الجامعة الأمريكية بالقاهرة تحتفل بتخريج دفعات جديدة للبكالوريوس والدراسات العليا

بيان صحفي
منشور 12 شباط / فبراير 2018 - 06:08
جانب من حفل التخريج.
جانب من حفل التخريج.

أقامت الجامعة الأمريكية بالقاهرة حفلتي تخرج نصف العام حيث تم منح شهادة البكالوريوس لـ 523 طالب بكالوريوس، وتم منح مرتبة الشرف ل 84 طالب، ومرتبة الشرف الأعلى ل79 طالب ومرتبة الشرف العليا ل65 طالب. في حفل تخرج الدراسات العليا، تم منح 197 درجة ماجستير للطلاب ودرجة الدكتوراه  لطالبين. قام بإلقاء الكلمة الرئيسية في حفل الدراسات العليا،

الوزيرة الدكتورة سحر نصر، وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي، وخريجة الجامعة عامي 1985و 1990. وقام بإلقاء الكلمة الرئيسية في حفل تخرج طلاب البكالوريوس، المهندس نجيب ساويرس، الرئيس التنفيذي لشركة أوراسكوم للاتصالات والإعلام والتكنولوجيا القابضة ورئيس شركة أوراسكوم لاستثمارات الاتصالات والإعلام والتكنولوجيا.

رحب رئيس الجامعة الأمريكية بالقاهرة، فرانسيس ريتشياردوني، بساويرس، قائلا: "من خلال قيادته لمجموعة واسعة من المشروعات التجارية ومن خلال تفاعله في المجتمع المدني، نجح نجيب ساويرس على الصعيدين الوطني والعالمي كشخصية عامة ذات تأثير ونفوذ بارز، بالإضافة إلى تأثيره الملحوظ على التنمية الاقتصادية والاجتماعية في مصر."

وقال ريتشياردوني: "يسرني أن أعلن عن مساهمة المهندس ساويرس الأخيرة في إضفاء مزيد من الحيوية على مدينة القاهرة العالمية"، معلنا أن "نجيب ساويرس والجامعة قاموا بشراكة جديدة لإعادة إحياء الحرم الأصلي للجامعة في وسط المدينة كمركز للفنون والثقافة. ومن المتوقع أن يكون افتتاح المركز جزءا من احتفالات الذكرى المئوية المقبلة للجامعة.

وتحدث ساويرس في كلمته للطلاب قائلا: "لقد تخرجتكم في الوقت المناسب،" مسلطا الضوء على الانطلاقة الجيدة الجديدة التي يشهدها الاقتصاد المصري. كما قال، "نحن ممتنون للغاية للجامعة الأمريكية بالقاهرة لأن معظم قوة العمل لدينا والتي ساهمت في نجاحنا، تخرجت من الجامعة الأمريكية بالقاهرة."

شارك ساويرس الطلاب بعض النصائح قائلا، "تحلوا بالصدق دائما، كونوا عادلين وأوفياء لمبادئكم. لا تسلكوا الطرق الأسهل. إذا رأيتم أن ما ستفعلونه خاطئا، فلا تفعلوه. ثقوا بربكم، وسوف يكون دائما معكم."

كما شارك الطلاب أيضا  بعض من أسرار النجاح، قائلا، "لا تقبلوا بالرفض، وكونوا عمليين ومبتكرين. سوف يضع الناس العقبات في طريقكم، ولكن الأمر يعود لكم في النهاية." وفي ملاحظاته الختامية، قال للطلاب:" لديكم مسؤولية كبيرة، إن مصر هي أجمل بلد في العالم وهي بحاجة لكم."

في حفل الدراسات العليا، قال ريتشياردوني، مرحبا بالوزيرة سحر نصر: "إذا كان معظم المصريين يرون الدكتور نصر قائدة وطنية، ويراها الكثيرون في جميع أنحاء العالم كاقتصادية معاصرة رائدة، نراها نحن في الجامعة الأمريكية بالقاهرة وقبل كل شيء أستاذة ذات مكانة عالمية ونعتبرها ابنة الجامعة الأمريكية بالقاهرة." كما قال ريتشياردوني:" نحن ممتنون بشكل خاص لخدمتها الحالية كأستاذ في الاقتصاد بالجامعة الأمريكية بالقاهرة. بجانب أهمية قراراتها كوزيرة لدولة عظيمة، إلا أن أبحاثها الأكاديمية لها أثرا كبيرا في تطوير السياسات الاقتصادية في العديد من البلدان النامية والأسواق الناشئة، بما في ذلك مصر."

وقالت نصر في الحفل: "بعد ثلاثين عاما من تخرجي من هذه المؤسسة الموقرة حيث تعلمت الكثير، لازلت مستمرة في التعلم كل يوم، فأنا أتعلم من طلابي، الذي يتخرج البعض منهم اليوم، وأتعلم في كل مرة أذهب إلى قاعة محاضراتي، وأنا فخورة للغاية بكل ما تعلمته من زملائي، ومن أفراد عائلتي، ومن أبنائي ولقد تعلمت أيضا من خبراتي، الجيدة والسيئة، وأضافت:"استمروا في التعلم، وفي السعي لتحقيق ما هو أفضل لكم وللعالم الذي تعيشون به."

وقالت في كلمتها، لا يوجد أهم من المثابرة والتصميم والالتزام: "ليس هناك بديل عن العمل الشاق، لا تستسلموا أبدا. لا تتوقفوا أبدا عن الامتنان أثناء نجاحكم وأيضا أثناء فشلكم. اعملوا دائما بهدف خدمة الآخرين، فهذا هو أكثر هدف مجز في الحياة واسعوا دائما لجعل منزلكم، ومكان عملكم، وبلدكم مكانا أفضل."

وفي حفل تخرج دفعة البكالوريوس، تم منح كأس رئيس الجامعة وجائزة محمد البليدي إلى الطالبتين هايدي ساهر رزق الله وهيلين ساهر رزق الله واللتان درستا الهندسة الإنشائية، وذلك لحصولهما على أعلى الدرجات بين الطلاب الخريجين.

حصل محمد نبيل حجي، والذي درس هندسة البترول على كأس رابطة أولياء الأمور، والذي يٌمنح للطالب الذي يٌظهر القدرة الفائقة علي المزج بين التفوق الأكاديمي والمساهمة في الأنشطة الطلابية، وتم منح الطالب عمر محسن زكي جائزة نادية يونس للخدمات العامة والإنسانية.

كما حصل محمد محب مرسي، الذي درس الهندسة الميكانيكية وحصل على العديد من الميداليات والجوائز في السباحة، على كأس عمر محسن للإنجاز الرياضي. وتشمل الجوائز الأخرى جائزة عائلة أحمد المحلاوي، والتي حصلت عليها ندى حافظ شرف الدين، وحصل كل من أحمد خالد عتمان ورنا خالد مرسي على كأس اتحاد الطلاب.

كما حصل على جائزة الدكتور أحمد عبد الرحمن الصاوي، الطالب الذي حصل على أعلى الدرجات في قسم الهندسة وحاصل على منحة الطلاب الحاصلين على الثانوية العامة من المدارس الحكومية، وهو مارك سامح تادروس.

كما تم منح الطالبين عبد الرحمن أحمد بهي الدين وأحمد حسام رفاعي جائزة فاليري فرج السنوية الأولى للموسيقى.

خلفية عامة

الجامعة الأميركية بالقاهرة

تأسست الجامعة الأمريكية بالقاهرة عام 1919، وهي مؤسسة تعليمية أمريكية رائدة توفر تعليماً متميزاً باللغة الإنجليزية، وهي مركز الحياة الثقافية والاجتماعية والفكرية في العالم العربي. تعتبر الجامعة ملتقى لثقافات العالم ومنتدى للنقاش ومد أواصر التفاهم بين مختلف الثقافات وذلك لتنوع ثقافات الطلاب، والآباء، وأعضاء هيئة التدريس، والعاملين، وأعضاء مجلس الأوصياء، والخريجين، وداعميها الكرام والذين ينتمون لأكثر من 60 دولة حول العالم.

المسؤول الإعلامي

الإسم
دينا راشد
البريد الإلكتروني

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن