رمادا عجمان يفوز بشهادة الكرة الأرضية الخضراء للعام الثالث على التوالي

بيان صحفي
منشور 20 أيّار / مايو 2018 - 09:21
يعد فندق وأجنحة رمادا عجمان أول فندق في الإمارات الشمالية يتلقى شهادة "الكرة الأرضية الخضراء".
يعد فندق وأجنحة رمادا عجمان أول فندق في الإمارات الشمالية يتلقى شهادة "الكرة الأرضية الخضراء".

فاز فندق وأجنحة رمادا عجمان للعام الثالث على التوالي بشهادة "الكرة الأرضية الخضراء".

وكجزء من التزام الفندق بالسياحة المستدامة، فقد مُنح أيضاً شهادة "الأعمال المراعية للمناخ في قطاع السفر" لعامي 2016 و2017. وقد صدر هذا التكريم من مؤسسة (مايكلايميت)، وهي مؤسسة سويسرية تعنى بحماية المناخ، وذلك بالاشتراك مع مؤسسة "فارنيك الشرق الأوسط". وجاء هذا التكريم للفندق نتيجة مساهمته الطوعية في حماية المناخ عن طريق توفير 48.02 طن من انبعاثات ثاني أكسيد الكربون. وتهدف مشاريع حماية المناخ التي تقوم بها مؤسسة "مايكلايميت" إلى تخفيض انبعاثات ثاني أكسيد الكربون وغازات الدفيئة ميدانياً عن طريق استبدال مصادر الطاقة ذات الآثار السلبية على المناخ بمصادر أخرى متجددة ونظيفة وصديقة للبيئة.

وفي هذا الصدد، علق السيد افتخار حمداني على هذا التكريم قائلاً: "بعد تكريم فندق وأجنحة رمادا عجمان بشهادة "الكرة الأرضية الخضراء للعام الثالث على التوالي، يفخر الفندق بتتويج هذا التكريم بإنجاز بارز آخر يتمثل في شهادة "الأعمال المراعية للمناخ في قطاع السفر" لمشاركته في مشاريع متقدمة لتوفير الانبعاثات الضارة بالمناخ. وستستمر لجنة البيئة في الفندق في أداء واجباتها البيئية والقيام بالتوعية حول تأثير الاستدامة حتى خارج قطاع الفنادق والسياحة". 

ويعد فندق وأجنحة رمادا عجمان أول فندق في الإمارات الشمالية يتلقى شهادة "الكرة الأرضية الخضراء". وقد شملت مبادراته البيئية مشروع الاستغناء كلياً عن مكبات النفايات، والحديقة الحضرية، ومصنع المياه بتقنية التناضح العكسي، وتحويل زيوت القلي إلى ديزل حيوي، ضمن مشاريع أخرى كثيرة. وقد شاركت اللجنة البيئية التابعة للفندق مؤخراً في مشروع زراعة أشجار القرم في عجمان. كما دُعي السيد افتخار حمداني لألقاء كلمة حول موضوع "تحمل المسؤولية إزاء التأثيرات البيئية" في سوق السفر العربي الذي نُظم مؤخراً، وذلك في جلسة حوارية حول إكسبو 2020 تحت عنوان: الفرص، والديناميكية، والاستدامة" نظمتها مؤسسة "توب هوتيلز وورلد تور"، وفي الجلسة التي نظمها "السوق السعودي للاستثمار في السياحة والسفر 2018".     

خلفية عامة

رمادا العالمية

تملك رمادا العالمية وتدير الفنادق تحت اسم رمادا، وذلك خارج أراضي الولايات المتحدة الأمريكية وكندا. قامت شركة سيندانت في العام 2004 بشراء رمادا الدولية.

في العام 2006، اندمجت مجموعة الضيافة والأقسام التابعة لها مع ويندهام العالمية والتي تعد واحدة من أكبر الشركات المختصة بخدمات الضيافة والخدمات الفندقية، حيث تقدم ويندهام العالمية خدماتها لقطاع المستهلكين وقطاع الأعمال لأعمال B2B وتمنحهم مجموعة واسعة من خدمات ومنتجات الضيافة عبر البدائل السكنية ومجموعة واسعة من الأسعار. تمتد خدمات مجموعة ويندهام للفنادق على رقعة تصل تقريباً إلى 7210 فندقاً وتدير 612700 غرفة فندقية في العالم.

المسؤول الإعلامي

الإسم
ادي تيادور
البريد الإلكتروني

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن