البحري تحصد جائزتين ضمن حفل توزيع جوائز 'ماريتايم ستاندرد' لعام 2018

بيان صحفي
منشور 17 تشرين الأوّل / أكتوبر 2018 - 04:42
تهدف جوائز "ماريتايم ستاندرد" إلى تسليط الضوء على إنجازات أبرز رواد قطاع النقل البحري في منطقة الشرق الأوسط وشبه القارة الهندية.
تهدف جوائز "ماريتايم ستاندرد" إلى تسليط الضوء على إنجازات أبرز رواد قطاع النقل البحري في منطقة الشرق الأوسط وشبه القارة الهندية.

تقديراً لأدائها الاستثنائي في مجال النقل البحري ومساهماتها الكبيرة في القطاع، حصدت البحري، الشركة الرائدة عالمياً في مجال النقل والخدمات اللوجستية، جائزتين خلال حفل توزيع جوائز "ماريتايم ستاندرد" 2018، الذي تم تنظيمه في فندق أتلانتس النخلة في دبي يوم الإثنين 15 أكتوبر 2018.

وشهد الحدث الذي أقيم تحت رعاية صاحب السمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم رئيس هيئة دبي للطيران المدني الرئيس الأعلى الرئيس التنفيذي لطيران الإمارات والمجموعة، حضور عدد من كبار المسؤولين ومدراء تنفيذيين رفيعي المستوى من القطاع البحري.

وشملت الجوائز "أفضل شركة نقل للعام" و"أفضل شركة لإدارة السفن للعام"، وتسلَّمها نيابة عن الشركة الأستاذ هشام الخالدي نائب الرئيس الأول للموارد البشرية والاتصال المؤسسي في البحري، والأستاذ خالد الحمّاد مدير أول الناقلات في قطاع البحري لإدارة السفن.

وبهذه المناسبة، قال الأستاذ هشام الخالدي نائب الرئيس الأول للموارد البشرية والاتصال المؤسسي في البحري: "يسرنا أن نفوز بهذه الجوائز المهمة التي تسلط الضوء على إنجازات البحري ذات التأثير الكبير على قطاع النقل البحري في المنطقة ككل. ومما لا شك فيه أن هذه الجوائز تشكل خير برهان على أداء الشركة الذي يضاف إلى حضورنا السوقي البارز، والنهج الذي نتبعه لتحسين قدراتنا في مجال النقل البحري بصورة مستمرة. ونحن على ثقة بأن الحصول على هذه الجوائز من مؤسسة مرموقة بمكانة ’ماريتايم ستاندرد‘ سيشكل مصدر إلهام لنا لمواصلة الارتقاء بخدماتنا وتقديم قيمة مضافة لعملائنا ومساهمينا".

وأضاف الخالدي: "سنحرص على القيام بدورنا المحوري كإحدى الشركات الرئيسية التي تضطلع بدور فعال في تطوير قطاع النقل البحري، الأمر الذي يتماشى مع التزامنا الراسخ بأعلى معايير خدمة العملاء والسلامة والأداء البيئي".

هذا وتهدف جوائز "ماريتايم ستاندرد" إلى تسليط الضوء على إنجازات أبرز رواد قطاع النقل البحري في منطقة الشرق الأوسط وشبه القارة الهندية، والاحتفاء بإسهاماتهم البارزة في الارتقاء بالقطاع ككل. 

خلفية عامة

البحري

مجموعة البحري هي من أبرز الشركات الرائدة في مجال النقل والخدمات اللوجستية على مستوى العالم. وتلعب الشركة، التي كانت تُعرف سابقاً باسم الشركة الوطنية السعودية للنقل البحري، دوراً هاماً في نمو صناعة النقل العالمية وتطويرها، وذلك من خلال تركيزها الكبير على الابتكار والتزامها بتقديم خدمات بحرية وبرية وجوية رائدة وذات قيمة مضافة، مستفيدة من أحدث التقنيات المتاحة.

وباعتبارها واحدة من أكبر مزودي الخدمات البحرية في العالم، تعمل المجموعة من خلال ست قطاعات رئيسية، هي: البحري للنفط، والبحري للكيماويات، والبحري للخدمات اللوجستية، والبحري للبضائع السائبة، والبحري لإدارة السفن، والبحري للبيانات. وتقدم شركة البحري خدمات متنوعة تشمل نقل النفط الخام، والمنتجات البترولية، والمنتجات الكيماوية، والبضائع السائبة والعامة، بالإضافة إلى إدارة السفن. كما أنشأت البحري في عام 2015م البحري للبيانات كجزء من سعي الشركة لكي تصبح أعمالها قائمة على المعرفة، الأمر الذي يعزز مكانتها كشركة رائدة في عملية اتخاذ قرارات صائبة في القطاع البحري معتمدةً على البيانات. وتقوم الشركة بتخصيص خدماتها وفقاً لاحتياجات عملائها، وذلك بدءاً من تحقيق الاستفادة القصوى من شركات الطرف الثالث، وصولاً إلى بناء سفن مصممة خصيصاً لتوفير خدمات نقل متكاملة داخلياً وخارجياً.

المسؤول الإعلامي

الإسم
وليد مجذوب
البريد الإلكتروني

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن