161 مليون درهم إماراتي صافي الأرباح خلال الأشهر الثلاثة الأولى من العام الجاري

بيان صحفي
منشور 24 نيسان / أبريل 2014 - 08:13

أعلن البنك العربي المتحد عن نتائجه المالية المرحلية للأشهر الثلاثة المنتهية في 31 مارس 2014.

وجاء في إعلان البنك العربي المتحد، أحد أسرع البنوك نموا في المنطقة، تحقيق أرباح صافية بلغت 161 مليون درهم إماراتي، خلال الأشهر الثلاثة الأولى من العام الجاري، بزيادة بلغت نسبتها 34% مقارنة مع النتائج المسجلة خلال الفترة نفسها من العام 2013.

وقال الشيخ فيصل بن سلطان بن سالم القاسمي، رئيس مجلس الإدارة: "حقق البنك العربي المتحد أداءً استثنائياً خلال الربع الأول من العام 2014 ليحافظ على وتيرة الأداء المتميز الذي شهده في العام 2013، مؤكدا من جديد على مكانته كأسرع البنوك نموا في الشرق الأوسط. إن النمو المستدام والزخم الذي اكتسبه البنك العربي المتحد خلال السنوات الأخيرة، أسهم في تعزيز موقعنا في سوق شديد التنافسية. ومع مواصلتنا التقدم، نحن واثقون من قدرتنا على تحقيق نتائج قوية وتقديم قيمة حقيقية للعملاء والمساهمين والشركاء".

وقال السيد بول تروبريدج، الرئيس التنفيذي بنك العربي المتحد عن نتائجه المالية في تعليق له عن النتائج المرحلية للبنك: "نواصل مسيرتنا في الانتقال من نجاح إلى آخر، وهو ما تعكسه النتائج المحققة خلال الربع الأول من العام 2014، والأداء القوي الذي حققه البنك في العام 2013. ولقد ازدادت قروض وسلفيات وودائع العملاء بشكل ملحوظ، ما يعزّز نهجنا المرتكز على رضا العملاء والذي يُعتبر أحد الأسباب الرئيسية وراء مواصلة الأداء المتميز. وبالإضافة إلى ذلك، يواصل تركيزنا على استحداث وتطوير مصادر جديدة للدخل، إلى جانب النجاح الذي يتجلى بالنمو المسجل عبر كافة مؤشرات الدخل الرئيسية".

وتابع: "كما أن منتجاتنا وخدماتنا الحائزة على جوائز، مثل منتج مكافآت البنك العربي المتحد الحاصل على جائزة "أفضل برنامج ولاء" لعامين متتاليين، وبطاقة "فيزا إنفينيت البنك العربي المتحد" الإئتمانية الفائزة بجائزة أفضل بطاقة مزايا حصرية "بريميوم" ، وكلا الجائزتين من مجلة "بانكر" الشرق الأوسط، ليست سوى  بعض المؤشرات على نجاحنا. وبالإضافة إلى ذلك، فإن تحالفنا الاستراتيجي مع البنك التجاري القطري، وتعاوننا مع بنك عمان الوطني والترناتيف بنك التركي، قد أسهمت في  تعزيز مركزنا الاستراتيجي لتحقيق المزيد من النمو في المستقبل، وساعدت في خلق فرص لخدمات متكاملة في المنطقة".

الإيرادات التشغيلية

سجل البنك إيرادات تشغيلية بلغت 223 مليون درهماً إماراتياً، بزيادة بلغت نسبتها 44% مقارنة مع نتائج الربع الأول من العام 2013. وارتفع إجمالي الإيرادات بنسبة عالية مماثلة بلغت 45%، مسجلا 327 مليون درهم إماراتي، بفضل الأداء القوي والنمو المحقق في صافي إيرادات الفائدة والإيرادات الأخرى التي ارتفعت بنسبة 42% و52% على التوالي، مقارنة مع نتائج الربع الأول من العام الماضي.

إلى ذلك، سجلت الإيرادات من غير الفوائد نموا قويا خلال الربع الأول لتبلغ 87 مليون درهم إماراتي، ويعود ذلك بشكل أساسي إلى صافي إيرادات الرسوم والعمولات (30 مليون درهم إماراتي)، وإيرادات الصرف الناتجة من التعامل بالعملات الأجنبية (20 مليون درهم إماراتي). وتمثل الإيرادات من غير الفوائد 27% من إجمالي الإيرادات في الربع الأول من العام 2014. ولا شكّ أن هذه النتائج تعكس نجاح إستراتيجيتنا القائمة على تعميق العلاقات مع العملاء .

 المصاريف

بلغت المصاريف التشغيلية خلال الربع الأول من العام الجاري 104 مليون درهماً إماراتياً، مقارنة مع 71 مليون درهم إماراتي خلال الفترة المماثلة من العام 2013، تماشياً مع توقعات إدارة البنك. وتأتي هذه المصاريف نتيجة المشاريع الاستثمارية التي يواصل البنك تبنيها لتعزيز تجربة العملاء وتطوير البنى التحتية في سبيل دعم النمو المستقبلي.

وواصل البنك العربي المتحد برنامجه الناجح في توسيع شبكة فروعه خلال الربع الأول، حيث بلغ مجموعها 26 فرعا تقدم خدمات مصرفية متكاملة، وتتوزع في كافة أرجاء دولة الإمارات العربية المتحدة. وفي  نفس السياق، يواصل البنك استثماره في قنوات توزيع أخرى، حيث شهد الربع الأول من العام 2014 إطلاق بوابة تجارية إلكترونية، بغرض تعزيز تجربة العملاء بشكل عام.

خلفية عامة

البنك العربي المتحد

تأسس البنك العربي المتحد عام 1975، من قبل مجموعة من رجال الأعمال البارزين بالدولة على رأسهم الشيخ فيصل بن سلطان بن سالم القاسمي والذي يترأس مجلس الإدارة وبنك سوسيتيه جنرال.

يمتلك البنك والذي يقع مقره الرئيس بالشارقة 20 فرعاً حالياً، ويقدم العديد من الخدمات الخاصة بالعملاء الأفراد والشركات على حد سواء عبر مختلف إمارات الدولة بما يلبي رغبات العملاء كافة. 

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن