الاتحاد للطيران تُعيّن مديرًا عامًا جديدًا لمكاتبها في تايلندا

بيان صحفي
منشور 30 نيسان / أبريل 2012 - 08:44

عينت الاتحاد للطيران، الناقل الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة، كيرك ألبرو بصفة المدير العام الجديد لمكاتبها في تايلندا.

وقد مضى على عمل السيد كيرك لدى الاتحاد للطيران أكثر من سبع سنوات حيت بدأ عمله منذ العام 2004 وتسلم عددًا من المناصب التجارية العليا، بما فيها منصب المدير الإقليمي لمنطقة آسيا الباسيفيك وأيضًا لمنطقة أوروبا وأمريكا. وتمتد خبرته الدولية لتشمل مناصب إدارية في كل من الخطوط الجوية السويسرية وطيران المتحدة والخطوط الجوية البريطانية.

وفي هذا الخصوص، أشاد بيتر بومغارتنر، رئيس الشؤون التجارية في الاتحاد للطيران بتلك الخطوة وأكد أن كيرك ألبرو سيكون إضافة هامة إلى فريق عمل الشركة التجاري في جنوب آسيا الباسيفيك.

إذ قال: "لاشك أن خبرة تزيد على 35 عامًا في هذا القطاع، من ضمنها عامين كان يعمل خلالهما في مقره من بانكوك، تجعل من كيرك الشخصية الأمثل لتسلم مثل هذا المنصب والعمل على دفع عجلة النمو بسرعة أكبر في تايلندا."

وأضاف: "تعتبر وجهة بانكوك من أقدم الوجهات على شبكتنا وأكثرها أهمية، وقيادة كيرك لتلك الوجهة ستكون عاملاً رئيسيًا لازدهارها وتطورها المستقبلي."

وبدوره قال كيرك: "إنني في غاية السعادة لعودتي إلى بانكوك وتسلمي لمنصب المدير العام لمكاتبها ولأعمل إلى جانب فريق الاتحاد للطيران والمساهمين المحليين في القطاع لمزيد من النجاح والتطور."

ومن المقرر أن يتسلم كيرك المنصب الجديد اعتبارًا من الأول من شهر مايو/أيّار 2012. وستكون علاقته مباشرة مع ليندسي وايت، المدير العام الإقليمي لمنطقة جنوب آسيا الباسيفيك وأستراليا.

خلفية عامة

الاتحاد للطيران

شهد عام 2003 انطلاق الاتحاد للطيران، الناقل الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة، وقدمت خدماتها المتميزة إلى أكثر من 8.3 مليون مسافر خلال عام 2011 وتخدم من محطتها التشغيلية في مطار أبوظبي الدولي 86 وجهة تجارية وشحن على مستوى منطقة الشرق الأوسط وأوروبا وأفريقيا وأستراليا وآسيا وأمريكا الشمالية، وتشغل أسطولاً حديثاً يضم 67  طائرة من طراز إيرباص وبوينغ، و100 طائرة تحت الطلب، تشمل 10 طائرات من طراز إيرباصA380، التي تعد أضخم ناقلات ركاب في العالم. 

المسؤول الإعلامي

الإسم
ستيفن ماهوني
البريد الإلكتروني

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن