الدار العقارية ترسي العقد الرئيسي لتطوير مشروع ذا بردجز في جزيرة الريم بقيمة 745 مليون درهم

بيان صحفي
منشور 01 تشرين الأوّل / أكتوبر 2017 - 10:53
مشروع ذا بردجز
مشروع ذا بردجز

أعلنت شركة الدار العقارية، الرائدة في مجال تطوير واستثمار وإدارة العقارات في أبوظبي، اليوم عن ترسية العقد الرئيسي لتطوير مشروع ذا بردجز، المشروع السكني للدخل المتوسط في جزيرة الريم، على شركة دار الإنشاءات للمقاولات العامة ذ.م.م وذلك بقيمة 745 مليون درهم.

ووفقاً للعقد الذي سيبدأ حالاً، ستقوم الشركة المطورة للمشروع بإنشاء ستة أبراج تضم 1,272 شقة بمساحات مختلفة بدءاً من الاستديوهات، وصولاً إلى الشقق المؤلفة من ثلاث غرف، بعد الانتهاء من تمهيد وترميم الطرقات، وأعمال الحفر في الموقع. كما يضم المشروع مجموعة واسعة من المرافق والخدمات منها صالتين مغلقتين لممارسة ألعاب الرياضة، بالإضافة إلى ساحة خارجية خاصة تضم حمامات سباحة، ومساحات خارجية لممارسة تمارين اللياقة البدنية. ومن المتوقع تسليم الشقق خلال الربع الأول من عام 2020.

وقال طلال الذيابي، الرئيس التنفيذي للتطوير في الدار العقارية: "لقد شهد مشروع ذا بردجز إقبالاً كبيراً، الأمر الذي يعكس قوة الطلب على المشاريع التطويرية التي تستهدف ذوي الدخل المتوسط، خاصة تلك الواقعة في وجهات مرغوبة. ويسرنا الإعلان عن ترسية عقد المقاولات الرئيسي لمشروع ذا بردجز، في خطوة تدعم تحقيق طموحاتنا الرامية للارتقاء بمستويات رضا عملائنا من خلال تقديم مشاريع ذات جودة رفيعة المستوى خلال فترة زمنية قياسية، كما تعكس هذه الخطوة ريادتنا في تلبية الطلب المتزايد على هذه الفئة من المشاريع التطويرية، بالإضافة إلى مساهمتنا في تعزيز مقومات السوق العقارية في أبوظبي."

وبعد الإقبال القوي على مشروع ذا بردجز، وبيع جميع الوحدات السكنية لأول برجين خلال معرض سيتي سكيب أبوظبي في بداية العام الجاري، سارعت الدار العقارية بإطلاق وحدات البرج الثالث للمشروع، والتي بيعت جميعها خلال فترة زمنية لم تتعدى الأربع ساعات فقط.

من خلال موقعه بالقرب من منطقة الأعمال المركزية في أبوظبي في جزيرة الماريه، والتي تبعد مسافة 5 دقائق عن مركز المدينة، يجسد مشروع ذا بردجز المكان الأمثل للعيش في بيئة تمزج بين هدوء المنطقة والروح الحيوية لأجواء المدينة. ويفصل قطعتي الأرض التابعتين لمشروع ذا بردجز القناة المائية الجديدة التي يبلغ طولها 2.4 كم في جزيرة الريم. كما تشمل المرافق المجاورة للمشروع ممرات للمشي بالقرب من القناة المائية، وحدائق عامة، وشاطئ عام، بالإضافة إلى المساجد والمراكز الاجتماعية، والمدارس والمستشفيات والمراكز الصحية. كما يقع المجتمع السكني بالقرب من المراكز التجارية ومجموعة من أبرز الفنادق عالمية المستوى مثل فندق روزوود، وفندق فور سيزونز، ومول الغاليريا، ومستشفى كليفلاند كلينك أبوظبي وجزيرة السعديات. 

خلفية عامة

الدار العقارية

تقود شركة الدار العقارية جهود التنمية في إمارة أبوظبي، وتضطلع بمشاريع تطويرية مدنية ضخمة تقدر قيمتها بمليارات الدراهم في عاصمة الدولة، كما وتساهم في تطوير قطاعات جديدة في مجال التجارة والإسكان والتسوق والترفيه. وتتمثل رؤية الدار العقارية، الشركة الرائدة في التطوير والإدارة والإستثمار العقاري، في جعل سوق أبوظبي العقارية السوق الأكثر ريادة ونشاطاً في دولة الإمارات العربية المتحدة، من خلال إنجاز مشاريع عقارية فريدة ومتميزة تشكل معياراً للجودة مع الحفاظ على الموروث الثقافي والطبيعي للمدينة.

ومنذ انطلاقها في العام 2005، تجاوزت قيمة المشاريع التي أطلقتها الدار العقارية 75 مليار دولار أمريكي، وتنوعت مشاريعها نوعاً وحجماً، وتمكنت من جذب اهتمام المستثمرين من كافة أنحاء العالم مما ساهم في زيادة الاستثمارات الخارجية في الإمارة. وتعود ملكية الشركة إلى مجموعة من أبرز المؤسسات والمساهمين والمستثمرين في إمارة أبوظبي، حيث تمثل استثماراتهم في الدار العقارية قاعدة قوية طويلة الأمد.

وتحظى الدار العقارية بميزة تنافسية رئيسية تتمثل في موقفها المالي القوي ومواردها الغنية والخبرة الإدارية ودعم الحكومة لها بتوليتها المشاريع الضخمة التي تدعم الازدهار العقاري الذي تشهده إمارة أبوظبي. وكانت شركة الدار العقارية قد حصلت في عام 2008 على تصنيف A3 من قبل وكالة التصنيف العالمية "موديز" وعلى تصنيف A- من وكالة ستاندرد آند بورز "اس آند بي" . وتعتبر الدار من أكبر شركات العقارات بدولة الإمارات من ناحية القيمة السوقية، وبشهادة مؤسسات تصنيف عالمية مثل مورغان استانلي يوروب.

تلتزم الدار العقارية بتطوير مشاريع عقارية تحقق التوازن بين الحاجة إلى تطوير البنية التحتية وبين المحافظة على سلامة البيئة. وتمتلك الدار العقارية أكثر من 50 مليون متر مربع من الأراضي في مواقع إستراتيجية في أبوظبي. وتتولى الشركة حالياً مسؤولية تطوير وإعادة تطوير العديد من المشاريع العقارية في إمارة أبوظبي والتي تشمل جزيرة ياس وشاطئ الراحة والسوق المركزي وجزيرة نارييل ونور العين. 
وتضع الدار العقارية في صدارة اهتماماتها تحقيق الموازنة بين الاحتياجات الحضرية الحديثة والمحافظة على البيئة. وتراعي مشاريع الدار العقارية تلبية المتطلبات المادية والاجتماعية والاقتصادية لدولة الإمارات العربية المتحدة وأبوظبي على المديين الطويل والقصير، مما يعود بالفائدة على المقيمين والعاملين في المنطقة. 

معلومات للتواصل

شركة الدار العقارية
ص.ب. 51133
أبوظبي،
الإمارات العربية المتحدة
فاكس
+971 (0) 2 641 7501
البريدالإلكتروني

وكالة العلاقات العامة

بيل بوتينجر الشرق الأوسط

بيل بوتينجر الشرق الأوسط
ط 11، البرج الشرقي،
ميناء بحرين المالي
المنامة
البحرين
البريد الإلكتروني

المسؤول الإعلامي

الإسم
سارة جبرالله
البريد الإلكتروني

بيانات صحفية سابقة

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن