توقع وصول إيرادات هواوي لعام 2018 إلى 108,5 مليار دولار وتحقيق قفزة نوعية للربح السنوي بمعدل 21%

بيان صحفي
منشور 02 كانون الثّاني / يناير 2019 - 11:41
أن هواوي اليوم عضو في أكثر من380 مؤسسة متخصصة في هذه الصناعة حيث تشغل أكثر من 300 منصبًا رئيسيًا وتقدم ما يزيد على 6000 مقترح سنويًا.
أن هواوي اليوم عضو في أكثر من380 مؤسسة متخصصة في هذه الصناعة حيث تشغل أكثر من 300 منصبًا رئيسيًا وتقدم ما يزيد على 6000 مقترح سنويًا.

بعث جو بينج، رئيس مجلس إدارة "هواوي" بالتناوب رسالة تهنئة بالعام الجديد لموظفي الشركة بجميع أنحاء العالم والبالغ عددهم 180 ألف، شملت رسائل طمأنة أعرب من خلالها عن ثقته باستمرار أداء الشركة القوي ونمو أعمالها باعتبارها لم تتوقف مطلقاً عن المُضي قدماً في تطوير أعمالها وفقاً لاحتياجات عملائها، وتحقيق العديد من إنجازات سبق ابتكار  تقنيات وحلول متقدمة تتماشى مع المتطلبات العصرية كالذكاء الصناعي وشبكات الجيل الخامس والسحابة الالكترونية. ونتيجة لذلك، من المتوقع أن تصل إيرادات "هواوي" في عام 2018 إلى 108,5 مليار دولار، لتحقق بذلك قفزة سنوية بمعدل الربح السنوي يبلغ 21%.

وخلال استعراضه لأبرز الإنجازات التي حققتها الشركة في عام 2018، ذكر جو في رسالته أن "هواوي" وقَّعت 26 عقدًا تجاريًا لشبكات الجيل الخامس لتصبح بذلك الأولى عالمياً في هذا المجال، وأن الشركة قد شحنت فعلياً ما يزيد على 10 آلاف محطة اتصالات للجيل الخامس لعملائها. وأن أكثر من 160 مدينة و211 شركة من الشركات المدرجة في قائمة «فورتشن 500» لأهم الشركات على مستوى العالم، قد اختارت "هواوي" شريكًا لها في مجال التحول الرقمي. كما حققت "هواوي" رقمًا قياسيًا جديدًا في مبيعات الأجهزة بشحن أكثر من 200 مليون هاتف متحرك، وأحدثت طفرة حقيقية في صناعة الحواسيب وبناء النظام الإيكولوجي الشامل لتقنية انترنت الأشياء للمنازل الذكية. كذلك فقد أطلقت وحدة أعمال "هواوي السحابية" أكثر من 140 خدمة سحابية ضمن 18 فئة مختلفة، وتتعاون الشركة اليوم مع طيف من الشركاء لخدمة عملائها في جميع أنحاء العالم من خلال 37 نطاق عمل منتشرة في 22 إقليم. وقد أعلنت الشركة في 2018 عن إطلاق إستراتيجية الذكاء الاصطناعي ومجموعة كاملة من حلوله ومنتجاته الذكاء، وتتضمن سلسلة رقاقات أسيند-للذكاء الاصطناعي الأولى من نوعها في العالم بالإضافة إلى المنتجات والخدمات السحابية ذات الصلة، ورقاقات ومنتجات وحلول متكاملة لشبكات الجيل الخامس تصدرة السوق.

وبالنظر لإنجازات الشركة المتتابعة، سيما تلك التي تحققت في 2018 بفضل متابعة التركيز على البعد الابتكاري بمزيد من الاستثمارات في البحث والتطوير، قال جو بينج: "لا يزال أداء أعمالنا قوياً وثابتاً، ويعزى ذلك بالدرجة الأولى لثقة عملائنا المتواصلة والآراء الهامة والحيوية التي يقدمونها لنا بخصوص تطوير أداء أعمالنا. كما يرجع الفضل بثبات أداء الشركة للطريقة الشفافة والمنفتحة التي نتعامل بها في الرد على الشكوك والتوقعات السلبية والقيود التي يحاول البعض وضعها أمامنا في عدد من الأسواق".

وأضاف قائلاً: "في 2019، سنشهد موجات تطوير جديدة في مجال الرقمنة والذكاء الاصطناعي، ونعلم جيدًا أننا قد نواجه تحديات أكبر. وكل ماعلينا القيام به في مثل هذه الأوقات أن نتمتع بإيجابية ونستجمع قوانا، ونرتقي بجودة عملياتنا، ونبث مزيداً من روح الشغف والابتكار داخل المؤسسة، ونواصل المُضي قدمًا لتلبية متطلبات العملاء وتحقيق الريادة الإستراتيجية".

وتعليقًا على التوقعات لعام 2019، قال: "سنركز على الأعمال والفرص الإستراتيجية المتاحة لنا من خلال آراء ومتطلبات عملائنا، ونبني هيكل أعمال أكثر مرونة. كما نعتزم بناء مزيد من جسور التعاون مع الشركات لتحقيق نجاحات مشتركة على طريق بناء نظام ايكولوجي شامل لتقنية الاتصالات والمعلومات يتناسب مع متطلبات مختلف الأعمال. ونظرًا لأن المنافسة بين القوى العالمية أصبحت أكثر احتدامًا، سنشهد المزيد من القلاقل في مجمل بيئة الأعمال. ونحن لسنا بموقع يؤهلنا لتغيير البيئة بمجملها بمفردنا، ولكن ما يمكننا فعله هو ترسيخ مكانتنا على أرض الواقع وتحسين النظام الإيكولوجي للأعمال في مجال صناعتنا".

كما سلط جو الضوء في رسالته على الثقة التي تكتسبها منتجات وحلول "هواوي" لدى العملاء في أكثر من 170 دولة ومنطقة حول العالم، وأكَّد أن الشركة بات لديها سجل حافل من الثقة والإنجازات في مجال الأمن السيبراني، مشدداً على أن "هواوي لم ولن تمثل خطراً أمنياً على الإطلاق". وفيما يتعلق بامتثال "هواوي" للأنظمة والسياسات، قال جو بينج: "إن الوصول للعالمية يعني الالتزام بالامتثال بقوانين جميع الدول والمناطق التي نعمل بها، إذ يعتبر هذا الامتثال أهم الأسس بالنسبة لنا لنواصل أعمالنا ونقدم خدماتنا وإسهاماتنا للعالم أجمع. وسنستمر في التركيز على تضمين متطلبات الامتثال للقوانين في كافة نشاطات أعمالنا من خلال سياساتنا وأنظمتنا وإجراءاتنا المؤسساتية الداخلية والخارجية وعملياتنا وإجراءات التثقيف والتدريب والاتصالات والتنسيق مع الآخرين المتواءمة مع ذلك الهدف بعناية بالغة. ولا بد من متابعة حرصنا على غرس هذه المتطلبات في وجدان وسلوك جميع موظفينا. ويجب ألا تؤدي الأحداث المغرضة أو الانتكاسات المؤقتة إلى تثبيط همتنا؛ فعلينا الإصرار دائمًا على ترسيخ الريادة العالمية وتحقيق مزيد من الانجازات. ولن تزيدنا التحديات إلا شجاعة، ولن يزيدنا الإجحاف في التعامل معنا من قبل بعض الجهات سوى إصرارًا على أن نحقق مزيداً من النتائج الحيوية لخدمة البشرية وأن نبقى الصدارة".

وفي معرض تعليقه على التحديات بخصوص الشكوك والإدعاءات التي تواجهها الشركة في بعض الأسواق حاليًا تحديداً فيما يتعلق بانخراطها ببناء شبكات الجيل الخامس، قال جو بينج: "إن أسواق شبكات الجيل الخامس التي اختارت العمل على بناء وتطوير شبكات الجيل الخامس بمنأى عن ‘هواوي’ ستكون كفريق الإن بي آي الاحترافي للسلة يلعب مبارة تنافسية بدون مشاركة  نجوم اللاعبين المحترفين".

"ستسمر اللعبة بالفعل، ولكن بمهارات وخبرات أقل، لاتليق بمباراة احترافية رفيعة المستوى".

وأضاف قائلاً: "فيما يتعلق بالتطورات الجديدة في التقنيات، مثل تقنية الذكاء الاصطناعي، والبيانات الضخمة، ونظم الاتصال السحابية، فإننا نواكب التطورات في هذه الصناعة، ونعتقد بأننا لانزال مؤهلين للتربع على رأس هرم الصدارة".

واختتم جو رسالته قائلاً: "في السنوات المقبلة، ستظل صناعة تقنية المعلومات والاتصالات تثري حياتنا باكتشافات واعدة؛ فالتحول الرقمي يجري على قدم وساق وسنجد أنفسنا على أعتاب عالم أكثر ذكاء يبحث فيه المستهلكون بجدية عن التقنيات والخدمات الرقمية الأكثر تطورًا ومصداقية. وعملية التحول إلى الحلول الرقمية والذكية عملية مطولة، ولذلك فإننا الاستمرار في تقديم الابتكار والحلول المتطورة التي تتماشى مع متطلبات وتوقعات الأفراد والشركات أمر لامفر منه"

وفي مواجهة موجات أزمة الثقة مع الغرب قال جو: "يجب علينا أولاً تأدية عملنا على أكمل وجه والاستمرار في بناء قدرات الشركة التنافسية في مجال تقنية الجيل الخامس. ونحن على ثقة  بأن العملاء سيتخذون قراراتهم الخاصة بعيداً عن تأثير الحملات الخارجية. ولدعم جهود العملاء في تطوير حقبة الجيل الخامس التي تعتبر العنصر الأهم حالياً، تعتزم "هواوي" طرح أول هاتف ذكي يعمل بتقنية الجيل الخامس في النصف الأول من 2019، وستحقق الشركة "نطاقًا تجاريًا" واسعًا لتلك الهواتف في النصف الثاني من 2019".

يذكر أن "هواوي" اليوم عضو في أكثر من380 مؤسسة متخصصة في هذه الصناعة حيث تشغل أكثر من 300 منصبًا رئيسيًا وتقدم ما يزيد على 6000 مقترح سنويًا. وتسبق غيرها من الشركات في عدة مجالات منها شبكات اتصالات البيانات اللاسلكية والضوئية والأجهزة الذكية. وقد أعلنت الشركة مؤخراً عن جديتها في تكثيف جهودها لتطوير شبكات الجيل الخامس؛ إذ بدأت تعهدت بمواصلة الجهود لتطوير شبكة الجيل الخامس والتركيز على الأمن السيبراني رغم مواقف بعض الدول في الغرب على صعيد التصريح عن مزيد من الإدعاءات بخصوص أمن المنتجات والحلول التي تقدمها الشركة . وقد صرح ليانج هيو، رئيس مجلس إدارة "هواوي"، لوسائل الإعلام في الأسبوع الماضي، بأن عمليات الشركة تمضي بشكل طبيعي رغم بيئة العمل المعقدة نوعاً ما التي تواجهها الشركة حالياً، مؤكداً بأنه لم يتم تقديم دليل واحد على الإدعاءات، ولم يتم فعلياً حصول خطأ أمني جدي واحد يرتبط بمنتجات وحلول الشركة في تاريخها عملها على مدار 30 عاماً". 

خلفية عامة

هواوي

شركة هواوي من كبريات الشركات المتخصصة في إنتاج شبكات الجيل القادم من شبكات الاتصالات، والشركة ملتزمة بتوفير المنتجات والخدمات والحلول المبتكرة والمخصصة لإيجاد قيمة بعيدة المدى لعملائها ومساعدتهم في تحقيق إمكانيات نموهم. 

المسؤول الإعلامي

الإسم
مي علام
البريد الإلكتروني

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن