جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية يسلط الضوء على برنامج عون في خدمة المجتمع

بيان صحفي
منشور 29 نيسان / أبريل 2012 - 09:37
جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية
جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية

سلط جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية الضوء على دوره الحيوي الذي يضطلع به في مجال خدمة المجتمع والمسؤولية الاجتماعية خلال مشاركته في مؤتمر الخليج عن المسؤولية الاجتماعية وآيزو 26000 والذي أقيم في أبوظبي تحت رعاية معالي الدكتور راشد أحمد بن فهد وزير البيئة والمياه رئيس مجلس إدارة الهيئة بتنظيم من مجموعة جامعة أبوظبي للمعارف وبشراكة استراتيجية مع هيئة الإمارات للمواصفات والمقاييس.

وشارك محمد جلال الريايسة، مدير إدارة الاتصال وخدمة المجتمع في جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية، بورقة عمل أوضح خلالها بأن الجهاز بدأ بتنفيذ استراتيجية شاملة منذ تأسيسه قبل 6 أعوام في مجال المسؤولية الاجتماعية والمبادرات الخاصة بخدمة المجتمع تتماشى مع احتياجات ومتطلبات الجمهور وتواكب متطلبات الآيزو 26000، والتي تمثل المعايير والمواصفات العالمية المعترف بها عالمياً في مجال المسؤولية الاجتماعية.

وأكد أن تأسيس هذا الذراع المسؤول عن خدمة المجتمع جاء بتوجيهات حكيمة من سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة رئيس مجلس إدارة الجهاز، انطلاقاً من حرص الجهاز، بالإضافة إلى عمله المحوري في تعزيز خدمة المجتمع ورفاهيته، على تولي دور أكبر وأكثر فاعلية في مجال المسؤولية الاجتماعية من خلال تأسيس ذراع مجتمعي يعمل بشكل خاص على صياغة وتنفيذ برامج المسؤولية المجتمعية وحظي على جزء من الميزانية السنوية التشغيلية للجهاز.

ويهدف الآيزو 26000 إلى مساعدة المؤسسات في المساهمة في عملية التنمية المستدامة من خلال تشجيعها على تنفيذ برامج وفعاليات أبعد من الدور المناط بها، خاصة في الترويج لمجال المسؤولية الاجتماعية.

وفي هذا السياق، يضيف الريايسة أن جهاز أبوظبي للرقابة يضطلع بدور رائد في مجال المسؤولية الاجتماعية من خلال تشجيع الموظفين على المشاركة الفاعلة في عدة مبادرات تنضوي في خدمة المجتمع.

ولفت إلى أن جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية أطلق سياسته المتعلقة بالمسؤولية الاجتماعية في وقت مبكر قبل العمل في تنفيذ متطلبات الآيزو 26000، من خلال إطلاق برنامج "عون" لخدمة المجتمع والذي يتولى مهمة تقديم الدعم الفعّال والهادف لشرائح المجتمع المتنوعة مثل كبار السن والأفراد من ذوي الاحتياجات الخاصة والمرضى والأيتام والطلاب وسكان المناطق النائية والسجناء وغيرهم. 

وأثنى الحضور خلال المؤتمر على جهود الجهاز التي بذلت خلال 6 أعوام مرت على إنشائه ليجسد خط الدفاع الأول عن صحة وسلامة الغذاء في إمارة أبوظبي.

وتهدف سياسة الجهاز لخدمة المجتمع للمساهمة في تطوير وتحسين ظروف المجتمع ورفع مستوى الحياة النوعية للمجتمع من خلال الوسائل المتاحة سواء المادية أو العينية أو المعنوية بحيث يسهم الجهاز في تأصيل ممارسات الخدمة العامة والمسؤولية الاجتماعية في مجتمع دولة الإمارات العربية المتحدة ويكون مثالا للمؤسسات الحكومية وغير الحكومية في هذا المجال مما يساهم في زيادة دور وفعالية المؤسسات في أعمال خدمة المجتمع.

هذا ويتضمن برنامج عون ضمن فعالياته في برنامج المسؤولية المجتمعية على دعم الفقراء والمحتاجين، والاهتمام بالأفراد من ذوي الاحتياجات الخاصة وتقديم الدعم للنشاطات الخيرية والبرامج التي تصب في تعزيز الهوية الوطنية وحماية البيئة إلى جانب دعم المشاريع الصغيرة والمتوسطة العاملة في المجال الغذائي وتنفيذ زيارات للمستشفيات السجون. ويشهد برنامج "عون" حالياً تنوعاً وتكثيفاً في فعالياته ليغطي متطلبات آيزو 26000 قدر الإمكان. 

خلفية عامة

للسبت الـ15.. احتجاجات السترات الصفراء تتواصل في فرنسا

منشور 23 شباط / فبراير 2019 - 09:46
من احتجاجات السترات الصفراء في فرنسا
من احتجاجات السترات الصفراء في فرنسا

يواصل الآلاف من محتجي حركة "السترات الصفراء" تظاهراتهم للأسبوع الخامس عشر على التوالي في العاصمة باريس ومدن فرنسية أخرى.

وقالت الشرطة في بيان، "أعلن في باريس عن خمس تظاهرات، ثلاث منها بشكل تجمعات، أما المسيرتان الأخريان اللتان سميتا على موقع فيسبوك للتواصل الاجتماعي "تسونامي أصفر" و"كلنا في الشانزيليزيه لا نتراجع عن شيء"، فستنطلقان من قوس النصر ظهر اليوم السبت على التوالي وتنتهيان في ساحة تروكاديرو".

وأضاف البيان أن هذه المسيرات ستعبر جادة الشانزليزيه وحي الأوبرا وتلتف حول متحف اللوفر وتتوقف أمام مقر "حركة شركات فرنسا" ثم تواصل طريقها إلى ساحة تروكاديرو.

من جهتها قالت وزارة الداخلية الفرنسية بشان الأرقام التي تنشرها، إن حجم التظاهرات تراجع في أيام السبوت الأربعة الأخيرة.

بدورهم أعلن أربعة آلاف شخص من رواد مواقع التواصل الاجتماعي مساء الجمعة عبر فيسبوك عن نيتهم المشاركة في هذه التجمعات، وقال أكثر من 18 ألفا آخرين إنهم "مهتمون" بها.

وذكرت مواقع التواصل أنه ستُنظم تجمعات في مدن أخرى غير العاصمة، مثل بوردو، التي تعد مع تولوز من مواقع التعبئة الكبرى التي تشهد باستمرار صدامات عنيفة مع قوات الشرطة.

من جهتها أبلغت نقابة شرطة بوردو المسؤولين مساء الجمعة عن "الوضع الحرج" و"الإنهاك المعنوي والجسدي" لرجال الشرطة، مطالبة بوسائل أكثر فاعلية لمواجهة "حرب العصابات في المدن".

لكن وزير الداخلية الفرنسي كريستوف كاستانير صرح خلال زيارة إلى ضاحية أوبرفيلييه شمال شرقي باريس "إذا كان البعض يعتقدون أن رجال الشرطة سينهكون وسيتم استنزافهم، فهم مخطئون"، مؤكدا أن "رجال الشرطة سيكونون حاضرين وسيقومون بمهامهم".

يشار إلى أن 41 ألف شخص تظاهروا في فرنسا السبت الماضي، مقابل 282 ألفا في 17 نوفمبر أول يوم للتحركات الاحتجاجية الاجتماعية، بحسب بيانات رسمية


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك

المسؤول الإعلامي

الإسم
محمد جلال الريايسة
البريد الإلكتروني

بيانات صحفية سابقة

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن