بنك نزوى يقدم حلوله التمويلية المتوافقة مع الشريعة لعملاء معهد مسقط لعلوم الطيران

بيان صحفي
منشور 30 أيلول / سبتمبر 2018 - 10:05
خلال توقيع الاتفاقية
خلال توقيع الاتفاقية

وقع بنك نزوى اتفاقية مع معهد مسقط لعلوم الطيران لتزويد عملائه بحلول التمويل المتوافقة مع الشريعة. ويأتي هذا التعاون في إطار استراتيجية البنك طويلة الأمد الرامية إلى رفد المجتمعات المحلية بمزايا الصيرفة الإسلامية من خلال مد جسور التعاون مع المؤسسات في مختلف القطاعات. وجاء توقيع الاتفاقية من قبل عارف الزعابي، مساعد مدير عام قسم المعاملات المصرفية للأفراد ببنك نزوى، والكابتن حمد الجابري، المؤسس والرئيس التنفيذي لمعهد مسقط لعلوم الطيران.

وبموجب هذه الاتفاقية، سيقوم بنك نزوى بتوفير خدمات التمويل إلى العملاء الذين يتطلعون للاستفادة من خدمات معهد مسقط لعلوم الطيران. ويقوم البنك بتوفير التمويل اللازم لزبائنه من الأفراد بمعدلات ربحية تنافسية وبخيارات سداد ميسرة ومرنة استناداً إلى مبدأ المرابحة/الإجارة. وبالإضافة إلى التمويل، سيحصل الزبائن أيضاً على تشكيلة من المزايا والخدمات ذات القيمة المضافة على حسابات تحويل الراتب.

وقال عارف الزعابي، مساعد مدير عام قسم المعاملات المصرفية للأفراد لدى بنك نزوى: "نلتزم بإعادة تعريف التجربة المصرفية بالسلطنة من خلال طرح خدمات ومنتجات مبتكرة ومتوافقة مع الشريعة صُممت خصيصاً لتلبي متطلبات الزبائن من مختلف الفئات. وكوننا المؤسسة المصرفية الرائدة بالسلطنة، نعمل وفقاً لخطة طويلة الأمد هدفها استقطاب أكبر عددٍ  من العملاء و بأفضل المزايا والخدمات والمنتجات المصرفية على الإطلاق".

ومن جانبه، قال الكابتن حمد الجابري، المؤسس والرئيس التنفيذي لمعهد مسقط لعلوم الطيران: "نؤمن بأن الصيرفة الإسلامية هي الأداة المرنة والمثالية التي يغطي نفعها العديد من القطاعات المختلفة وخاصة قطاع الطيران المدني. ولا شك أن تعاوننا مع بنك نزوى سيساهم في تعزيز خدماتنا التي نوفرها للعملاء ".

هذا، ويُعد معهد مسقط لعلوم الطيران أول معهد تدريب معتمد بالسلطنة ومعترف به من قبل وكالة سلامة الطيران الأوروبية. وقد تم تأسيس المعهد في عام 2017 من قبل رئيسه التنفيذي حمد الجابري بهدف وضع السلطنة على خارطة مراكز تدريب الطيران العالمية. وتغطي دورات المعهد التدريبية الكثير من جوانب الطيران المدني بما في ذلك الطيارين، طاقم الضيافة، وطاقم الضيافة الأرضية، والمراقبين الأرضيين، والسائقين في المطارات، وغيرها الكثير.

جديرٌ بالذكر أنه ومنذ انطلاق أعماله في عام 2013، يثري بنك نزوى زبائنه بتجربة مصرفية فريدة من نوعها. ويوفر البنك محفظة متكاملة من الخدمات والمنتجات والحلول المصرفية المتوافقة مع الشريعة التي تتماشى مع المتطلبات المالية العصرية لزبائنه من مختلف الفئات. وعلى مدار الأعوام الخمسة الماضية، حقق البنك نمواً مطرداً في قاعدة زبائنه خاصة في ظل تطلع الأفراد إلى الحصول على خدمات مصرفية بديلة لتلك التي تقدمها البنوك التقليدية. ومع التطور المستمر الذي يشهده قطاع الصيرفة الإسلامية بالسلطنة، يواصل بنك نزوى توفير حلول تنافسية وموثوقة بهدف تمكين زبائنه من تحقيق حياة مستقرة مالياً.

خلفية عامة

بنك نزوى

جاء تأسيس بنك نزوى بعد الحصول على الموافقة المبدئية من البنك المركزي العماني على منح الترخيص للشيخ سعود بن علي الخليلي، الذي قام مع 92 من من الأفراد العمانيين والشركات وصناديق التقاعد بتشكيل مجموعة المساهمين المؤسسين للبنك.

بنك نزوى هو أول بنك إسلامي متخصص في سلطنة عمان، حيث يقوم بتوفير كافة المنتجات والخدمات المتوافقة مع أحكام الشريعة الإسلامية.

يقدم البنك مجموعة كاملة من الخدمات المصرفية التجارية، وفقا للترخيص الصادر من البنك المركزي العماني وقانون البنوك الصادر بالمرسوم السلطاني رقم 2000/114.

المسؤول الإعلامي

الإسم
سودبتا داس جوبتا
البريد الإلكتروني

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن