دو تشارك في معرض آدم بورفيلد للابتكار بمدرسة جيمس فاوندرز

بيان صحفي
منشور 05 حزيران / يونيو 2018 - 12:27
كمال مجاهد، مدير الابتكارات الكشفية في شركة الإمارات للاتصالات المتكاملة.
كمال مجاهد، مدير الابتكارات الكشفية في شركة الإمارات للاتصالات المتكاملة.

شاركت دو، التابعة لشركة الإمارات للاتصالات المتكاملة، مؤخراً، في معرض آدام بورفيلد للابتكار، المبادرة التي أطلقتها مدرسة جيمس فاوندرز بهدف إلهام التفكير الابداعي لدى الشباب وتشجيعهم على الاستفادة من المزايا التي توفرها التكنولوجيا.

وناقش عدد من المسؤولين التنفيذيين في دو، خلال فعاليات المعرض، العديد من الموضوعات الهامة بما في ذلك أهمية الابتكار في حياتنا اليومية وإدارة الأحداث والفعاليات والمدينة الذكية والأمن الإلكتروني وغيرها، حيث تم عرض مجموعة من الأفكار والرؤى حول الطرق التي يمكن من خلالها الطلاب تعزيز مؤشرات الابتكار وتحويل أفكارهم الإبداعية إلى واقع ملموس.

وتعليقاً على المشاركة في المعرض، قال عبد الواحد جمعة، النائب التنفيذي للرئيس للإعلام والاتصال المؤسسي في دو : "تمثل المشاركة في مثل هذه الفعاليات فرصة مميزة للتفاعل مع أبنائنا الطلبة وتشجيع التفكير الابداعي لديهم بما يتماشى مع رؤيتنا نحو دعم رؤية الاقتصاد القائم على المعرفة وضمان مستقبل أكثر استدامةً لدولة الإمارات العربية المتحدة. وانطلاقاً من إيماننا بالدور الذي يلعبه شبابنا وأهمية أفكارهم فيما يتعلق بدعم العملية التنموية التي تشهدها الدولة، حرصنا في دو منذ انطلاقتنا على الاستثمار في دعم الشباب ورعاية المواهب الإمارتية عبر العديد من المبادرات. ويسعدنا المشاركة في معرض بورفيلد للابتكار والتفاعل مع مجموعة كبيرة من الطلبة المتميزين ".

إضافة إلى ذلك، ناقش ممثلو الشركة مع طلبة المدرسة أهداف المرحلة الثانية من حملة #شارك_بوعي، التي أطلقتها دو في شهر فبراير من العام الحالي. وتطرح المرحلة الثانية من الحملة التي حملت عنوان "لو كانت معاناتك، هل كنت ستشاركها" تساؤلات حول مشاركة المنشورات على مواقع التواصل الاجتماعي وأهمية تعزيز الوعي والاستخدام المسؤول للإنترنت. وتم خلال المعرض أيضاً دعوة كمال مجاهد، مدير الابتكارات الكشفية في شركة الإمارات للاتصالات المتكاملة، للمشاركة في لجنة التحكيم الخاصة بجائزة آدم بورفيلد للابتكار.

ومن خلال شراكتها المميزة مع جامعة زايد لإطلاق "تحدي دو للمشاريع الناشئة" فضلاً عن جهودها المتواصلة للتفاعل مع طلبة المدارس الإماراتية، تم رصد زيادة ملحوظة في تفاعل دو مع المعاهد التعليمية في جميع أنحاء الدولة. كما تواصل الشركة الرائدة في مجال خدمات الاتصال تقديم الدعم للشباب الإماراتي وإلهامهم حول أهمية التكنولوجيا في حياتهم اليومية إضافة إلى أهمية السلوكيات الأخلاقية والوعي عند استخدام الإنترنت.

خلفية عامة

اتصالات دو

منذ أن افتتحنا للعمل في عام 2006، عملنا بجد لتعزيز وتوسيع باقات خدماتنا في الصناعة و لقد أثر ذلك إيجابيا في التحول الاقتصادي والاجتماعي. إن جمع الناس والشركات معا هو ما نقوم به بأفضل طريقة، وتقديم الهاتف المحمول والثابتة، والاتصال بالنطاق العريض وخدمات البث التلفزيوني عبر الانترنت للأشخاص والمنازل والشركات في جميع أنحاء دولة الإمارات العربية المتحدة. كما نقوم بتوفير خدمات الناقل، ومركز البيانات، ومرافق تبادل الإنترنت وخدمات الساتلايت للبث الإذاعي.

المسؤول الإعلامي

الإسم
مروة المالك
البريد الإلكتروني

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن