جنرال إلكتريك للطاقة المتجددة تطور مع مجموعة ماس أول مشاريعها لطاقة الرياح في الأردن

بيان صحفي
منشور 09 نيسان / أبريل 2018 - 07:38
من المقرر بدء تشغيل المشروع بنهاية العام المقبل 2019 ليساهم في دعم الأردن نحو تحقيق أهداف الطاقة المتجددة.
من المقرر بدء تشغيل المشروع بنهاية العام المقبل 2019 ليساهم في دعم الأردن نحو تحقيق أهداف الطاقة المتجددة.

أعلنت "جنرال إلكتريك للطاقة المتجددة"، المسجلة في بورصة نيويورك بالرمز GE، اليوم عن أنها ستزود أحدث طرازات توربينات الرياح 3.6-137m إلى "مجموعة ماس القابضة للطاقة" التابعة لـ "ماس العالمية"، لتطوير مشروع مــاس للرياح بقدرة إنتاجية تبلغ 100 ميجاواط في المملكة الأردنية الهاشمية. وسيساهم مشروع الطاقة النظيفة في تغطية احتياجات أكثر من 150 ألف منزل بالتزامن مع خفض الانبعاثات الكربونية بمقدار 233,800 طن سنوياً. 

وتمثل هذه الخطوة أول مشاريع طاقة الرياح بالنسبة لكل من "جنرال إلكتريك" و"ماس العالمية" في الأردن، وتمثل امتداداً للعلاقة طويلة المدى التي تجمع بين الطرفين. كما وقعت "جنرال إلكتريك للطاقة المتجددة" أيضاً مع شريكها في التحالف شركة "إليكنور" الإسبانية عقد الهندسة والمشتريات والإنشاءات الخاص بالمشروع. 

ومن المقرر بدء تشغيل مشروع مــاس للرياح بنهاية العام المقبل 2019 ليساهم في دعم الأردن نحو تحقيق أهداف الطاقة المتجددة انطلاقاً من رؤية 2025 الرامية إلى زيادة استخدام موارد الطاقة النظيفة إلى 11 بالمئة ورفع نسبة الاعتماد على الموارد المحلية في الاستهلاك إلى 39 بالمئة.

بهذه المناسبة قال د. منار المنيف، الرئيس والمدير التنفيذي لدى "جنرال إلكتريك للطاقة المتجددة" في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وتركيا: "ينسجم المشروع الجديد في الرشادة بمضمونه وأهدافه مع رؤية الأردن لعام 2025 نحو تعزيز أداء قطاع الطاقة المتجددة ورفع إنتاجية الطاقة محلياً، كما يمثل استثماراً هاماً يضيف قيمة كبيرة على المستويين الاقتصادي والاجتماعي. ومن خلال تعاوننا من ’ماس العالمية‘ في أول مشاريعها في الأردن، فإننا فخورون بتقديم تقنياتنا المتطورة في قطاع طاقة الرياح والتي تمثل خياراً مثالياً للاستخدام في تلبية احتياجات القطاع في الأردن والمنطقة بشكل عام". 

ومن جانبه قال السيد شادي أبو الخير، مدير عام الدائرة التجارية في "ماس الأردن للطاقة المتجددة": "يمثل تطوير هذا المشروع إنجازاً بارزاً في مسيرة التوسع العالمي لأعمالنا، ويؤكد التزامنا بتوظيف إمكاناتنا الكبيرة في خدمة قطاعي الطاقة والطاقة المتجددة في كافة أرجاء المنطقة. ويجري استخدام تقنيات الرياح التي طورتها ’جنرال إلكتريك‘ على نطاق واسع في العالم، ونقوم من خلال تعاوننا مع الشركة فإننا نقدم حلولاً ترتقي بمستويات المرونة والكفاءة في العمليات إلى مستويات جديدة من التميز، مما سيعود بفوائد هامة على المجتمع الأردني". 

وتواصل "جنرال إلكتريك" تعزيز حضورها في قطاع طاقة الرياح في الشرق الأوسط، واحتفلت مؤخراً بإنجاز جديد تمثل في تزويد توربين للرياح في المملكة العربية السعودية إضافة إلى مشروع ظفار لطاقة الرياح في سلطنة عمان. وتمتلك "جنرال إلكتريك" حضوراً عالمياً قوياً في القطاع يشمل أكثر من 35 دولة بطاقة إنتاجية تصل إلى ما يزيد على 60 جيجاواط عبر توربينات الرياح البرية التي تم تركيبها حول العالم. 

خلفية عامة

جنرال إلكتريك

تعد جنرال إلكتريك، شركة رائدة عالمياً في مجال توفير تقنيات متنوعة في مجالات البنية التحتية والإعلام والخدمات المالية التي تركز على حل أصعب المشكلات في العالم. وتخدم جنرال إلكتريك عملاءها في أكثر من 100 دولة ويعمل لديها أكثر من 300 ألف موظف حول العالم، لتقدم منتجات وخدمات تشمل قطاعات الطاقة والمياه والتنقل والرعاية الصحية والتمويل والمعلومات.
وحققت عائدات بلغت 37 مليار دولار في 2009. وتعبر الشركة رائدة عالمية في مجال تزويد تقنيات توليد الطاقة. وتشمل الشركة على وحدات جنرال إلكتريك للطاقة والمياه وجنرال إلكتريك لخدمات الطاقة وجنرال إلكتريك للنفط والغاز، وتتعاون هذه الشركات على توفير خدمات وحلول متكاملة تغطي مختلف مجالات قطاع الطاقة، بما في ذلك الفحم والنفط والغاز الطبيعي والطاقة النووية، إضافة إلى موارد الطاقة المتجددة مثل: الماء والرياح والطاقة الشمسية والغاز الحيوي، وغيرها من أنواع الوقود البديل.

المسؤول الإعلامي

الإسم
روان الحسبان
البريد الإلكتروني

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن