تنظيم الاتصالات تستكمل استعداداتها للاحتفاء باليوم الوطني 46 للإمارات

بيان صحفي
منشور 28 تِشْرِين الثَّانِي / نوفمبر 2017 - 12:44
 الهيئة العامة لتنظيم قطاع الاتصالات
الهيئة العامة لتنظيم قطاع الاتصالات

إستكملت الهيئة العامة لتنظيم قطاع الاتصالات جميع الاستعدادات الخاصة باحتفالات اليوم الوطني السادس والأربعين لقيام دولة الإمارات العربية المتحدة. وتضمنت قائمة الفعاليات الخاصة بهذه المناسبة العديد من النشاطات التراثية والثقافية والوطنية التي تعكس أصالة وتاريخ الدولة، وتعكس شعور الفخر والاعتزاز بهذه المناسبة الغالية.

وقال حمد عبيد المنصوري، مدير عام الهيئة العامة لتنظيم قطاع الاتصالات: نفخر اليوم بمسيرة حافلة ممتدة لـ 46 عاماً من الإنجازات والعطاء والخير لكل من يعيش على هذه الأرض. إن تجربة الاتحاد تعد من أنجح التجارب في محيطنا. واليوم تواصل دولة الإمارات بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة»حفظه الله«، السير على نفس الخطى وذات النهج لتوفير سبل الحياة الكريمة والعيش الرغيد لجميع مواطني الدولة».

وتشمل الفعاليات المدرجة على جدول الاحتفالات التركيز على العديد من القيم والمفاهيم التي باتت جزءاً من أسلوب وطبيعة الحياة والعمل في الدولة بما فيها الابتكار والسعادة والإيجابية، حيث سيتم تكريم عدد من الموظفين المتميزين الذين ساهموا في إثراء وتكريس وإنجاح مبادرة «أنا إيجابي.... أنا سعيد» ضمن الاحتفالات التي تم إعدادها خصيصاً لهذه المناسبة بمقر الهيئة في كل من أبوظبي ودبي. كما تضمنت الفعاليات أيضا معرضاً فنياً خاصاً لنتاج أصحاب الهمم، بالإضافة إلى عروض الفرق الحربية التراثية، والطبخ الشعبي، وركن إعداد القهوة العربية، وتوزيع هدايا اليوم الوطني على الموظفين والمتعاملين.

وفيما يخص النشاطات الموجهة للجمهور في هذا اليوم، فقد قامت الهيئة بإطلاق مسابقة من خلال الحساب الرسمي لأحد الشخصيات المؤثرة على مواقع التواصل الاجتماعي، كما تم إعداد قصيدة وطنية خاصة مهداة إلى قادة وشيوخ الدولة سيتم إلقاؤها خلال الحفل وبثها على القنوات الإعلامية ومواقع التواصل الاجتماعي.

المصدر: البيان

خلفية عامة

الهيئة العامة لتنظيم قطاع الاتصالات

تأسست الهيئة العامة لتنظيم قطاع الاتصالات في دولة الإمارات العربية المتحدة وفقاً للمرسوم بقانون اتحادي رقم 3 لسنة 2003 (قانون الاتصالات)، في شأن تنظيم قطاع الاتصالات في الدولة. ومنذ تأسيسها، تخطت الهيئة التوقعات من خلال إنجاز الأهداف المرسومة لها في وقت قياسي.

يتمحور دور الهيئة في مجالين هما: تنظيم قطاع الاتصالات، وتمكين الجهات الحكومية في مجال التحول الذكي.

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن