"جنرال إلكتريك" تطلق المركز العالمي للتميز في كفاءة الطاقة

بيان صحفي
منشور 08 آذار / مارس 2017 - 11:32
جنرال إلكتريك
جنرال إلكتريك

أعلنت "جنرال إلكتريك"، المسجلة في بورصة نيويورك بالرمز GE، اليوم عن إطلاق المركز العالمي للتميز في كفاءة الطاقة والذي تتكامل فيه الخبرات الواسعة لمختلف وحدات أعمال الطاقة التابعة لها، بهدف تطبيق برمجيات ومعدات جديدة تساهم في تعزيز كفاءة العمليات في المحطات الجديدة والقائمة لتوليد الطاقة بالفحم وخفض انبعاثاتها الغازية بدرجة كبيرة. وسيعمل المركز، الكائن في مدينة بادن السويسرية، على تطوير حلول متكاملة وتقديم معلومات متخصصة شاملة في أنحاء العالم، في الوقت الذي ستركز فيه فرق العمل الإقليمية على العمليات الهندسية وتنفيذ المشاريع المحلية. وتتكامل في المركز الخبرات الواسعة لمجموعة من وحدات الأعمال المتخصصة في "جنرال إلكتريك"، بما في ذلك خدمات الطاقة وأنظمة طاقة البخار وحلول الطاقة الرقمية ومركز الأبحاث العالمي وغيرها.

وتنسجم أهداف المركز الجديد مع دراسة أعدتها "جنرال إلكتريك" مؤخراً وكشفت من خلالها عن إمكانية خفض انبعاثات ثنائي أكسيد الكربون من أسطول معدات التوليد بطاقة البخار بنسبة 11 بالمئة في حال استخدام المعدات والبرمجيات الجديدة. وتساهم عمليات توليد الطاقة بالفحم في توفير الكهرباء إلى 40 بالمئة من العالم، وتؤدي إلى نحو 75 بالمئة من إجمالي الانبعاثات الكربونية في قطاع الكهرباء، ويرجع السبب في ذلك إلى عدم كفاءة عدد كبير من محطات التوليد القديمة.

بهذه المناسبة قال جوزيف أنيس، الرئيس والمدير التنفيذي لوحدة أعمال خدمات الطاقة في الشرق الأوسط وأفريقيا لدى شركة "جنرال إلكتريك": "تعتبر محطات توليد الطاقة بالفحم من العناصر الجوهرية لتلبية المتطلبات اليومية للمجتمعات والصناعات، اليومَ وفي المستقبل المنظور. وفي الوقت الذي تستخدم فيه ’جنرال إلكتريك‘ أنواع مختلفة من الوقود، بما في ذلك موارد الطاقة المتجددة، فإننا ندرك وجود ضرورة ملحة لتوفير حلول عالية كفاءة للمنشآت العاملة بالفحم، لضمان خفض الانبعاثات وتوفير موارد كهرباء موثوقة. ويعكس إطلاق المركز العالمي للتميز في كفاءة الطاقة التزامنا الراسخ بتزويد حلول متكاملة تغطي احتياجات محطات التوليد على كافة المستويات وتناسب العملاء الذين يملكون ويشغلون منشآت الطاقة العاملة بالفحم وتساعدهم على تحقيق نتائج أفضل".

ويمكن للمحطات الجديدة التي يجري بناؤها لتوليد الطاقة بالفحم والتي تستخدم تقنيات "جنرال إلكتريك" فائقة الأهمية أن تعزز كفاءة العمليات بنسبة تصل إلى 49 بالمئة، بما يتفوق بشكل ملحوظ على المعدل العالمي السائد والبالغ 33 بالمئة. ومن خلال تعزيز الكفاءة بمقدار نقطة واحدة، يمكن خفض التكاليف التشغيلية خلال دورة حياة المحطة بالتزامن مع الحد من انبعاثات ثنائي أكسيد الكربون بنحو 2 بالمئة. 

وتعتمد المحطات الحديثة لتوليد الطاقة بالفحم على شبكة معقدة من أجهزة الاستشعار وحلول التحكم الرقمية والكمبيوترات الإشرافية لتشغيل وتنسيق عمليات الأنظمة الفرعية في المنشأة. وتقدم "جنرال إلكتريك" إمكانات رقمية كبيرة ومحفظة واسعة من أنظمة التحكم بجودة الهواء للمساعدة على خفض الانبعاثات الجوية بما يتوافق، ويتفوق أيضاً، على المعايير المحددة وفقاً لأكثر القوانين صرامةً في هذا المجال في العالم.

كما سيعمل المركز العالمي للتميز في كفاءة الطاقة على تزويد مجموعة من حلول التمويل التي تساعد العملاء على تطوير مشاريع لتحويل عملياتهم نحو منهج يقوم على خفض الكثافة الكربونية في إنتاج مزيج الطاقة.

وتحرص "جنرال إلكتريك" على توفير حلولها المتطورة لتحديث محطات التوليد بالفحم في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وتركيا. وفي هذا السياق يقول ساشا بارانيكس، المدير التجاري العام لوحدة أعمال أنظمة طاقة البخار لدى "جنرال إلكتريك" في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وتركيا: "هنالك توجه واضح في دولة الإمارات العربية المتحدة وتركيا وباكستان وعموم منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا نحو الارتقاء بأداء قطاع الطاقة وتنويع موارده. ويقدم الفحم فرصة جديدة لتوسعة مصادر الطاقة البديلة في المنطقة، ونحن على ثقة بأن باقة الحلول المتكاملة التي طورتها ’جنرال إلكتريك‘ لتوفير أنظمة توليد أكثر ذكاءً ونظافةً في المحطات العاملة بطاقة البخار سيكون لها دور كبير في تعزيز كفاءة استهلاك الموارد وتلبية الاحتياجات المتنامية في المنطقة بالتزامن مع دعم أهداف التنمية المستدامة".

أما في دولة الإمارات العربية المتحدة، فقد وقعت "جنرال إلكتريك" بالتعاون مع "هاربين إلكتريك إنترناشيونال"، عقد الهندسة والمشتريات والبناء الخاص بالمرحلة الأولى من مشروع "مجمع حصيان لإنتاج الطاقة بتقنية الفحم النظيف" الذي تطوره هيئة كهرباء ومياه دبي. وينسجم هذا المشروع الهام مع استراتيجية دبي للطاقة النظيفة 2050 وسيعمل على إنتاج 2400 ميجاواط من الكهرباء باستخدام الفحم النظيف والتقنيات فائقة الدقة، وبما يتوافق مع المعايير الأوروبية الصارمة المتعلقة بمستويات الانبعاثات الغازية المسموح بها. وتضم المرحلة الأولى 4 وحدات بطاقة إنتاجية تبلغ 600 ميجاواط، ويمثل المشروع تجسيداً لالتزام "جنرال إلكتريك" الجاد والمستمر بتزويد أحدث حلول وتقنيات الطاقة النظيفة وتعزيز كفاءة القطاع في المنطقة بالتزامن مع خفض البصمة البيئية.

وفي تركيا، تستعد أول محطة لتوليد الكهرباء بالفحم، والتي تستخدم تقنيات "جنرال إلكتريك" الحديثة وفائقة الدقة، مرحلة التشغيل في منطقة كارابيغا.

وفي باكستان، أعلنت شركة "جنرال إلكتريك" اليوم عن إبرام صفقة مع شركة "تشاينا ماشينري انجنيرينغ كوربوريشن" لتوفير مرجلين بخاريين باستطاعة 330 ميجاواط لصالح "إنجرو باورجن طهار (الخاصة) المحدودة"، المشروع المشترك بين "تشاينا ماشينري انجنيرينغ كوربوريشن" وشركات باكستانية لتطوير محطة توليد الطاقة الكهربائية "طهار 2". وسيكون "طهار 2" أول مشروع في البلاد يتم تشغيله باستخدام الفحم الحجري المستخرج من "حقل طهار للفحم" في صحراء طهار الباكستانية. وهذا من شأنه أن يخفف الضغط على احتياطي النقد الأجنبي، ويدعم اكتفاء باكستان في مجال توليد الطاقة، ويحث خطى البلاد نحو تحقيق هدفها في زيادة إنتاج الطاقة بالاعتماد على مواردها الوطنية إلى أكثر من 50%، وذلك ضمن إطار "رؤية 2025".

خلفية عامة

جنرال إلكتريك

تعد جنرال إلكتريك، شركة رائدة عالمياً في مجال توفير تقنيات متنوعة في مجالات البنية التحتية والإعلام والخدمات المالية التي تركز على حل أصعب المشكلات في العالم. وتخدم جنرال إلكتريك عملاءها في أكثر من 100 دولة ويعمل لديها أكثر من 300 ألف موظف حول العالم، لتقدم منتجات وخدمات تشمل قطاعات الطاقة والمياه والتنقل والرعاية الصحية والتمويل والمعلومات.
وحققت عائدات بلغت 37 مليار دولار في 2009. وتعبر الشركة رائدة عالمية في مجال تزويد تقنيات توليد الطاقة. وتشمل الشركة على وحدات جنرال إلكتريك للطاقة والمياه وجنرال إلكتريك لخدمات الطاقة وجنرال إلكتريك للنفط والغاز، وتتعاون هذه الشركات على توفير خدمات وحلول متكاملة تغطي مختلف مجالات قطاع الطاقة، بما في ذلك الفحم والنفط والغاز الطبيعي والطاقة النووية، إضافة إلى موارد الطاقة المتجددة مثل: الماء والرياح والطاقة الشمسية والغاز الحيوي، وغيرها من أنواع الوقود البديل.

المسؤول الإعلامي

الإسم
كريم جدع
البريد الإلكتروني

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن