البنك الأهلي الأردني يجدد شعاره المؤسسي مع تجديد الوعد بالبقاء شريكاً مفضلاً للحياة اليومية

بيان صحفي
منشور 12 آذار / مارس 2017 - 10:35
البنك الأهلي الأردني يجدد شعاره المؤسسي مع تجديد الوعد بالبقاء شريكاً مفضلاً للحياة اليومية
البنك الأهلي الأردني يجدد شعاره المؤسسي مع تجديد الوعد بالبقاء شريكاً مفضلاً للحياة اليومية

أعلن البنك الأهلي الأردني مؤخراً عن اعتماد شعار جديد لهويته المؤسسية، "أنتم أهلي"، والذي يأتي تجسيداً للمرحلة الجديدة في علاقته مع عملائه الذين يعتبرهم النسيج الأساسي الذي تتألف منه عائلته الكبيرة، والذين يحرص على خدمتهم بناءً على هذه القاعدة الذهبية، الأمر الذي يتماشى مع مسيرته التطويرية واستراتيجيته لما بعد ذكرى تأسيسه الستين بما تنطوي عليه من آفاق طموحة لتطلعاته المستقبلية، لمسيرة مميزة برفقة عملائه على مدار السنين.

ويعبّر الشعار بتصميمه ومحتواه الجديد الذي يعزز من ملامح الطابع الشخصي والإنساني على علامة البنك الأهلي الأردني، عن التزامات البنك الأساسية التي يضعها على عاتقه بالتماشي مع استراتيجيته للمرحلة الحالية، والتي تتمحور حول التركيز على العملاء من مختلف الفئات العمرية والقطاعات المجتمعية والاقتصادية على نحو مختلف وأوسع وبتركيز أكبر من أي وقت مضى، مع نوعية مبتكرة من الحلول والخدمات والمنتجات المصرفية والمالية والتنموية المسؤولة ذات الخيارات الأغنى والقدرة الأعلى على تلبية الاحتياجات مهما تعددت وتغيرت، كل ذلك في إطار عملي وتكنولوجي متقدم، الأمر الذي سيسهم في تحقيق رؤية البنك وجعله البنك الرائد على مستوى المنطقة في غضون السنوات القليلة القادمة.

وبهذه المناسبة، علق الرئيس التنفيذي/ المدير العام للبنك الأهلي الأردني، محمد موسى داود، بقوله: "يأتي الشعار الجديد للبنك من أجل البناء على مكانته وعلى ما حققه على مدى السنوات بفضل معايير التميز والمزايا التنافسية التي يتمتع بها البنك، والتي تُعتبر منهجية إدارة العلاقة مع العملاء من أهمها، وذلك نظراً لكفاءتها من حيث التلبية الاستباقية للاحتياجات، والتخصص في خدمة العملاء الذين يسعى البنك على الدوام لتعزيز القطاعات البنكية التي يمتلكها ويخدمهم ضمنها، هذا إلى جانب التطوير المستمر في باقة الحلول والخدمات والمنتجات التي يقدمها لهم وفقاً لأرقى الممارسات المصرفية المبنية على أحدث التقنيات والتكنولوجيات."

واختتم داود تصريحاته بالقول: "مع تجديد شعارنا، وفي سياق التزاماتنا تجاه العملاء، فإننا نجدد في البنك الأهلي الأردني وعدنا الذي قطعناه على أنفسنا منذ البداية، عاقدين العزم على مواصلة العمل لتقديم أفضل تجربة مصرفية على مستوى المملكة على نحو يجعلها موجهة لكل عميل على حدة، مما يبقينا الشريك المفضل للحياة اليومية، والحاضر الأول في الأذهان لدى العديد من الأجيال ورفيقهم منذ الصغر."

وكجزء لا يتجزأ من حملة تجديد الشعار، يعتزم البنك الأهلي تجديد فروعه الموزعة في أنحاء المملكة والبالغ عددها 55 فرعاً، بشكل يعكس الشعار الجديد، كما يعتزم واحتفاءً بهذه المناسبة إطلاق سلسلة من الفعاليات والحملات الترويجية ضمن مختلف قنوات التواصل والتفاعل مع العملاء، إضافة لافتتاح المزيد من الفروع للوصول للعملاء في أماكن تواجدهم وتلبية احتياجاتهم أينما كانوا وفقاً لخطة توسعية محددة مسبقاً ومدروسة بعناية.

ويذكر بأن البنك الأهلي الأردني يقوم بإدارة علاقاته مع عملائه من مختلف القطاعات بالاعتماد على فلسفته القائمة على الجودة الشاملة، والتي كانت المحرك الأول لتحقيق العديد من الإنجازات في هذا المجال، متمكناً من التفوق في تقديم خدماته، وفي إدارة نظام الشكاوى، وتعزيز حضوره ومكانة علامته التجارية، وبالتالي تعزيز قاعدة عملائه عاماً بعد عام، الأمر المترافق مع تعزيز ولائهم له.

خلفية عامة

البنك الأهلي الأردني

يعد البنك الأهلي الأردني من المؤسسات المصرفية الأردنية الرائدة ذات التاريخ والإرث الوطني العميق؛ حيث كان أول بنك أردني النشأة حين تأسس في العام 1955، وسادس شركة مساهمة عامة في المملكة. وقد لعب البنك دوراً محورياً في تطوير الجهاز المصرفي وتنميته، ما جعله داعماً اقتصادياً، ومسؤولاً مجتمعياً، فضلاً عن كونه الشريك المثالي للحياة المصرفية للكثير من الناس على مر عقوده الستين التي بلغها في العام 2015، وذلك بفضل قيادته الحكيمة، وإدارته المتطورة، وقيمه الأصيلة الراسخة ورؤيته الطموحة التي تنصب لما بعد الستين نحو بلوغ الريادة المحلية.

هذا وعرف البنك ببنائه المؤسسي السليم المرتكز على مفهوم الاستدامة، وعلى القدرة على مواكبة التطورات المتلاحقة في الأردن والعالم.

المسؤول الإعلامي

الإسم
امينة ميرزا
البريد الإلكتروني

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن