اينوك تدعم معرض كائنات الإمارات الليلية في دبي أكواريوم وحديقة الحيوانات المائية

بيان صحفي
منشور 14 كانون الثّاني / يناير 2016 - 07:47

أعلنت شركة بترول الإمارات الوطنية اينوك عن رعايتها لمعرض كائنات الإمارات الليلية في دبي أكواريوم وحديقة الحيوانات المائية في دبي مول. ويأخذ هذا المعرض الزائرين في مغامرة لاستكشاف الحياة البرية في البلدان العربية، حيث يتضمن المعرض مجموعة واسعة من الفصائل التي تعيش في البيئة الصحراوية.

وبهذه المناسبة، قال سيف حميد الفلاسي، الرئيس التنفيذي لمجموعة اينوك: "نحن فخورون برعايتنا لمعرض كائنات الإمارات الليلية في دبي مول، فنحن في اينوك ملتزمون بإقامة الشراكات المثمرة التي تدعم المبادرات التعليمية البنّاءة وتساهم في الوقت ذاته على نشر التوعية حول العديد من القضايا الاجتماعية والبيئية الهامة. ونحن على يقين من أن تعاوننا مع دبي أكواريوم وحديقة الحيوانات المائية سيشكل منصة نموذجية لتسليط الضوء على الهوية الوطنية لدولة الإمارات العربية المتحدة والمساهمة في تثقيف أجيال المستقبل حول الحياة البرية في الدولة".

ومن جانبه قال بول هاميلتون، المدير العام في دبي أكواريوم وحديقة الحيوانات المائية: "تقدم مدرسة المحيطات برامج مميزة حول العديد من المواضيع الدراسية المناسبة لمختلف الفئات العمرية من تلاميذ المدارس الخاصة والحكومية في دولة الإمارات العربية المتحدة. ونتطلع من خلال هذه البرامج إلى توفير تجارب تعليمية مبتكرة تساهم في ترسيخ قيم الحفاظ على البيئة الطبيعية في نفوس الشباب. ولا شك بأن معرض كائنات الإمارات الليلية يعتبر من أبرز مقومات ’مدرسة المحيطات‘ وله دور هام في تعزيز وعي التلاميذ واهتمامهم بالبيئة الطبيعية من حولهم".

وتضم قائمة الفصائل في معرض كائنات الإمارات الليلية ضفدع المنطقة العربية وخفاش الفواكه وعنكبوت الجمل الضخم والعقارب والقنفذ، ويرسم المعرض رؤية واضحة عن البيئة الصحراوية العربية وكيفية تكيّف هذه الكائنات مع الحياة في الوديان والجبال الصخرية والكثبان الرملية. وتتواجد هذه الكائنات المذهلة في بيئة تحاكي موطنها الطبيعي في الصحراء.

وبدوره قال الدكتور المهندس وضاح شهاب غانم، المدير التنفيذي لإدارة البيئة والصحة والسلامة والأمن والجودة والشؤون المؤسسية في اينوك: "انطلاقاً من مكانتها كمؤسسة مملوكة بالكامل لحكومة دبي، تفتخر اينوك بهويتها الوطنية. وتأتي جهودنا المتواصلة ورعايتنا لهذا المعرض لتلقي الضوء على غنى الحياة البرية في الإمارات وتغيير النظرة السائدة عن الطبيعة الصحراوية بوصفها قاحلة أو خالية من الحياة". 

وأضاف: "نحن ملتزمون أيضاً بالعمل على إثراء معرفة الأطفال الإماراتيين الذين يشكلون عماد مستقبل الوطن، وتحفيز الفضول لديهم بما يعزز اهتمامهم بالعلوم والطبيعة. ويعتبر دبي أكواريوم وحديقة الحيوانات المائية من المراكز الرائدة في مجال تثقيف الزوار حول الاستدامة والبيئية وأهمية حماية الحياة البرية بكافة أنواعها".

تتولى إعمار للترفيه إدارة دبي أكواريوم وحديقة الحيوانات المائية الذي يضم ممراً للمشاهدة ممتداً داخل الحوض الرئيسي بزاوية 270 درجة. وتقع حديقة الحيوانات المائية في الطابق الثاني فوق الحوض الرئيسي، وتضم معارض لكائنات متنوعة يتعرف الزوار من خلالها على مختلف بيئات الحياة المائية. وتشتمل الحديقة على ثلاثة مناطق بيئية متميزة: الغابة المطيرة والشاطئ الصخري والمحيط. وبالإضافة إلى بطاريق الهومبولدت وتماسيح الكايمان، يمكن للزوار التعرف على مجموعة متنوعة من الكائنات الرائعة مثل أسماك البيرانا، والسلطعون العملاق والجرذان المائية وقنديل البحر وسمكة المهرج Clown Fish وغيرها الكثير.

خلفية عامة

شركة بترول الإمارات الوطنية

تسعى شركة بترول الإمارات الوطنية "اينوك"، التي تأسست في عام 1993 والمملوكة بالكامل لحكومة دبي، إلى تعزيز قيمة استثمارات مساهميها من خلال التطوير المتواصل لنشاطاتها في جميع مراحل العمل في قطاع النفط والغاز والأنشطة ذات الصلة. وتعمل المجموعة أيضاً على تنويع الموارد الاقتصادية في دبي ومختلف مناطق دولة الإمارات العربية المتحدة.

وتتمثل رؤية اينوك في أن تكون مجموعة إقليمية رائدة في مجال النفط والغاز ذات ربحية عالية ومسؤولة اجتماعياً تجاه موظفيها والمجتمع والبيئة التي تعمل بها. ولتحقيق هذه الرؤية، تلتزم المجموعة بالتنمية المستدامة والنمو المتواصل وتلبية الاحتياجات المتنامية لقطاع الطاقة في دبي.

المسؤول الإعلامي

الإسم
سونيا بلانكو
البريد الإلكتروني

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن