الاجتماع الـ27 للأطراف لبروتوكول مونتريال الخاص بالمواد المستنفذة لطبقة الاوزون الذي تستضيفه الامارات ينطلق اليوم بدبي

بيان صحفي
منشور 02 تِشْرِين الثَّانِي / نوفمبر 2015 - 05:16
خلال الإجتماع
خلال الإجتماع

بحضور معالي الدكتور راشد أحمد بن فهد وزير البيئة والمياه انطلق اليوم جدول أعمال الاجتماع الـ27 للأطراف لبروتوكول مونتريال الخاص بالمواد المستنفذة لطبقة الاوزون الذي تستضيفه دولة الإمارات العربية المتحدة، خلال الفترة من 1 الى 5 نوفمبر 2015 في فندق كونراد بدبي. حيث يشارك في الاجتماع 197 دولة، متمثلة بأكثر من 50 وزير وشخصية دولية يمثلون قطاعات البيئة والعمل والاقتصاد والصناعة ورؤساء عدد من المنظمات الدولية إضافة الى 500 شخصية رفيعة المستوى يمثلون المنظمات التابعة للأمم المتحدة والقطاع الخاص والجامعات ومراكز الأبحاث والمنظمات الاقليمية.

وفي كلمة له خلال اطلاق أعمال الاجتماع ذكر الدكتور راشد أحمد بن فهد أن الالتزام بأهداف المجتمع الدولي، والمشاركة الفاعلة في الجهود المبذولة للتصدي للمشكلات العابرة للحدود يشكل مبدأً أساسياً وثابتاً في سياستنا التنموية، مشيرا أن الاهتمام بقضية المحافظة على طبقة الأوزون والتأثيرات الصحية والاقتصادية والبيئية لاستنزافها جاءت تجسيداً لهذا الالتزام ومواكبة للاهتمام العالمي.

وأشار بن فهد أن اجتماعات فريق العمل مفتوح العضوية التي عقدت على مدى اليومين الماضيين في دبي قد تكللت بالنجاح وانتهت بالوصول الى توافق تام حول تشكيل فريق اتصال  لدراسة إدارة المواد الهيدروفلوروكربونية.وقد تم ادراجه في جدول اعمال هذا الاجتماع لمناقشته واتخاذ القرار المناسب بشأنه.

وفي ختام كلمته أكد وزير البيئة والمياه أن دولة الإمارات تجدد تأكيدها على الالتزام بأهداف اتفافية فيينا وأحكام بروتوكول مونتريال وقررات مؤتمرات الأطراف، فإنها تتطلع أن يكون الاجتماع السابع والعشرين ، خطوة أخرى على طريق النجاح الذي بدأناه قبل ثلاثين عاماً، ومساهمة مهمة في المفاوضات التي ستجري في المؤتمر القادم للدول الأطراف في اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ في باريس في الشهر المقبل.

 وسيتم خلال الاجتماع الـ27 للأطراف لبروتوكول مونتريال الخاص بالمواد المستنفذة لطبقة الاوزونمناقشة أربعة اقتراحات مقدمة من 40 دولة بهدف تعديل البرتوكول من أجل خفض معدلات إنتاج واستهلاك مركبات الـ "هيدروفلوروكربون"، حيث تسعى هذه الدول الى الخروج بتصور مشترك لإدارة مركبات الـ HFCs بكفاءة وتلبي احتياجات الدول الصناعية والدول النامية تخدم مصالح هذه الدول وبالأخص الدول ذات المناخ الحار ، مما يتطلب وجود مواد وأجهزة وتقنيات جديدة وذات كفاءة عالية في التبريد وفي استخدام الطاقة، وذات جدوى اقتصادية مقبولة وسليمة بيئياً.

وسيواصل الاجتماع مناقشات بشأن المسائل المتعلقة ببدائل المواد المستنفدة لطبقة الاوزون والأطر الزمنية المقرر اتباعها خلال فترة الحظر وصولاً الى الحظر التام بما يتوافق مع نصوص بروتوكول مونتريال.

تأتي استضافة دولة الامارات لهذا الاجتماع ترجمة للجهود الحثيثة التي تبذلها الدولة والتزامها باتفاقية فيينا لحماية طبقة الأوزون وبروتوكول مونتريال بشأن ‏المواد المستنفذة لطبقة الأوزون ودعمها للجهود الإقليمية والدولية، كما تحرص الدولة من خلال استضافة هذا الاجتماع على زيادة وعي المجتمعي الدولي والمحلي حول دورها والمبادرات التي تقوم بها في حماية طبقة الأوزون وتعزيز دورها في المحافل الدولية بصفتها من أوائل الدول العربية التي توجهت بشكل قوي لاتخاذ مزيد من الخطوات الفعالة للحد من ظاهرة التغير المناخي وتطوير وتطبيق الحلول المبتكرة لحماية البيئة وضمان استدامتها التي أكدت عليها رؤية الامارات.

خلفية عامة

"قاطع الرؤوس" في قبضة الاستخبارات العراقية

منشور 23 شباط / فبراير 2019 - 09:39
مقاتلين من داعش/ أرشيفية
مقاتلين من داعش/ أرشيفية

أعلنت الاستخبارات العسكرية العراقية، أمس الجمعة، عن اعتقال قاطع الرؤوس في "داعش" على الحدود العراقية السورية، الذي ظهر في أكثر من فيديو وهو ينفذ عمليات إعدام.

وقالت المديرية في بيان على صفحتها في موقع "فيسبوك" إن "مفارز مديرية الاستخبارات العسكرية في الفرقة 15 ، وإثر معلومات استخبارية دقيقة، ألقت القبض على أحد الإرهابيين الذين تسللوا عبر الحدود العراقية السورية والمعروف بـ (قاطع الرؤوس)".

وأضافت أن "هذا الشخص معروف بقاطع الرؤوس"، وأنه "ظهر بعدة إصدارات للدواعش أمام أشخاص قام بقطع رؤوسهم في العراق وسوريا".

 


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك

المسؤول الإعلامي

الإسم
أورينت بلانيت للعلاقات العامة والتسويق
البريد الإلكتروني

بيانات صحفية سابقة

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن