انتخاب طبيب من حمد الطبية عضواً في لجنة خبراء التبرع بالأعضاء وزراعتها في منظمة الصحة العالمية

بيان صحفي
منشور 09 أيلول / سبتمبر 2018 - 06:12
تمّ انتخاب الدكتور رياض عبدالستار فاضل ، مدير مركز قطر للتبرع بالأعضاء (هبة) عضواً في لجنة خبراء التبرع بالأعضاء وزراعتها في منظمة الصحة العالمية.
تمّ انتخاب الدكتور رياض عبدالستار فاضل ، مدير مركز قطر للتبرع بالأعضاء (هبة) عضواً في لجنة خبراء التبرع بالأعضاء وزراعتها في منظمة الصحة العالمية.

تمّ انتخاب البروفيسور رياض عبدالستار فاضل _ مدير مركز قطر للتبرع بالأعضاء (هبة) في مؤسسة حمد الطبية _عضواً في لجنة خبراء التبرع بالأعضاء وزراعتها في منظمة الصحة العالمية، وكان البروفيسور فاضل قد عُيّن عضواً في فريق العمل الخاص بالتبرع بالأعضاء والأنسجة البشرية وزراعتها في منظمة الصحة العالمية المنبثق عن لجنة مؤلفة من مجموعة من الخبراء العالميين المتخصصين في مجالات الطب والجراحة وأخلاقيات مهنة الطب والقانون وحقوق المرضى والإدارة العامة والأنظمة الصحية من مختلف دول العالم.

في تعليق له حول برامج التبرع بالأعضاء وزراعتها في قطر، قال البروفيسور رياض:" يرجع الفضل في تمكّن المواطن والمقيم في دولة قطر من الاستفادة من برامج التبرع بالأعضاء وزراعتها إلى ثقافة احترام الكرامة الإنسانية واستقلالية الفرد والتعليم والتثقيف الصحي حول مسائل التبرع بالأعضاء، وقد شهدت مفاهيم التبرع بالأعضاء الكثير من التحوّل والتطوّر في أوساط المجتمع متعدد الثقافات في دولة قطر ويبدو هذا التحول جليّاً في تزايد أعداد المسجلين في سجلّ المتبرعين بالأعضاء في الدولة سواء على صعيد التبرع قبل الوفاة أو بعدها".

وأشار البروفيسور فاضل إلى أن عدد المسجلين في سجل التبرع بالأعضاء منذ إنشائه في العام 2012 قد قارب 300 ألف متبرع وهو ما يعادل 15% من البالغين من سكان دولة قطر.

وأضاف البروفيسور رياض :" لقد تعززت ثقة الجمهور ببرامج التبرع بالأعضاء وزراعتها إلى حدّ كبير، وكان العام 2017  الأفضل على الإطلاق منذ تأسيس برنامج زراعة الأعضاء في العام 1986 ،حيث بلغ الإقبال على المشاركة في البرنامج ذروته وتمّ خلال العام الماضي إجراء 47 عملية لمرضى زُرعت لهم 12 كبداً و35 كلية من متبرعين متوفّين وأحياء مقارنة بالعام 2008 والذي أجريت خلاله عمليتا زرع أعضاء، وهذا يفسّر كيف أصبحت دولة  قطر نموذجاً يحتذى به في هذا المجال وذلك بفضل دعم وجهود قادة القطاع الصحي وفي مقدمتهم سعادة الدكتورة حنان محمد الكواري وزير الصحة العامة".

تجدر الإشارة إلى أن منظمة الصحة العالمية تضع التبرع بالأعضاء على رأس أولياتها، ويأتي انضمام البروفيسور رياض إلى لجنة الخبراء التابعة لها ليضفي المزيد من الخبرات في مجال تقديم المشورة حول سياسات واستراتيجيات التبرع بالأعضاء.

ويضيف البروفيسور رياض :"إنه لشرف كبير أن يتم اختيارنا لعضوية فريق العمل الخاص بالتبرع بالأعضاء والأنسجة البشرية وزراعتها في منظمة الصحة العالمية لا سيما وأن لدينا الكثير من الخبرة والمعرفة التي يمكننا التشارك فيها مع الدول الأخرى.

وتشير آخر الاحصائيات الصادرة عن المرصد العالمي للتبرع بالأعضاء وزراعتها التابع لمنظمة الصحة العالمية إلى أن عدد الأعضاء البشرية التي يتم زرعها كل عام في مختلف دول العالم يبلغ 130 ألفاً وعلى الرغم من أن هذه الأعداد تدعو إلى التفاؤل إلا أنها لا تزيد في مجملها عن 10% من أعداد الحالات المرضية التي هي بحاجة لزراعة الأعضاء على الصعيد العالمي.

يذكر أن البروفيسور رياض ، أستاذ متخصص في طب المسالك البولية وجراحة زراعة الأعضاء، قد التحق بالعمل لدى مؤسسة حمد الطبية كاستشاري أول للجراحة في العام 2004، ويشغل حالياً منصب مدير مركز قطر للتبرع بالأعضاء (هبة) ومديراً لأكاديمية الدوحة الدولية للتبرع بالأعضاء. وبالإضافة إلى العضوية المشار إليها في لجنة خبراء التبرع بالأعضاء وزراعتها في منظمة الصحة العالمية، يشغل البروفيسور رياض بعض المناصب الدولية مثل: العضوية في لجنة الأخلاقيات في الجمعية الدولية للتبرع بالأعضاء، والعضوية في مجلس مستشاري إعلان اسطنبول لزراعة الأعضاء.

خلفية عامة

مؤسسة حمد الطبية

تعتبر مؤسسة حمد الطبية المؤسسة الأولى غير الربحية التي توفر الرعاية الصحية في دولة قطر، وقد تم تأسيسها بموجب مرسوم أميري في العام 1979، وهي تدير خمسة مستشفيات متخصصة هى: مستشفى حمد العام، ومستشفى الرميلة، ومستشفى النساء والولادة، ومستشفى الأمل، ومستشفى الخور، وقد شهدت المؤسسة منذ تأسيسها تطوراً متسارعاً في مختلف مرافقها الطبية، مما مكنها من توفير خدمات تشخيصية وعلاجية عالية الجودة لمختلف الأمراض والتي لم تكن متاحة من قبل إلا في مراكز طبية خارج الدولة. 

المسؤول الإعلامي

الإسم
ندى الحاج
البريد الإلكتروني

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن