سلطان بن سليم يفتتح واحة الابتكار في جمارك دبي

بيان صحفي
منشور 22 شباط / فبراير 2018 - 10:06
خلال حفل الافتتاح
خلال حفل الافتتاح

دشنت جمارك دبي صباح اليوم مشروعات جديدة ابتكارية في مقرها الرئيسي، مواكبة لشهر الإمارات للابتكار لعام 2018، وشملت "واحة الابتكار "، وإطلاق تطبيقات إلكترونية حول قصص الاطفال بمناسبة عام زايد، ومعرض صور لمجموعة ابتكارات الدائرة التي تخدم العمل الجمركي، بالإضافة إلى توسعات مركز رعاية الطفل بحلته الجديدة تحت شعار " براعم المستقبل".

وافتتح سلطان أحمد بن سُليم رئيس مجلس الإدارة، الرئيس التنفيذي لمجموعة موانئ دبي العالمية، رئيس مؤسسة الموانئ والجمارك والمنطقة الحرة، عدة مشاريع ابتكارية في الدائرة، بحضور أحمد محبوب مصبح مدير جمارك دبي والمدراء التنفيذين بالدائرة ولفيف من المبتكرين على مستوى الجهات المحلية والاتحادية وعدد من وسائل الإعلام المختلفة.

ووجه سلطان أحمد بن سليم خلال جولة على الابتكارات الجديدة بضرورة الاستفادة منها بأعلى كفاءة ممكنة عبر استخدامها بمهارة عالية في عمليات المعاينة والتفتيش وتنفيذ الضبطيات، مؤكداً على أهمية التطور المستمر الذي تحققه الدائرة على صعيد تحقيق التواصل الالكتروني السريع والمستمر بين المدراء و الموظفين والمفتشين في كافة المراكز الجمركية عبر التطبيقات الذكية لتقنية المعلومات واستخدامها في انعقاد الاجتماعات ومؤتمرات العمل في كافة الأوقات عبر الأجهزة الذكية دون تأخير، وأشاد رئيس مؤسسة الموانئ و الجمارك والمنطقة الحرة بمبادرات جمارك دبي في مجال استخدام التطبيقات الذكية لتوعية الأجيال الجديدة بحقوق الملكية الفكرية، وأعرب عن تقديره للجهود المبذولة في تطوير حضانة الأطفال لتواكب تحفيز روح الابداع والابتكار في دولة الامارات.

وفي كلمة توجيهية للدفعة الجديدة من المفتشين الجمركيين أكد سلطان أحمد بن سليم على أهمية الدور الحيوي للمفتش الجمركي في خط الدفاع الأول لحماية أمن واقتصاد دولة الامارات، وأوضح أن جمارك دبي تعزز قدراتها باستمرار من أجل التصدي لكافة المواد المحظورة مثل المتفجرات والأدوات التي تستخدم في الاعمال الإرهابية، كما تكافح الدائرة بأعلى مستويات المهارة تهريب المخدرات بكافة أنواعها وتحمي الدولة والمنطقة والعالم من مخاطرها وأضرارها فضلاً عن الدور الرائد للدائرة من خلال المفتشين الجمركيين في التصدي لمحاولات التلاعب والتهرب من دفع الرسوم الجمركية العادلة.

ودعا رئيس مؤسسة الموانئ والجمارك والمنطقة الحرة المفتشين الجمركيين إلى تطوير قدراتهم باستمرار والابداع في عملهم من خلال تقديم الابتكارات الجديدة التي تطور عمليات المعاينة والتفتيش، حيث ستلقى جهودهم ما تستحقه من التقدير والمكافأة ما يمكنهم من التدرج في سلم الترقيات وصولاً إلى المستويات الإدارية العليا، وأكد على أهمية حسن المعاملة مع المتعاملين تنفيذاً لتوجيهات القيادة الحكيمة وتمسكا بالروح الطيبة لأبناء الامارات ما يمكننا من تحقيق افضل النتائج في دعم اقتصاد الدولة ويطور قدرتنا على التصدي للتجارة غير المشروعة.

تسريع الانتقال إلى الاقتصاد المعرفي الرقمي

 وقال: سلطان بن سليم: "حددت رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله" لدور الابتكار في تطوير العمل الحكومي واسعاد الناس الأهداف الاستراتيجية لمسيرتنا على طريق تطوير الابداع والابتكار في المؤسسات الحكومية وتحويله إلى منهج عمل يومي يشارك فيه كافة المدراء والموظفين، ويمثل شهر الإمارات للابتكار فرصة ذهبية لنشر ثقافة الابتكار لدى الموظفين والمتعاملين والجمهور عموماً لتسريع الانتقال إلى اقتصاد المعرفة الرقمي تمهيداً لتطبيق أفكار ومبادرات مئوية الامارات2071 وتحقيق الريادة العالمية في استشراف آفاق التطور في القرن الواحد والعشرون، وذلك من خلال تطوير بيئة متكاملة للإبداع والابتكار في دولة الإمارات تحفز الابتكار محلياً وتحتضن أحدث الابتكارات العالمية لتمنح أصحابها فرص تحويلها إلى تطبيقات عملية ذكية تدعم تقدم الإنسانية في كافة المجالات".

وأضاف: " نحرص على تفاعل الموظفين والمتعاملين مع جهود تحفيز الإبداع والابتكار في دولة الامارات من خلال الفعاليات التي ننظمها خلال شهر الامارات للابتكار عبر الاطلاع على أحدث ما توصل إليه العالم من مناهج وتقنيات متقدمة تستخدم في تطوير الابتكارات الذكية، لنضمن أوسع مشاركة من الجمهور في جهود القيادة الحكيمة لتحفيز الابداع والابتكار في مجتمعنا، ولذلك نحرص على مشاركة الشركاء في الدوائر والمؤسسات الحكومية في فعالياتنا عبر برنامج مشترك لاطلاعهم على جهودنا في مجال الابداع والابتكار".

وجهة ابتكارية مفضلة

 شملت أحد المشاريع الابتكارية الجديدة في الدائرة على " واحة الابتكار" والهدف منها أن تكون وجهة مفضلة للموظفين تمكنهم من التواصل وتبادل الأفكار والتعاون مع بعضهم ضمن منظومة عمل تفاعلية تدعم الابتكار، لإثراء تجربة الموظف في الدائرة بطرق حديثة ومتجددة عن كافة الممارسات الحكومية المبتكرة حول العالم من خلال الأجهزة المتوفرة بالواحة.

تطوير العمل الحكومي

 وقال أحمد محبوب مصبح  وفقا لخطة جمارك دبي الاستراتيجية لدعم الابتكار في العمل الحكومي، و تنفيذا لرؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي " رعاه الله “المتكاملة لتطوير العمل الحكومي داخلياً وتعزيز تنافسية دولة الإمارات خارجياً، وانسجاماً مع استراتيجية الإمارة الهادفة إلى إرساء ثقافة الابتكار والإبداع على أسس متينة ومستدامة وصولاً إلى مجتمع قائم على العلم والمعرفة ، تم انشاء هذا الصرح الابتكاري بأدوات تكنولوجية متطورة للانتقال من مبادرات الابتكار المتفرقة إلى وضع إطار مؤسسي متكامل، من خلال الأفكار المبتكرة للموظفين لتعزيز دورنا الريادي في تعزيز مكانة الدولة كمركز عالمي للابتكار ودعم الاستراتيجية الوطنية للابتكار لتحقيق رؤية دولة الإمارات التنموية، بأن تكون ضمن العشر دول الأولى المبتكرة في العالم بحلول 2021 ومواكبةً لمئوية 2071.

تجربة استثنائية للموظف

وأضاف مدير جمارك دبي وستتيح واحة الابتكار خوض الموظف تجربة استثنائية في إطار عالم افتراضي لاستشراف المستقبل وصناعة الفرص والحلول المبتكرة التي ترسم مساراً نموذجياً وعملياً لمواجهة التحديات بصورة مبتكرة وجديدة لتعزيز اقتصاد الإمارة.

منظومة من الأدوات التكنولوجية

  وفي سياق متصل قالت المهندسة خولة السليس مدير إدارة الشؤون الإدارية في جمارك دبي صاحبة فكرة واحة الابتكار والمسؤولة عن تنفيذها : جاءت فكرة واحة الابتكار بهدف تقديم خدمات لموظفي الدائرة كافة، من خلال منظومة متكاملة من الأدوات الحديثة لمساعدتهم على الابتكار في الخدمات المقدمة للجمهور والعمليات والإجراءات في القطاع الحكومي وكيفية تطوير الأفكار وتحويلها إلى ابتكارات نوعية لتنفيذها مستقبلا.

 وأضافت صُممت واحة الابتكار إلى جزئيين الأول يشمل التصميم المنقسم  إلى جلسات خارجية مميزة في الهواء الطلق والمساحات الخضراء، و القسم الداخلي : ويضم مبنى مغلق مكيف بتصميم وأثاث داخلي مميز يتناسب مع فكرة الابتكار والإبداع مكون من خمسة أركان ، الأول : توليد الأفكار وطرحها ومناقشتها، الثاني : عصف ذهني للأفكار واختيار ما يناسب التنفيذ، والثالث تدوين الأفكار وإعدادها للمرحلة النهائية للتطبيق داخل الواحة، والركن الربع  خلق بيئة محاكاة،  أما الركن الخامس :  خدمة البوفيه( خدمة ذاتية للموظفين).

 ويأتي الجزء الثاني من واحة الابتكار ويختص بالتكنولوجيا الذكية: و توفير عدد من الخدمات التكنولوجية المتطورة تعمل على تثقيف الموظفين بطرق ابتكارية جديدة عن طريق الواقع الافتراضي وتمت بالتعاون مع شركة HP ، وهي كالتالي : جهاز الحاسب المحمول على الظهر للواقع الافتراضي Z VR Backpack لخلق بيئة محاكاة  للقدرة على التفاعل مع العوالم ثلاثية الأبعاد من خلال محاكاة العديد من الحواس لتحقق تجربة تفاعلية وافتراضية للموظف باستخدام جميع حواسه.

 هذا بالإضافة إلى طابعة ثلاثية الأبعاد لتحويل الفكرة من مجرد اسم أو مخطط إلى مجسم ثلاثي الابعاد لإعطاء فكرة أوضح تمتاز بالدقة والسرعة تتيح للموظف تحويل فكرته المبتكرة ومناقشة كل ما يتعلق بالفكرة على الواقع المجسم. ويوجد أيضا الماسح الضوئي ثلاثي الأبعاد  PRO S3 وتعزيز تكنولوجيا المسح الضوئي وإنشاء نموذج رقمي ثلاثي الأبعاد من 360 درجة بدقة عالية تصل إلى 0.05 ملمتر.، هذا بجانب تقنية تحدث ثورة التفاعل Sprout pro وتلك التقنية ستمكن الموظف من إجراء المناورات الابتكارية وتوفير تجربة مذهلة في العالميّن المادي والرقمي، من خلال دمج الكمبيوتر الشخصي بروجيكتور وكاميرتين عاليتيّ الدقة وبساط لمس وقدرات الالتقاط الثنائية والثلاثية الأبعاد، وأخيراً الكمبيوتر المكتبي في شكل مبتكر ٍSpecter.

وأيضاً توجد امتيازات تكنولوجية تم تنفيذها في الواحة حرصاً من الدائرة على تسهيل عمليات طرح الأفكار والمحاكاة الافتراضية للموظفين، حيث تم توفير واي فاي مفتوح للتعلم وتسهيل عملية البحث عن المعلومات، ومقعد ذكي يعمل بالطاقة الشمسية لشحن الهواتف الذكية في الجلسات الخارجية، وتكنولوجيا فتح الباب بالابتسامة وذلك من خلال خاصية تزويد الباب الرئيسي بكاميرا للتعرف على الابتسامة، وشاشة ذكية تفاعلية للتعلم الذكي، وتوفير خدمة سكايب للتواصل وعقد الاجتماعات عن بُعد بالصوت والصورة.

وسيتم اطلاق الجيل القادم من الحواسيب المحمولة لأول مرة في الشرق الأوسط من قبل شركة hp   في واحة الابتكار وهو  Specter 13   كتجربة جديدة للكمبيوتر المحمول من خلال الدمج بين الأداء القوي الذي يكفي ليوم كامل وشاشة كاملة الدقة‏‏ مصممة بشكل منحوت وبشكل استثنائي من المعدن وألياف الكربون ونحافة أخاذة.

7 تطبيقات توعوية للملكية الفكرية

وشهد الافتتاح أيضا اطلاق التطبيقات الالكترونية لقصص تم تصميمها للأطفال بمناسبة عام زايد، وعددها 7 تطبيقات بالإضافة إلى تطبيق حول حقوق الملكية الفكرية يشمل فيديو تثقيفي عن هذه الحقوق، ويتميز كل تطبيق بإمكانية تنزيله منفردا عن طريق apple play و google play   ويستطيع المستخدم سماع القصة المكتوبة باللغتين العربية والانجليزية بالإضافة إلى لغة الاشارة لأصحاب الهمم.

براعم المستقبل بحلتها الجديدة

 كما زار المسؤولون مركز رعاية الطفل ( حضانة الدائرة ) بعد تجديده الذي اتخذ مسمى "براعم المستقبل"، إذ شملت التوسعة أربعة أقسام جاء في القسم الأول والمخصص للبراعم" من عمر شهرين إلى سنة ونصف " والقسم الثاني والثالث تحت مسمى " المستكشف الصغير " من عمر سنة ونصف إلى سنتين ، ويأتي القسم الرابع " العباقرة الصغار "، مخصص لكل فئة عمرية كما يوجد في المركز فريق عمل متخصص في مجال تربية الطفل، وتم تجديد العيادة الخاصة  بالأطفال التي يوجد بها متخصصين في مجال الإسعافات الأولية تحسباً لحدوث أي طارئ،  بالإضافة  إلى تركيب 20 جهاز مخصص للتعقيم وتنقية الهواء من الشوائب لتفادي حدوث الأمراض، وذلك انطلاقاً من حرص الدائرة على توفير مكان صحي وآمن للأطفال.

غرفة للإبداع

 وتوجد غرفة الإبداع والمقسمة إلى عدٌة أركان لتساعد الطفل على تنمية مهارته واستكشاف من حوله بطرق إبداعية.

ومن الجدير بالذكر أن حضانة جمارك دبي هي أول حضانة أطفال تمتلك مقومات نموذجية في منهاجها التعليمي المعتمد عالمياً، على مستوى الدوائر الحكومية بإمارة دبي، حيث تم افتتاحها مطلع إبريل 2009.

10 ابتكارات تخدم العمل الجمركي

كما تم تشييد معرضاً للصور يشتمل على أفضل عشر ابتكارات تم تطبيقها في الدائرة، وهي من ابتكارات موظفي جمارك دبي، هم " جهاز التفتيش الجمركي رباعي الأبعاد، عربة التخليص الجمركي لأصحاب الهمم، السيارة البرمائية للتفتيش الجمركي، مختبر التفتيش الجمركي المتنقل، النظام الجمركي المدمج لفحص الحاويات عن بُعد ، طائرات التفتيش الجمركي الذكية ، نظام التفتيش الجمركي الذكي في المطارات، عربة التخليص الجمركي رباعية الدفع ، مختبر تفتيش جمركي متنقل،  روبوت تفتيش جمركي نسائي.

خلفية عامة

جمارك دبي

تُعد جمارك دبي من أقدم الدوائر الحكومية، عُرفت سابقاً باسم "الفرضة" وهي كلمة عربية أصيلة، والفرضة من البحر أي محط السفن. ونظراً لعراقة الجمارك، أطلق عليها البعض "أم الدوائر"، خاصة وأن العديد من الدوائر الحكومية الراهنة اتخذت في السابق مكاتب لها في مبنى الجمارك القديم، وكانت تُموَّل من الإيرادات التي تحصلها الجمارك إلى أن تطورت تلك الدوائر واتخذت لها مبانٍ مستقلة.

مرت الجمارك عبر تاريخها الذي يمتد لأكثر من مائة عام بعدة مراحل إلى أن دخلت بدايات التوجه المؤسسي في عهد الشيخ راشد بن سعيد آل مكتوم حاكم دبي رحمه الله، الذي استخدم الدور الأول من مبنى الجمارك مكتباً رسمياً له لإدارة شؤون دبي؛ الأمر الذي يعكس أهمية الجمارك ومكانتها في إمارة دبي التي عرفت واشتهرت بتجارتها وتجارها.

المسؤول الإعلامي

الإسم
رايسة السويدي
البريد الإلكتروني

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن