اينوك تتعاون مع معهد الطاقة في المملكة المتّحدة لتنظيم دورتين تدريبيتين لخبراء الطاقة في دبي

بيان صحفي
منشور 04 آب / أغسطس 2014 - 09:00

أعلنت شركة بترول الإمارات الوطنية اينوك عن تعاونها مع معهد الطاقة الذي يتخذ من المملكة المتّحدة مقراً له ويعتبر الهيئة الرائدة المرخصّة لعضوية مهنيي قطاع الطاقة، بهدف تنظيم برامج تدريبية متخصصة حول الحفاظ على الطاقة والموارد ورفع الكفاءة ليستفيد منها المدراء والموظفون التقنيون في اينوك.

وقد قام معهد الطاقة بإجراء الدورتين التدريبيتين اللتين تحظيان باعتماد معهد المهندسين بالمملكة المتّحدة في المقر الرئيسي لـ اينوك بدبي، وحضره نحو 60 من المهندسين والموظفين التقنيين بمن فيهم كبار المدراء في اينوك. وقام كل من سيف الفلاسي، المدير التنفيذي للشؤون المؤسسية والبيئة والصحة والسلامة والجودة في اينوك؛ وإيان مارشانت، رئيس معهد الطاقة؛ بتقديم الشهادات إلى المشاركين بالدورات.

وخلال حفل توزيع الشهادات، قام معهد الطاقة بتكريم الفلاسي بمنحه جائزة الزمالة لمساهماته الحثيثة في الترويج لثقافة السلامة في مختلف أقسام مجموعة اينوك، وتعزيز قدرات الفريق العامل في إدارة موارد الطاقة. وقام مارشانت بتقديم الجائزة إلى الفلاسي فضلاً عن منحه عضوية دائمة في المعهد. 

وبهذا السياق قال الفلاسي: "إن الهدف الرئيسي من تقديم مثل هذه البرامج التدريبية التخصصية بالشراكة مع معهد الطاقة هو بناء وصقل قدرات وإمكانات موظفي اينوك وكافة الخبراء والمهنيين ضمن قطاع الطاقة في دولة الإمارات العربية المتّحدة. وذلك لما يشهده هذا القطاع من تطورات كبيرة وسريعة في هذا المجال، خاصة مع ظهور تقنيات جديدة، لذا فإنه من الضروري على خبرائنا أن يبقوا مطّلعين بشكل دائم على أحدث التوجّهات ضمن القطاع. وتأتي هذه الخطوة كجزء من خططنا واستراتيجياتنا للمسؤولية الاجتماعية للشركات والتي ترمي إلى الارتقاء بمستوى المهارات التي يملكها موظفو اينوك".

ومن جهته قال مارشانت: "يقدّم معهد الطاقة برامج ودورات تدريبية متطوّرة ومتخصصة ضمن القطاع، تساهم في تحسين الكفاءة التشغيلية بشكل واضح. ونحن شاكرون لـ اينوك على ما قدّمته من دعم، بما يؤكد التزامها كمجموعة بالترويج لأفضل وأرقى الممارسات في القطاع".

ومن جانبه قال وضاح غانم، مدير إدارة البيئة والصحة والسلامة والجودة في اينوك: "يمثّل الترويج لثقافة السلامة في مكان العمل أحد الأركان الأساسية للدورات التدريبية التي ننظّمها. تتطلّب الطبيعة المعقّدة للعمل ضمن قطاع الطاقة من خبرائنا أن يكونوا ملتزمين بشكل تام بأفضل الممارسات المتّبعة في الصحة والسلامة والبيئة والطاقة. ولا شك أن الدورات التدريبية التي نظّمها معهد الطاقة ستضفي قيمة واضحة يلمسها خبراؤنا في عملهم ويستفيدون منها". 

وقد كانت الدورات التدريبية مفتوحة لموظفي مجموعة اينوك وشركات محددة من قطاع الطاقة، وشارك في النسخ الأولى منها مهندسون من شركة دبي للألمنيوم. وخضع المشاركون في الدورتين لاختبارات كتابية وقاموا بإجراء دراسة تقييم لموارد الطاقة ضمن وحدات العمل الخاصة بكل منهم.   

وتجدر الإشارة إلى أن اينوك تقوم بشكل منتظم بإجراء دورات تدريبية لموظفيها في إطار برنامجها للتطوير المهني. 

خلفية عامة

شركة بترول الإمارات الوطنية

تسعى شركة بترول الإمارات الوطنية "اينوك"، التي تأسست في عام 1993 والمملوكة بالكامل لحكومة دبي، إلى تعزيز قيمة استثمارات مساهميها من خلال التطوير المتواصل لنشاطاتها في جميع مراحل العمل في قطاع النفط والغاز والأنشطة ذات الصلة. وتعمل المجموعة أيضاً على تنويع الموارد الاقتصادية في دبي ومختلف مناطق دولة الإمارات العربية المتحدة.

وتتمثل رؤية اينوك في أن تكون مجموعة إقليمية رائدة في مجال النفط والغاز ذات ربحية عالية ومسؤولة اجتماعياً تجاه موظفيها والمجتمع والبيئة التي تعمل بها. ولتحقيق هذه الرؤية، تلتزم المجموعة بالتنمية المستدامة والنمو المتواصل وتلبية الاحتياجات المتنامية لقطاع الطاقة في دبي.

المسؤول الإعلامي

الإسم
كيلي هوم
البريد الإلكتروني

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن