جامعة حمدان بن محمد الذكية تختتم خلوة تطوير الخطة الاستراتيجية 2018-2021

بيان صحفي
منشور 02 تشرين الأوّل / أكتوبر 2017 - 09:23
خلال الخلوة بحضور معالي الفريق ضاحي خلفان تميم والدكتور منصور العور.
خلال الخلوة بحضور معالي الفريق ضاحي خلفان تميم والدكتور منصور العور.

وجّه معالي الفريق ضاحي خلفان تميم، نائب رئيس الشرطة والأمن العام في دبي رئيس مجلس أمناء جامعة حمدان بن محمد الذكية، باعتماد تطبيقات استراتيجية تخدم مستهدفات الأجندة الوطنية لـ رؤية الإمارات 2021 في تطوير نظام تعليمي رفيع المستوى يضمن استثمار الطاقات الكامنة لرأس المال البشري في الابتكار والريادة. وجاء ذلك خلال مشاركته فريق من الأكاديميين والإداريين في اليوم الختامي في خلوة تطوير الخطة الاستراتيجية التي أقيمت على مدى 3 أيام في فندق ميدان لوضع وتطوير الخطة الاستراتيجية للفترة 2018-2021 استناداً إلى رؤية متمحورة حول تمهيد الطريق أمام تحقيق ريادة الأعمال الأكاديمية، سعياً وراء ترسيخ ريادة "جامعة حمدان بن محمد الذكية" كلاعب رئيس وقوة مؤثرة على خارطة التعليم الذكي العالمي. وحضر الخلوة الخبير العالمي في مجال التعليم الإلكتروني والتعلّم عن بعد الدكتور ستيفن مورجاترويد، رئيس قسم الإبتكار لدى مؤسّسة كونتاكت نورث كونتاكت نورد، الشبكة الإلكترونية الرائدة في مجال التدريب والتعلّم عن بعد والقائمة في كندا. 

وأجمع الحضور على ضرورة تبني المقترحات الاستراتيجية الداعمة لتحويل جامعة حمدان بن محمد الذكية إلى مساهم رئيس في إعادة هندسة مستقبل التعليم العالمي وفق أسس قوامها الإبداع والابتكار في التعلم الذكي، بما يصب في خدمة البشرية، وسط التأكيد على توجيه الجهود نحو جعل الابتكار القوة الدافعة لتوليد وتطبيق ونشر المعرفة سعياً وراء الوصول إلى عالم يضمن توفير "التعليم بلا حدود" بعيداً عن معوقات الزمان والمكان. وفي ختام الخلوة، جرى الاتفاق عل خارطة طريق لتمكين الجامعة من تحقيق أولوياتها الاستراتيجية على صعيد توفير فرص التعلم مدى الحياة وتقديم تجربة فريدة ومحفزة على الإبداع العلمي والفكري والبحث العلمي الجاد والداعم لمسار التنمية الوطنية، من خلال 3 ركائز أساسية تتمثل في الابتكار والتغيير والتحول.

وأوضح معالي ضاحي خلفان بأنّ الخطة الاستراتيجية 2018-2021 تمثل استكمالاً حقيقياً لمسيرة النجاح والإنجاز والريادة التي تقودها "جامعة حمدان بن محمد الذكية" كقوة دافعة لإعادة هندسة مستقبل التعلم والتعليم في ظل الدعم اللامحدود من سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي الرئيس الأعلى للجامعة، لتحقيق قصب السبق في إعادة هيكلة التعليم العالي لتأهيل جيل قادر على استشراف وصنع المستقبل، تجسيداً لرؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله"، الذي يؤمن بأنّ الشباب هم الرهان للمستقبل المشرق لدولة الإمارات.

وأكد معاليه بأنّ الجامعة تضع نصب أعينها الالتزام بمحددات استراتيجية واضحة، تتمثل في الارتقاء بجودة البحث العلمي وريادة الأعمال والابتكار، مع التركيز على إثراء مخزون المعرفة ودفع عجلة التقدم في قطاع التعليم الذكي في إطار الشراكات المثمرة مع أبرز الأسماء الوطنية والإقليمية والعالمية الرائدة في البحث والتطوير، بما يخدم مسار تطور البشرية جمعاء. مضيفاً: "تتمحور الخطة الاستراتيجية 2018-2021 حول دعم الأجندة الوطنية لـ رؤية الإمارات 2021، التي وضعت الاستثمار في العلم في مقدمة الأولويات الاستراتيجية باعتباره أساس تقدم الأمم وأهم استثمار في جيل المستقبل. لذا فإننا ملتزمون بجعل الجامعة مؤسسة أكاديمية فاعلة في تطوير نظام تعليمي رفيع المستوى بحلول العام 2021، مدفوعين بنموذج مبتكر وفعال يعتمد أحدث أساليب وطرائق تعليمية مطورة من قبل فريقنا المكون من نخبة الأكاديميين والخبراء في حقول المعرفة والبحث والإبداع العلمي."

واختتم معاليه: "تمثل الخطة الاستراتيجية الجديدة إطار عمل متكامل لدفع عجلة تطوير المختبرات الإبداعية والمسرعات الأكاديمية، التي تمثل ركائز متينة للانطلاق بقوة نحو 20X لنسبق الجامعات العالمية في تطوير طرائق وأساليب التعليم، ونعزز مساهماتنا القيمة في تبني نموذج اقتصاد التحول الذي يقوم على أساليب شمولية ومبتكرة وحلول تحويلية وطرائق تفكير تجمع بين الحكمة الإنسانية والابتكارات التكنولوجية، دعماً للجهود الوطنية الرامية إلى جعل دبي مدينة المستقبل التي تسبق مدن العالم بعشر سنوات. ونتطلع قدماً إلى البدء بتطبيق محاور خطتنا الجديدة، التي نثق بأنها ستكون دفعة قوية باتجاه بناء طاقات شابة تتحلى بالإبداع والتنافسية والثقة لدعم نهج الإمارات في تغيير مسار التنمية ليكون معتمداً على العلوم والمعرفة والابتكار."

خلفية عامة

جامعة حمدان بن محمد الذكية

باعتبارنا مؤسسة أكاديمية فإننا نعمل على بناء المعرفة وتطبيقها من خلال المبتكرات، والانطلاقات المتجددة، والتحولات المستحدثة. فنحن نقوم بتوفير فرص متفردة للتعلم مدى الحياة، وخبرات تعليمية فريدة من خلال التحفيز الفكري، ونؤسس لمجتمع متنوع يكون قوامه هيئة التدريس، والموظفين، والدارسين، والخريجين.

"قاطع الرؤوس" في قبضة الاستخبارات العراقية

منشور 23 شباط / فبراير 2019 - 09:39
مقاتلين من داعش/ أرشيفية
مقاتلين من داعش/ أرشيفية

أعلنت الاستخبارات العسكرية العراقية، أمس الجمعة، عن اعتقال قاطع الرؤوس في "داعش" على الحدود العراقية السورية، الذي ظهر في أكثر من فيديو وهو ينفذ عمليات إعدام.

وقالت المديرية في بيان على صفحتها في موقع "فيسبوك" إن "مفارز مديرية الاستخبارات العسكرية في الفرقة 15 ، وإثر معلومات استخبارية دقيقة، ألقت القبض على أحد الإرهابيين الذين تسللوا عبر الحدود العراقية السورية والمعروف بـ (قاطع الرؤوس)".

وأضافت أن "هذا الشخص معروف بقاطع الرؤوس"، وأنه "ظهر بعدة إصدارات للدواعش أمام أشخاص قام بقطع رؤوسهم في العراق وسوريا".

 


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك

المسؤول الإعلامي

الإسم
أورينت بلانيت للعلاقات العامة والتسويق
البريد الإلكتروني

بيانات صحفية سابقة

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن