بلدية مدينة أبوظبي تطلع على احتياجات أهالي بني ياس - غرب خلال الملتقى

بيان صحفي
منشور 19 أيلول / سبتمبر 2017 - 11:49
الملتقى في منطقة بني ياس - غرب
الملتقى في منطقة بني ياس - غرب

نظمت بلدية مدينة أبوظبي أعمال الملتقى في منطقة بني ياس - غرب مع الأهالي بهدف التعرف على احتياجاتهم ومقترحاتهم عن قرب، وإشراكهم بشكل حقيقي وفعال في وضع الخطط التطويرية لتوفير الخدمات العامة، وتحسين مستواها، بما يتماشى مع تطلعاتهم ويحقق إسعادهم.

وأكد سعادة مصبح مبارك المرر، المدير العام لبلدية مدينة أبوظبي بالإنابة، في كلمة ألقاها بالنيابة عنه، السيد حميد راشد الدرعي، المدير التنفيذي لقطاع التخطيط الاستراتيجي وإدارة الأداء بالإنـابة في بداية أعمال الملتقى الذي عقد في بني ياس غرب حرص البلدية على تعزيز الشراكة المجتمعية في وضع التصورات والاقتراحات من أجل تحقيق التطوير المطلوب والتنمية المستدامة، لافتاً إلى استمرار الدعم مع الشركاء الاستراتيجيين لعقد مثل هذه اللقاءات لما له من أهمية في دفع عجلة المشاريع التنموية من خلال المقترحات المقدمة من الأهالي، وبما يحقق أهداف التنمية في هذه المنطقة، وأشار السيد حميد راشد الدرعي، إلى أن جميع المشاريع التي انتهت البلدية من إنجازها أو تعمل عليها في الوقت الحالي تستهدف تطبيق رؤية الحكومة الرشيدة الحريصة على توفير سبل الراحة وإسعاد جميع أفراد المجتمع، وتوفير حياة مستقرة وبيئة صحية متكاملة الخدمات.

  • مشاريع حالية ومستقبلية

وخلال "الملتقى" استعرضت بلدية مدينة أبوظبي أهم المشاريع الحالية والمستقبلية في المنطقة، ومن المشاريع الحالية مشروع الطرق الداخلية والبنية التحتية لمنطقة جنوب الوثبة، ويشمل متطلبات البنية التحتية لـ 7 أراضي في بني ياس غرب.

وعن المشاريع قيد الإنشاء أكدت بلدية مدينة أبوظبي أنها تشمل طرق وبنية تحتية لـ 5 مشاريع بتكلفة تصل إلى 594.7 ملايين درهم، موزعة في مناطق النهضة العسكرية وبني ياس والشوامخ  بتكلفة  100 مليون درهم، وفي منطقة بني ياس شرق 11 بتكلفة 168.3 مليون درهم، أما في منطقة الشوامخ يتم تنفيذ العقد رقم (4015) لأعمال البنية تحتية بتكلفة 266.7 مليون درهم ، مشيرة إلى اكتمال أعمال بعض المشاريع في جنوب الوثبة بتكلفة 49 مليون، وكذلك مشروع خفض منسوب المياه الجوفية بالبر الرئيسي، ضمن المرحلة السادسة بتكلفة 10.6 مليون درهم.

وتحدثت البلدية عن مشاريع مستقبلية مثل مشروع تطوير الطرق والبنية التحتية بالمنطقة المحيطة بمشروع فلل بني ياس للأحواض WB2,WB3A,WB3C ومشروع الطرق الداخلية والبنية التحتية (المرحلة الثانية) لمنطقة بني ياس شرق وبني ياس غرب، بالإضافة إلى مشاريع الصيانة الحالية والمستمرة مثل مشروع تصريف مياه الأمطار وصيانة واستبدال أعمدة ومصابيح ومعدات الإضاءة الخاصة بإنارة الشوارع والجسور وأنفاق السيارات والمشاة بالبر الرئيسي لمدينة أبوظبي.

وأكدت بلدية مدينة أبوظبي خلال الملتقى أنها نفذت عدة مشاريع في منطقة بني ياس بشكل عام منها 5 قيد الإنشاء، و4 مشاريع قيد الإحالة للمقاول، ومشروع واحد قيد التصميم في منطقة بني ياس شرق وبني ياس غرب، وهو مشروع الطرق والبنية التحتية،  وبتكلفة إجمالية تصل إلى 288 مليون درهم، إضافة إلى 6 مشاريع مستقبلية في كل من بني ياس شرق والوثبة والشامخة.

وبينت البلدية أن مشاريع قيد الإحالة للمقاول تشمل طرق وبنى تحتية بتكلفة إجمالية تصل إلى 703.6 ملايين درهم، منها، مشروع الشوامخ للأحواض 4 و5 و9 و 10 بتكلفة 160 مليون درهم، على مرحلتين أولى وثانية، ويشمل بناء 241 قسيمة سكنية، أما مشروع الطرق والبنى التحتية في بني ياس (EB2_01)  بلغت كلفته 53.2 مليون درهم، على مرحلتين، وتشمل 68 قسيمة سكنية، وعن منطقة الشامخة عقد (974/4) أشارت بلدية مدينة أبوظبي إلى أن تكلفة الطرق والبنى التحتية وصلت إلى 434.5 مليون درهم على مرحلتين، وتشمل كذلك 739 قسيمة سكنية، وذلك بهدف تحسين وتطوير الخدمات المقدمة للمواطنين وتوفير الحياة الكريمة لهم.

  • حوار شفاف

واستعرضت البلدية خلال الملتقى أهم التحديات التي تواجه سكان المنطقة، بحسب استبيان استباقي أجرته، أن 98 % منها تتركز على مشاكل البنية التحتية (الصيانة- النظافة- الصرف الصحي)، تليها عدم وجود الانارة في الشوارع الداخلية، ثم كثرة وجود الحشرات والكلاب الضالة.

وقدم الأهالي العديد من المقترحات والآراء، حيث جرى حوار شفاف بين مسؤولي بلدية مدينة أبوظبي والشركاء الاستراتيجيين، وأهالي منطقة بني ياس – غرب، حيث دعوا إلى زيادة الاهتمام بتشجير المنطقة، والعناية بالنظافة العامة ، وزيادة عدد الحاويات المخصصة للمنازل والأحياء السكنية، وزيادة عمال النظافة، وكذلك عدد المداخل والمخارج للمنطقة، ومراقبة سرعة الطريق، وآلية رفع قيمة عقود الايجار، وصيانة المنازل، مع التوصية بزيادة مراكز الشرطة، وتكثيف الدوريات الأمنية لتوفير أكبر قدر من الأمن والأمان للسكان .

  • مطالب ملحة

أما أكثر المطالب الملحة التي تقدم بها السكان في الملتقى، ركزت على المرافق الخدمية والتي تحتاج إليها منطقة بني ياس غرب هي المراكز الصحية، تليها المساجد ثم الحدائق وملاعب الأطفال والمدارس ومحلات تجارية، و الحاجة إلى جسر يربط بني ياس غرب مع بني ياس شرق و مدينة أبوظبي.

وأعرب أهالي منطقة بني ياس - غرب عن شكرهم لمبادرة بلدية مدينة أبوظبي عبر تنظيمها للملتقى، ولقاء الأهالي عن قرب والاستماع لمطالبهم وآرائهم، وهو ما يؤكد حرص البلدية على التواصل مع الجميع، مشيدين بالمشاريع التي تنفذها البلدية في مدينة أبوظبي وضواحيها.

  • تعزيز التواصل

وفي ختام اللقاء، أكدت بلدية مدينة أبوظبي أن جميع مقترحات الأهالي التي طُرحت في الملتقى سيتم العمل عليها وأخذها في عين الاعتبار عند وضع الخطط والاستراتيجيات، وذلك بما يلبي احتياجاتهم ويحقق تطلعاتهم بإيجاد أفضل الخدمات التي تساهم في توفير سبل الراحة والعيش الكريم لهم، وأوضحت أنها تعمل بشكل دائم على تعزيز جسور التواصل مع الجميع دون استثناء من خلال عقد ملتقيات مع السكان وهو ما يترجم نهج البلدية في التفاعل مع المجتمع وإشراكهم جميعاً في دعم خطط البلدية ورؤيتها من خلال ما يتم تقديمه من أفكار وآراء ومقترحات، والعمل على تنفيذ رؤية القيادة الرشيدة التي تضع دوماً المواطن في مقدمة الأولويات، وكذلك بذل الجهود لخلق مجتمع مستدام ومتطور يواكب التقدم الحضاري للدولة.

  • إضاءات

الجدير بالذكر، أن منطقة بني ياس غرب تعتبر من أقدم المناطق خارج جزيرة أبوظبي، حيث تم بناؤها في السبعينات من هذا القرن، ويقدر عدد سكان المنطقة حسب إحصائية 2010 بـ 4537 نسمة وعدد القسائم يبلغ 820 قسيمة، كما يبلغ اجمالي عدد الأراضي السكنية فيها 109 أراضي، والأراضي المبنية أو تحت الإنشاء 34 أرضاً، بينما يبلغ عدد المساكن الشعبية 531 ويوجد فيها 72 مرفقاً خدمياً، كما تضم عدداً من المرافق المجتمعية، وتشمل 6 مدارس و5 مساجد  و47 محلاً تجارياً وقاعة أفراح ومحطة بترول، ومكتب بريد، ومركز شرطة، ومحطتين للباصات.

خلفية عامة

بلدية مدينة أبوظبي

بلدية مدينة أبوظبي واحدة من الدوائر الحكومية الخدمية في حكومة أبوظبي التي تشرفت بحمل لواء الانجازات خلال مسيرة التنمية والبناء وجسدت بكل إيمان وإصرار توجيهات القيادة الرشيدة لإرساء قاعدة من البنى التحتية العملاقة في إمارة ابوظبى وتنفيذ العديد من المشاريع العمرانية الضخمة التي جاءت موازية للخطط التطويرية المستقبلية.

تأسست بلدية مدينة أبوظبي في عام 1962، وفي عام 1969 صدر المرسوم الأميري الخاص بتعيين أول مجلس بلدي لمدينة أبوظبي حيث توسعت مهامها لتشمل الخدمات العامة والتخطيط العام للمدينة وتصميم وبناء وصيانة الطرق وإنارتها وتنفيذ شبكات الصرف الصحي وتشجير الشوارع وإطلاق المسيرة الزراعية الشاملة بالإمارة وإنشاء الأسواق العامة.

في بداية العام 2005 تم دمج بلدية مدينة أبوظبي وبلدية العين ودائرة الأشغال ودائرة الزراعة والإنتاج الحيواني بالعين في دائرة واحدة تحت مسمى دائرة البلديات والزراعة لتتابع بالمفهوم الجديد والرؤية المتوافقة مع توجهات التنمية والتطوير مسيرة التنمية والبناء بروح متجددة وخلاقة .

وفي مايو من عام 2007 أصدر صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة قانون إنشاء دائرة الشئون البلدية لتضم دائرة الشئون البلدية في إطارها الجديد ثلاث بلديات مستقلة إداريا وهي بلدية مدينة أبوظبي وبلدية مدينة العين وبلدية المنطقة الغربية.

وقد وضعت بلدية مدينة أبوظبي منذ نشأتها جملة من الأهداف الأساسية، أهمها تنفيذ المشاريع الهادفة إلى إرساء بنية تحتية عملاقة شاملة مشاريع الصرف الصحي والجسور شبكة الطرق الحديثة ووسائل المواصلات وترسيخ مشاريع التنمية الشاملة ودعم المسيرة الخضراء بالإضافة للسير قدما نحو أهداف ترمي إلى توسيع دائرة التنمية لتشمل المشاركة في بناء نهضة عمرانية واسعة النطاق.

ومن هنا وضعت بلدية مدينة أبوظبي نصب أعينها أهمية إيجاد السبل الكفيلة بتحقيق حياة كريمة للمواطنين تنفيذا للسياسات الحكيمة للقيادة الرشيدة عبر تأمين المسكن الحضاري والخدمات الحديثة وذلك ضمن منظومة الدعم اللامحدود لمفردات التنمية وكان الإنسان أهمها.

وبلدية مدينة أبوظبي عضو مؤسس في الأمانة العامة لبلديات الدولة وعضو في منظمة المدن العربية ومنظمة المدن الإسلامية. 

معلومات للتواصل

مبنى بلدية مدينة أبوظبي
شارع السلام،
ص.ب. 263
أبوظبي، الإمارات العربية المتحدة
فاكس
+971 (0) 2 678 8888

المسؤول الإعلامي

الإسم
بلدية مدينة أبوظبي
البريد الإلكتروني

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن