روتانا توقع عقد شراكة مع كونك مي الشرق الأوسط للنظم التعليمية

بيان صحفي
منشور 19 أيلول / سبتمبر 2017 - 06:06
خلال الحدث
خلال الحدث

وقّعت روتانا، إحدى الشركات الرائدة في إدارة الفنادق في المنطقة، والتي تمتلك محفظة فندقية تمتد عبر الشرق الأوسط وإفريقيا وتركيا، شراكة استراتيجية مع "كونك مي الشرق الأوسط" للنظم التعليمية، وهي شركة رائدة في مجال تقديم الخدمات التعليمية ومقرها أبوظبي، لتصبح الشريك الفندق الإقليمي للشركة.

وتم توقيع الاتفاق بحضور ناصر النويس، رئيس مجلس إدارة مجموعة روتانا الفندقية، والسيد محمد شديد الرئيس التنفيذي لشركة "كونك مي الشرق الأوسط"، وذلك خلال مؤتمر صحفي عُقد احتفاءً بهذه المناسبة.

وكجزء من هذه الشراكة، ستكون فنادق روتانا في جميع أنحاء المنطقة المضيف الحصري للفريق التعليمي الدولي لشركة "كونك مي الشرق الأوسط"، إذ يُتوقع أن ترتفع الحجوزات في فنادق روتانا من الفعاليات الخاصة بالشركة لتتجاوز 25,000 ليلة فندقية بحلول نهاية 2017. وبالإضافة إلى ذلك، اختارت "كونك مي الشرق الأوسط" روتانا لتكون المركز الرسمي لاختبار الكليات الأمريكية (ACT) في دولة الإمارات العربية المتحدة، وهو اختبار تعليمي قائم على المناهج ويُعد أداة تساعد خرّيجي الثانوية العامة على التخطيط لحياتهم المهنية من خلال تقييم تمكّنهم من معايير الجهوزية للكلية.

وتعليقاً على ذلك، قال ناصر النويس رئيس مجلس إدارة مجموعة روتانا: "كشركة محلية رائدة في قطاع الضيافة، لا تزال روتانا ملتزمة بتأدية دور نشط في دفع عجلة نمو قطاع السياحة في دولة الإمارات العربية المتحدة. وتتماشى شراكتنا مع ’كونك مي الشرق الأوسط‘ مع تركيزنا على التعليم كجزء من منصتنا العالمية الخاصة بالاستدامة ’Rotana Earth‘، وستمكننا شراكتنا من القيام بذلك عبر الاستفادة من المكانة المتنامية للدولة كمركز تعليم إقليمي. وباعتبار أن روتانا ستكون المضيف الحصري للفريق التعليمي الدولي لشركة ’كونك مي الشرق الأوسط‘، نتطلع إلى تقديم خدمات الضيافة العريقة لأفراد المجتمع التعليمي الدولي".

ومن جهته، قال محمد شديد الرئيس التنفيذي لشركة "كونك مي الشرق الأوسط": "تتمتع روتانا بسمعة كبيرة على الصعيد العالمي، وهي الشريك الأمثل لنا في المنطقة، ونحن متحمسون لتضافر جهودنا سوياً في علاقة الشراكة هذه والتي من شأنها أن تحقق لنا التميّز في مجال التعليم. ونحن فخورون أيضاً بأن هذه الشراكة جاءت في وقت يشهد فيه التعليم والمواطنة العالمية أهمية كبيرة أكثر من أي وقت مضى، وكلّنا ثقة بأننا نستطيع أن نؤدي معاً دوراً حاسماً في مساعدة الطلاب على إبراز إمكاناتهم وتفوقهم على المستوى العالمي من خلالها".

ومن الجدير بالذكر أن "كونك مي الشرق الأوسط" للنظم التعليمية هي شركة دولية تتفهم أهمية التمكين والمواطنة العالمية. وبفضل شراكاتها القوية، تهدف الشركة إلى توفير حلول تعليمية مصممة خصيصاً لتلبية احتياجات المدارس والجامعات والإدارات الحكومية. ومع توفير اختبار الكليات الأمريكية (ACT)، تهدف الشركة إلى تزويد الطلاب بالفرص اللازمة لمساعدتهم على أن يصبحوا قادرين على المنافسة عالمياً، وتحقيق التميز والاعتراف على الصعيد العالمي. وترى الشركة أن الدور الذي تقوم به يشكّل دعماً مستمراً للطلاب، ويساعدهم على ومساعدتهم على فتح المزيد من الأبواب والفرص أمامهم على الصعيدين المحلي والعالمي.

خلفية عامة

مجموعة روتانا لادارة الفنادق

تأسست روتانا في 1992 بشراكة بين اثنين من الشخصيات البارزة في قطاع الضيافة في المنطقة هما ناصر النويس وسليم الزير وانضم اليهما بعد 3 سنوات كل من نائل حشوة وعماد الياس.

وافتتحت الشركة، التي تدير الشركة اعمالها تحت علامة روتانا، اول فنادقها في ابوظبي في 1993 وتعد الآن واحدة من ابرز الشركات الرائدة في ادارة الفنادق في الشرق الاوسط وشمال افريقيا.

وتوفر روتانا خدماتها واعمالها في قطاع ادارة الفنادق يدعمها في ذلك فهمها العميق والفريد لثقافة المنطقة وشعوبها إلى جانب الخبرات الواسعة التي يتمتع بها فريق العمل فيها والتي تمتد إلى ما يزيد على 35 عاما من الخبرة العالمية في قطاع الخدمات والضيافة.

وشهدت روتانا نموا لافتا في اعمالها حيث تخطط لادارة اكثر من 70 فندقا بحلول 2014 بعد ان كانت تدير فندقين فقط في 1993. وتسعى الشركة إلى اضافة المزيد من الفنادق تحت ادارتها في منطقة الشرق الاوسط وشمال افريقيا ضمن خططها التوسعية على مدى الـ5 سنوات القادمة. 

المسؤول الإعلامي

الإسم
بنان سليمان
البريد الإلكتروني

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن