الاتحاد للطيران تشغّل رحلةً يوميةً ثانية إلى سيدني عبر طائرتها إيرباص A380

بيان صحفي
منشور 26 نيسان / أبريل 2017 - 09:03
إن خدمة مسار سيدني- لندن هيثرو عبر أبوظبي، سيمنح الضيوف أرقى مستويات الاتساق والراحة والرفاهية.
إن خدمة مسار سيدني- لندن هيثرو عبر أبوظبي، سيمنح الضيوف أرقى مستويات الاتساق والراحة والرفاهية.

أعلنت الاتحاد للطيران اليوم اعتزامها استخدام طائرتها الرائدة طراز إيرباص A380 على كافة رحلاتها الأسبوعية إلى وجهة أبوظبي - سيدني الرائجة والبالغ عددها 14 رحلةً، اعتبارًا من 29 أكتوبر.

 

ومن المقرر أن تنضم الرحلة اليومية الثانية إلى الرحلات اليومية القائمة التي تخدمها الطائرة العملاقة، حيث تحل محل الطائرة بوينغ 777-300ER التي تتسع إلى 328 مقعدًا. ويتزامن هذا الإعلان مع مرور عشر سنوات على إطلاق الاتحاد للطيران رحلاتها إلى سيدني، التي تشكل أُولى وجهاتها في أستراليا.   

 

ويعني استخدام الطائرة الرائدة، التي تتسع إلى 496 مقعدًا والمرتبة وفق نظام الدرجتين، وتضم مقصورة الإيوان فائقة الفخامة والمؤلفة من ثلاث غرف في الأجواء وهي الأولى من نوعها في قطاع الطيران التجاري، انضمام واحدة من أكبر المدن في أستراليا إلى لندن ونيويورك بصفتها وجهات تتم خدمة رحلاتها بالكامل عبر طائرة الشركة طراز إيرباص A380.

وبالإضافة إلى ذلك، سيتمتع المسافرون لأغراض العمل والترفيه من وإلى أبوظبي، مركز التشغيل الرئيسي لعمليات الشركة، بقدرة استيعابيةً متزايدة، كما ستتمكن الشركة من تلبية الإقبال المُتنامي من جانب الضيوف في دولة الإمارات العربية المتحدة وفي مدن الربط على امتداد منطقة الخليج العربي والشرق الأوسط وأوروبا.

 

وعلاوةً على ذلك، فإن خدمة مسار سيدني- لندن هيثرو عبر أبوظبي، سيمنح الضيوف أرقى مستويات الاتساق والراحة والرفاهية على متن الطائرة إيرباص A380التي تشغلها الشركة لخدمة المسار بالكامل على كلا الاتجاهين. علمًا بأن الاتحاد للطيران تُشغل رحلاتها اليومية الثلاث إلى مطار لندن هيثرو عبر الطائرة إيرباصA380. واعتبارًا من الأول من شهر يونيو ستتم ترقية الرحلة اليومية الثانية إلى نيويورك إلى الطائرة العملاقة.

 

وتضم طائرة إيرباص A380، التي باشرت الاتحاد للطيران تشغيلها إلى وجهة سيدني قبل عامين، ما يصل إلى ضيفين في مقصورة الإيوان الرائعة التي تتألف من غرفة جلوس وغرفة نوم وغرفة استحمام، وتسع مقصورات من فئة "مسكن الدرجة الأولى"، و70 استوديو درجة رجال أعمال و415 مقعداً ذكياً في الدرجة السياحية.

 

وفي هذا الخصوص أفاد بيتر بومغارتنر، الرئيس التنفيذي للاتحاد للطيران، قائلًا: "تعدّ سيدني واحدةً من أفضل مساراتنا طويلة المدى من حيث الأداء وأكثرها إشغالًا، ولا نزال نشهد إقبالًا متناميًا لا سيما على مقصوراتنا من الدرجات الممتازة وذلك منذ إطلاقنا لتلك الوجهة قبل عشرة أعوام."

 

وأضاف قائلًا: "بفضل الرحلة اليومية الثانية عبر طائرة إيرباص A380، سوف نضمن الاعتماد على منتجنا الرائد في كافة رحلاتنا إلى سيدني أسبوعيًا، كما ستساعد ترقية هذه الرحلة على تلبية الطلب المتنامي، بما يعود بالنفع على المسافرين من وإلى أبوظبي وعلى امتداد شبكة وجهات الاتحاد للطيران العالمية."

 

نبذة عن طائرة الاتحاد للطيران طراز A380

اعتمدت الاتحاد للطيران أرقى التوجهات السائدة في أفضل مؤسسات الضيافة الفندقية في جميع أنحاء العالم من أجل إعادة تعريف تجربة السفر على متن الطائرة إيرباص A380، بدءًا من توفير المقاعد المريحة وتقديم أرقى أصناف المأكولات، وصولًا إلى تقديم تشكلية جديدة وواسعة من الخدمات الراقية على متن الطائرة، فضلًا عن خيارات الترفيه الواسعة. ويحرص الطهاة على متن الطائرة على ابتكار تجربة طعام مُعدّة خصيصًا عند الطلب باستخدام تشكيلة من المكونات الطازجة التي يتم حفظها في خزانة مخصصة لذلك للضيوف المسافرين على متن مقصورة الإيوان والدرجة الأولى. 

 

وتجدر الإشارة إلى أن مقصورة الإيوان تتألف من ثلاث غرف خاصة وتشمل عدة مزايا بما في ذلك غرفة جلوس تعززها شاشة عرض LCD  مقاس 32 بوصة، في حين تحتوي غرفة النوم على سرير مزدوج وغرفة استحمام منفصلة، إلى جانب الاعتماد على مضيف شخصي مدرب في أكاديمية سافوي في لندن التي تحظى بمكانة عالمية، لتلبية متطلبات ضيوف المقصورة الأكثر تميزًا. كما تشمل المقصورة فائقة الفخامة خدمة الطاهي الخاص الذي يتولى إعداد مختلف الأصناف وفق طلب الضيوف.

 

وتتميّز مقصورة "مسكن الدرجة الأولى" التسع في طائرة إيرباص A380  باحتواء كل منها على تلفزيون بشاشة مسطحة، وثلاجة صغيرة، ووحدة زينة خاصة، وخزانة ملابس، كما تتوافر أيضاً مرافق للاستحمام مجهزة بالكامل ومخصصة لضيوف الدرجة الأولى.

 

كما تضم طائرة إيرباص A380 سبعين استوديو درجة رجال الأعمال في الطابق العلوي تمنح جميعها إمكانية الوصول المباشر إلى ممر الطائرة ومزودة بسرير مسطح بالكامل.

 

تقع ردهة "المجلس" الفاخرة بين مقصورتي درجة رجال الأعمال والدرجة الأولى. وتضمّ أريكتين وثيرتين من الجلد، ومشرب مخدّم بالكامل، بما يعزز أجواء الهدوء في هذه المقصورة.

 

وإضافةً إلى ذلك، يتولى مديرو الأطعمة والمشروبات على متن الطائرة، الذين عملوا في السابق لدى أفخم الفنادق والمطاعم العالمية، تعريف الضيوف المسافرين على متن درجة رجال الأعمال بمختلف الأصناف ضمن قائمة الطعام الواسعة المتوفرة للضيوف وتقديم المقترحات بشأن الإضافات التي تجعل من اختيارات الضيوف وجبات مثالية.

 

تتوفر خدمة “المربيات في الأجواء" الحاصلات على تدريباتهن في كلية نورلاند الشهيرة في المملكة المتحدة، على متن كافة طائرات الشركة من طراز إيرباص A380  لتقديم الدعم للعائلات التي تسافر برفقة أطفالها. 

تضمّ الدرجة السياحية 415 مقعداً في الطابق الرئيسي وتسهم في تعزيز مستويات الراحة بفضل مساند رأس ذات طرف ثابت ومسند للظهر وشاشة شخصية أكبر، بمقاس 11.1 بوصة، للاستمتاع بأكثر من 750 ساعةً من الأفلام حسب الطلب، والبرامج التلفزيونية، والألعاب الإلكترونية المُحسّنة، والقنوات الإخبارية والرياضية المباشرة التي توفرها الطائرة من خلال أحدث أنظمة الترفيه من باناسونيك eX3.

 

بالإمكان حجز الرحلات عن طريق زيارة الموقع الإلكتروني للاتحاد للطيران etihad.com، أو مركز الاتصال التابع للاتحاد للطيران، أو عن طريق وكيل السفر.

اقرأ أيضاً:

الاتحاد للطيران تدعم مبادرة التوعية بمتلازمة التوحّد 

الاتحاد للطيران تقلص أعداد موظفيها بعد الهيكلة 

الاتحاد للطيران تُطلق تحدي مدته 48 ساعةً للترويج لرحلات التوقف في أبوظبي

خلفية عامة

الاتحاد للطيران

شهد عام 2003 انطلاق الاتحاد للطيران، الناقل الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة، وقدمت خدماتها المتميزة إلى أكثر من 8.3 مليون مسافر خلال عام 2011 وتخدم من محطتها التشغيلية في مطار أبوظبي الدولي 86 وجهة تجارية وشحن على مستوى منطقة الشرق الأوسط وأوروبا وأفريقيا وأستراليا وآسيا وأمريكا الشمالية، وتشغل أسطولاً حديثاً يضم 67  طائرة من طراز إيرباص وبوينغ، و100 طائرة تحت الطلب، تشمل 10 طائرات من طراز إيرباصA380، التي تعد أضخم ناقلات ركاب في العالم. 

المسؤول الإعلامي

الإسم
راول والي
البريد الإلكتروني

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن