدينة برلين، متضمنة مشاركة كل من رئيسها التنفيذي، جو سيونغ-جين، والرئيس التنفيذي لقسم التكنولوجيا، آي. بي. بارك، والمتمثلة بإلقاء كلمة افتتاحية مشتركة تحت عنوان: "فكر بحكمة، كن حراً: العيش بحرية أكبر مع الذكاء الاصطناعي"، للحديث حول رؤية الشركة وتصورات كل منهما في ما يتعلق باستراتيجية علامة "إل جي ThinQ" المعنية بالذكاء الاصطناعي.

وستتضمن كلمة الرئيس التنفيذي لدى شركة "إل جي إلكترونيكس" الحديث عن رؤيته حول استراتيجية الشركة في ما يتعلق بتقنية الذكاء الاصطناعي وقدرتها على تغيير حياة الزبائن بناءً على فلفسة الشركة القائمة على الشراكات المفتوحة والمنصات المفتوحة والربط المفتوح، بينما سيتطرق الرئيس التنفيذي لقسم التكنولوجيا بدوره لكيفية تضمين هذه التقنية في المنتجات الإلكترونية المستخدمة يومياً كالثلاجات والغسالات وأجهزة التلفاز، بالإضافة إلى كيفية استفادة المستخدمين من استراتيجية الذكاء الاصطناعي المفتوحة للشركة بالتركيز على منح المستخدم الراحة والتحكم الكامل.

وفي تعليق له على هذا الشأن، قال المدير التنفيذي لمعرض IFA، جينز هيثيكر: "تقدم كلمات الافتتاح الرئيسية لمعرض IFA للرؤساء والمدراء التنفيذيين المشاركين في المعرض والحاضرين منصة إعلامية عالمية لطرح الأفكار واستراتيجيات وخطط التفكير المتقدم. لقد كانت شركة إل جي ولا تزال لاعباً رئيسياً في مجال الذكاء الاصطناعي، ولذلك يسعدنا استضافة كل من السيد جو والدكتور بارك لإلقاء كلمة الافتتاح الرئيسية لنسخة العام الحالي 2018 من معرض IFA".

وكان جو سيونغ-جين الذي أمضى 40 عاماً ضمن عائلة "إل جي"، من أوائل الداعمين ضمن الصناعة لتسخير تقنية الذكاء الاصطناعي لخدمة السوق الاستهلاكية من خلال الأجهزة المنزلية، وذلك كون شركة "إل جي" كانت قد أدركت وبشكل استباقي للإمكانية الكبيرة والآفاق الواسعة لهذه الخطوة. وبفضل موقعه في شركة "إل جي" للأجهزة المنزلية، والذي شغل معه العديد من الأدوار القيادية، فقد كان سيونغ-جين من المطلعين في وقت مبكر على إمكانية الإبداع والابتكار في الأجهزة المنزلية كونها مقترنة مباشرةً بالأعمال المنزلية المختلفة، مستشرفاً المستقبل مع طموحات لتعزيز مكانة الشركة، الأمر الذي دفعه لرفع راية تسويق محركات الدفع المباشر، ما أدى إلى هيمنة شركة "إل جي إلكترونيكس" على سوق الغسالات حول العالم. وبصفته رئيس وحدة "إل جي" المسؤولة عن جميع الأجهزة المنزلية والتحكم بالمناخ، واصل سيونغ-جين الاستثمار في البحث والتطوير لتحسين مجموعة منتجات الشركة.

أما بالنسبة لـ آي. بي. بارك، وكرئيس تنفيذي للتكنولوجيا، فإن الأولوية الكبرى تتمحور حول تحويل "إل جي" إلى شركة تنظر إلى الذكاء الاصطناعي كأولوية قصوى ومحرك نمو مستقبلي؛ حيث من المخطط بناء شراكات مفتوحة وطويلة الأمد تتوافق مع استراتيجية الشركة المفتوحة على الصعيدين الداخلي والخارجي.

هذا وطورت شركة "إل جي إلكترونيكس" علامة ThinQ مع نهاية عام 2017، للتعريف بسلسلة أجهزتها المنزلية والإلكترونيات الاستهلاكية ومختلف خدماتها التي تستخدم الذكاء الاصطناعي. وبإمكان منتجات وخدمات علامة "إل جي ThinQ" توظيف التعلم العميق والاتصال ببعضها البعض من خلال مجموعة متنوعة من تقنيات الذكاء الاصطناعي المتوافرة لدى شركائها، أو من خلال تقنية الذكاء الاصطناعي الخاصة بشركة "إل جي"، DeepThinQ.

وقد قامت شركة "إل جي" في وقتٍ سابق بالإعلان عن إنشائها مختبراً للذكاء الاصطناعي في مدينة سيؤول، وذلك بهدف ربط جميع أبحاث الذكاء الاصطناعي المتعلقة بالتقنيات التي تستطيع التعرف على الصوت أو الفيديو أو المستشعرات والتعلم منها. وقد ساهم مختبر الذكاء الاصطناعي بتطوير أول مكيف هواء بميزة التعرف المكاني، إلى جانب الثلاجات والغسالات الذكية، والمكانس الكهربائية الروبوتية.

خلفية عامة

إل جي الكترونيكس

إل جي الكترونيكس هي إحدى الشركات العالمية الرائدة في مجال الابتكارات التكنولوجية الخاصة بالأجهزة الإلكترونية الاستهلاكية، وأنظمة الاتصالات المتنقلة، والأجهزة المنزلية. وتوظف الشركة أكثر من 93,000  ألف شخص يعملون في  120 منشأة.
 
 
وبلغت مبيعات إل جي على مستوى العالم في عام 2010 حوالي 55.8 تريليون وون كوري ما يعادل 48.2 مليار دولار أمريكي. وتتألف الشركة من خمس وحدات أعمال هي الترفيه المنزلي، الاتصالات المتنقلة، الأجهزة المنزلية، والتكييف والتبريد وحلول الطاقة.
 
 
ووقعت شركة إل جي الكترونيكس اتفاقية تعاون طويلة المدى لتصبح بموجبها شريكاً عالمياّ والشريك التقني لبطولة سباقات الفورمولا 1™.

معلومات للتواصل

مكتب إل جي المشرق العربي الرئيسي (الأردن)
الشميساني، بناية المجيد، الطابق الثالث
ص.ب. 930254، عمان 11193 الأردن
هاتف

المسؤول الإعلامي

الإسم
ٍسيف غيث
البريد الإلكتروني

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن