دبي لتنمية الاستثمار تتعاون مع في إف إس غلوبال لتسهيل ترخيص المستثمرين الأجانب

بيان صحفي
منشور 03 تمّوز / يوليو 2018 - 08:30
خلال الحدث
خلال الحدث

وقعت مؤسسة دبي لتنمية الاستثمار،  إحدى مؤسسات دائرة التنمية الاقتصادية بدبي، مؤخراً مذكرة تفاهم مع "في إف إس غلوبال"، إحدى الشركات المتخصصة في توفير خدمات التأشيرات والهوية للمواطنين عبر شبكة واسعة من المكاتب في 139 دولة حول العالم، في سبيل تمكين المستثمرين من إتمام الإجراءات الإدارية بسرعة وسهولة وكفاءة تامة، بما في ذلك إجراءات التأشيرات وغيرها من الخدمات الأخرى. وتندرج الاتفاقية في إطار الجهود الحثيثة التي تبذلها مؤسسة دبي لتنمية الاستثمار من أجل تسهيل رحلة المستثمرين واستقطاب كبرى الشركات العالمية إلى إمارة دبي، وتوفير السبل اللازمة لها لبناء حضور قوي ضمن الأسواق المحلية والإقليمية. ووقع الاتفاقية كل من فهد القرقاوي، المدير التنفيذي ممثلاً مؤسسة دبي لتنمية الاستثمار، زوبين كاركاريا، الرئيس التنفيذي لمجموعة "في إف إس غلوبال"، وذلك بحضور عدد من كبار المسؤولين من كلا الطرفين.

وبموجب بنود الاتفاقية، تتولى "في إف إس غلوبال" مسؤولية إتمام كافة المهام الإدارية المتعلقة بالتأشيرات وجوازات السفر وإدارة الهوية وبرامج المواطنة عن طريق الاستثمار لكافة المستثمرين من شركاء مؤسسة دبي لتنمية الاستثمار، فضلاً عن توفير التسهيلات اللازمة لهم لتوظيف الفرص الاستثمارية المتاحة بالشكل الأمثل وتوجيه دفة نمو أعمالهم بسهولة تامة بعيداً عن المعوقات. وتمثل الشراكة الاستراتيجية الجديدة خطوة هامة باتجاه تسهيل إجراءات ممارسة الأعمال، ما يصب في خدمة غايات "خطة دبي 2021" في جعل الإمارة الأولى عالمياً في سهولة ممارسة الأعمال والوجهة المفضلة للاستثمار، ويدعم الجهود الوطنية الرامية إلى تعزيز تنافسية دولة الإمارات على الخارطة الاقتصادية العالمية والارتقاء بمكانتها المتقدمة ضمن مؤشر سهولة ممارسة أنشطة الأعمال الصادر عن "البنك الدولي".

وقال فهد القرقاوي، المدير التنفيذي لمؤسسة دبي لتنمية الاستثمار: "تمثل الشراكة الجديدة دفعة قوية لمساعينا الرامية إلى تطوير محفظتنا الشاملة والمتكاملة من الخدمات التي تتيح للمستثمرين تحقيق الاستفادة المثلى من الفرص الاستثمارية الواعدة في دبي. ويبرز إتمام الوثائق من بين المتطلبات الأساسية التي يحتاج إليها كل مستثمر للمضي قدماً في خططه الاستثمارية واستكشاف آفاق الأعمال داخل الإمارة. ونتطلع إلى توسيع نطاق خدماتنا الموجهة بالدرجة الأولى إلى تسهيل رحلة المستثمر، من خلال التعاون مع شركائنا الاستراتيجيين، وفي مقدمهم "في إف إس غلوبال" التي تتعاون مع حكومة دبي عبر "دائرة التنمية الاقتصادية بدبي". وكلنا ثقة اليوم بما تقدمه المجموعة من خدمات عالية المستوى والتي ترقى إلى مستوى تطلعات نخبة المستثمرين الإقليميين والدوليين."

من جهته، قال زوبين كاركاريا، الرئيس التنفيذي لمجموعة "في إف إس غلوبال": "يشرفنا أن نحظى بفرصة المساهمة بفعالية في ترجمة الرؤية الثاقبة لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله"، في زيادة تدفق الاستثمارات الأجنبية إلى الإمارات، وذلك من خلال اتفاقيتنا مع مؤسسة دبي لتنمية الاستثمار التي تدعم خطط تعزيز الحضور القوي لدبي كواحدة من الوجهات الاستثمارية الرائدة عالمياً والتي تزخر بفرص استثمارية هائلة. وكلنا ثقة بالنتائج الإيجابية لشراكتنا الجديدة، لا سيّما على صعيد جذب المزيد من الاستثمارات الواعدة إلى دبي وتعزيز سهولة ممارسة الأعمال في دولة الإمارات. ونؤكد التزامنا الراسخ في دعم أهداف استراتيجية مؤسسة دبي لتنمية الاستثمار لجذب نخبة المستثمرين وتشجيعهم على تأسيس وتطوير وتوسيع أعمالهم ضمن إحدى أهم مراكز الأعمال في العالم."

ويجدر الذكر بأنّ مؤسسة دبي لتنمية الاستثمار كانت قد وقعت اتفاقية مع "في إف إس غلوبال" في وقت سابق من العام 2017، بهدف تقديم باقة من الخدمات الإلكترونية ذات الصلة بتسجيل وترخيص الأعمال في دبي، بما في ذلك تأمين الموافقات المبدئية وتجديد التراخيص والتصاريح التجارية.

خلفية عامة

الدائرة الاقتصادية

إن دائرة التنمية الاقتصادية في دبي هي هيئة حكومية تختص بوضع وإدارة الأجندة الاقتصادية لإمارة دبي بدولة الإمارات العربية المتحدة. وتقدم دائرة التنمية الاقتصادية كل الدعم لعملية التحول الهيكلي التي تشهدها إمارة دبي إلى اقتصاد متنوع ومبدع هدفه الارتقاء ببيئة الأعمال وتعزيز مستويات النمو في الإنتاجية.

وتعمل دائرة التنمية الاقتصادية ومؤسساتها على وضع الخطط والسياسات الاقتصادية، وتعزيز نمو القطاعات الاستراتيجية، وتوفير الخدمات لكافة رجال الاعمال والشركات المحلية والدولية.

وفازت دائرة التنمية الاقتصادية في عام 2012 بفئة الجهة الحكومية المتميزة – مجموعة الجهات المتوسطة في برنامج دبي للأداء الحكومي المتميز.​

"قاطع الرؤوس" في قبضة الاستخبارات العراقية

منشور 23 شباط / فبراير 2019 - 09:39
مقاتلين من داعش/ أرشيفية
مقاتلين من داعش/ أرشيفية

أعلنت الاستخبارات العسكرية العراقية، أمس الجمعة، عن اعتقال قاطع الرؤوس في "داعش" على الحدود العراقية السورية، الذي ظهر في أكثر من فيديو وهو ينفذ عمليات إعدام.

وقالت المديرية في بيان على صفحتها في موقع "فيسبوك" إن "مفارز مديرية الاستخبارات العسكرية في الفرقة 15 ، وإثر معلومات استخبارية دقيقة، ألقت القبض على أحد الإرهابيين الذين تسللوا عبر الحدود العراقية السورية والمعروف بـ (قاطع الرؤوس)".

وأضافت أن "هذا الشخص معروف بقاطع الرؤوس"، وأنه "ظهر بعدة إصدارات للدواعش أمام أشخاص قام بقطع رؤوسهم في العراق وسوريا".

 


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك

المسؤول الإعلامي

الإسم
أورينت بلانيت للعلاقات العامة والتسويق
البريد الإلكتروني

بيانات صحفية سابقة

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن