فنادق ومنتجعات فيرمونت تعتزم تطوير برنامج فيرمونت كيرز ليشمل فنادق المجموعة في الشرق الأوسط

بيان صحفي
منشور 05 كانون الأوّل / ديسمبر 2011 - 10:31

في غمرة الاستعدادات التي تشهدها العاصمة الإماراتية أبوظبي هذا الأسبوع لتنظيم المؤتمر والمعرض العالمي للسياحة الخضراء في مركز أبوظبي الوطني للمعارض، الحدث الذي يسلط الضوء على أهمية صناعة السياحة والضيافة المستدامة في المنطقة، تعتزم فنادق ومنتجعات فيرمونت تعزيز جهودها في مجال المسؤولية الاجتماعية وتطوير برامج التواصل الاجتماعي والبيئي الخاصة بمنطقة الشرق الأوسط. 

ويعمل برنامج فيرمونت كيرز (مساعدة المجتمع والمسؤولية تجاه البيئة)، الذي تم اختباره في العام 2011، على توفير الدعم المادي لعدد من المشاريع في المنطقة والتي تتراوح بين مشاريع الزراعة الدقيقة في دولة كينيا مروراً بمشاريع تعقب السلاحف البحرية في دبي وصولا إلى برامج مساعدة الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة في نيروبي. ومع دخول العام 2012، واكتساب البرنامج المزيد من الزخم، ستواصل الفنادق والمنتجات التابعة لمجموعة فيرمونت حول العالم عملها على تحديد الاحتياجات الخاصة داخل المجتمعات التي تعمل بها والتي يمكن أن تحدث فيها فرقاً وتحولاً إيجابياً. 

وفي هذا الصدد، قال راقي فيليبس، مدير المبيعات والتسويق لدى فنادق ومنتجعات فيرمونت في الإمارات العربية المتحدة: "تعبر الكثير من الشركات اليوم بما فيها فنادق فيرمونت عن اهتمامها الكبير بحماية والموارد، والثقافات في الأماكن التي تعمل وتعيش فيها، وقد أدركنا في فيرمونت أن الكثير من أسواقنا الجديدة  تواجه احتياجات مختلفة لا تشمل المشاكل البيئية فقط بل تتعداها لتصل إلى مشاكل الحياة الاجتماعية والمحلية". 

واختتم فيليبس قائلاً: "إن إبداء المزيد من الشركات والمؤسسات الإعلامية اهتماماً بإتباع ممارسات الأعمال المسؤولة بيئياً هو تطور هام ونوعي نحو تغير أسلوب عمل هذه الشركات على الصعيد العالمي والمحلي". 

المشاريع الإقليمية التي تحظى بدعم من برنامج فيرمونت كيرز: 

تبنّى فندق فيرمونت دبي خلال شهر أبريل الماضي سلحفاة منقار الصقر البحرية في إطار مشروع الحفاظ على السلاحف البحرية الذي تنظمه جمعية الإمارات للحياة الفطرية بالتعاون مع الصندوق العالمي لحماية الحياة البرية، ويُعتبر فيرمونت دبي الفندق الأول في المنطقة الذي يشارك في برنامج المراقبة الذي يهدف إلى جمع المعلومات اللازمة حول حياة السلاحف البحرية والبيئة التي تعيش فيها. ومن خلال رعاية إحدى هذه السلاحف لمدة عام كامل، يوفر فيرمونت دبي مساهمة هامة في الأبحاث الحيوية التي يجريها الصندوق العالمي لحماية الحياة البرية. 

في فندق فيرمونت نايل سيتي في القاهرة، ساعدت المنحة المالية لبرنامج فيرمونت كيرز في دعم عملية تنظيف جزء من نهر النيل قبالة شاطئ الفندق مباشرة. ونظراً للجريان المتواصل لمياه النيل، تتجمع القمامة والمخلفات عادة في قاع النهر وتبرز الحاجة للحفاظ على سلامة النهر والثروة السمكية فيه. ويقوم الفندق بالتعاون مع وزارة الموارد المائية والري، بعمليات تنظيف شهرية.

قدم برنامج فيرمونت كيرز منحة مالية لفندق فيرمونت ماونت كينيا سفاري كلوب في بداية العام 2011، كمساعدة أولية لتعزيز الجهود المجتمعية الرامية إلى تطوير مشروع الزراعة الدقيقة. ويساهم هذا المشروع في تعزيز ثقة النساء المحليات بأنفسهن ومساعدتهن على إيجاد أعمال خاصة بهن عبر تربية الدواجن والمواشي للاستفادة من لحومها وحليبها الذي يمكن بيعه أو استخدامه لتغذية الأطفال. ومنذ البدء بتوفير الدعم المادي، تبرعت حكومة إفريقيا بأراضي إضافية لهؤلاء النسوة بهدف مساعدتهن على توسعة هذه المبادرة الناجحة. 

بالتعاون مع فندق فيرمونت ذا نورفولك، قدم برنامج فيرمونت كيرز منحة مالية لمشروع نهر نيروبي الذي شهد شراكة بين الفندق ووزارة البيئة والموارد الطبيعية ومجلس مدينة نيروبي. وقام الفندق بعملية تحديث كبيرة وصلت لمدى 30 متر من جانبي النهر بجانب الفندق، ذلك بتنفيذ الأنشطة البيئية مثل زراعة الأشجار ووضع المقاعد، ووضع الأسوار في الأماكن المخصصة للزوار وغيرها من الأنشطة. 

وفي العام 2011، قام برنامج فيرمونت كيرز بتمويل برنامج خاص بالأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة ممن قام فندق فيرمونت بكين بتحديدهم. وعمل الأطفال من خلال هذا البرنامج ضمن المزارع العضوية التابعة للمدرسة بهدف المساعدة في جسر الهوة بين التعليم الأكاديمي والتواصل الفعلي والوظائف العملية من خلال توفير تدريبات عملية لهؤلاء الأطفال. واستخدمت الأموال التي تم التبرع بها لشراء المعدات الخاصة بالمطابخ لمساعدة من يرغبون بأن يصبحوا طهاة، كما ساعد الفندق من خلال شراء منتجات البرنامج وتقديم المنتجات العضوية في مطاعمه إلى جانب توفير فرص الرعاية للأطفال داخل الفندق. 

قام فندق فيرمونت السلام عبر مشروع المليون شجرة بتشجيع الأفراد والمؤسسات على الحد من الأثر السلبي على البيئة من خلال الحد من النفايات والملوثات وتحسين الأثر البيئي من خلال زراعة الأشجار في الأراضي المتصحرة في منغوليا. وتشهد أراضي كولون كي التي حفلت سابقاً بالمسطحات الخضراء تصحراً متزايداً بسبب الاحتباس الحراري والاستغلال غير المسؤول للأراضي. وقدم برنامج فيرمونت كيرز مساعدة مالية لزراعة عبارة عن توفير صيانة لمدة 10 سنوات لأكثر من 2000 شجرة في منغوليا التي تشكل غابة صغيرة حالياً تحمل اسم ذا براند. 

تعاون فندق فيرمونت برج ساعة مكة الملكي في قلب المملكة العربية السعودية بنجاح مع مؤسسة إبصار بهدف توفير الدعم للأشخاص الذين يعانون من مخاطر فقدان البصر عبر توفير الرعاية الصحية والعلاج بهدف خدمة المجتمع المحلي. 

جلسة: على من تقع مسؤولية تطبيق مفاهيم الاستدامة البيئية في صناعة السياحة؟

اليوم الأول (5 ديسمبر): 15:30 – 16:30

سينضم راكي فيليبس، مدير المبيعات والتسويق لدى فنادق ومنتجعات فيرمونت بدولة الإمارات العربية المتحدة، إلى حشد من صناع القرار في صناعة الفندقة والضيافة لمناقشة الدور الذي يمكن أن تضطلع به المجموعات الفندقية العالمية في مراقبة الانبعاثات الكربونية الناجمة عن عملياتها، وكذلك التدابير التي يمكن تنفيذها لجعل ممارسات الأعمال أكثر استدامة من الناحية البيئية. 

ورشة عمل: مدى التزام الفنادق بمفاهيم الاستدامة البيئية

اليوم الأول (5 ديسمبر)

سينضم شيليندرا سينغ، مدير الصحة والسلامة في فيرمونت دبي إلى ثلاثة ممثلين عن فنادق عالمية لمناقشة التدابير البسيطة التي يمكن للفنادق والمنتجعات والوجهات الترفيهية اتخاذها لتعزيز استدامتها البيئية، لاسيما من حيث تقليص النفايات وكميات المياه المستخدمة. ويُعدّ شيليندرا من أبرز الناشطين في مجال الاستدامة البيئية حيث أطلق العديد من المبادرات الخضراء المبتكرة والمؤثرة التي جعلت فيرمونت دبي أحد أكثر الفنادق التابعة للمجموعة الفندقية العالمية المراعية والمطبِّقة لمفاهيم الاستدامة البيئية.

خلفية عامة

فنادق ومنتجعات فيرمونت

من موقعها المميز في أبرز الوجهات والعواصم العالمية، تمثل فنادق ومنتجعات فيرمونت مجموعة مميزة من الفنادق المرموقة كفندق سافوي في لندن، وفندق ذا بلازا في نيويورك، وفندق فيرمونت بيس في شنغهاي، وفندق برج ساعة مكّة الملكي– فيرمونت الذي يستقبل زواره في البقاع المقدسة في قلب المملكة العربية السعودية. وبامتلاكها لأكثر من 60 فندقاً، تعرف فنادق فيرمونت بخدماتها الراقية وتجاربها الثقافية الغنية، إذ إن الإرث الغني والتطور والأهمية الاجتماعية التي تمتاز بها هذه الفنادق لطالما شكلت وجهات سياحية بحد ذاتها.

كما تعتبر فنادق ومنتجعات فيرمونت الرائدة في مجال الحفاظ على البيئة ، نظراً للممارسات السياحية المسؤولة التي تمتاز بها، وبرنامج شركات البيئة الخضراء الحائز على الجوائز. وتعود ملكية فنادق ومنتجعات فيرمونت لشركة فنادق فيرمونت رافلز العالمية القابضة المحدودة FRHI Holding Limited، وهي الشركة الرائدة في مجال الفنادق العالمية مع 100 فندقا ومنتجعا حول العالم تحمل أسماء رافلز وفيرمونت وسويس أوتيل.  وتقوم الشركة أيضا بإدارة الشقق الفندقية والأندية السكنية الخاصة والتي تحمل اسم فيرمونت أو رافلز. 

الأميرة بياتريس تُغرّد ردّاً على كريسي تيغن.. والأخيرة "مصدومة"!

منشور 23 شباط / فبراير 2019 - 01:32
الأميرة بياتريس وكريسي تيغن
الأميرة بياتريس وكريسي تيغن

في تبادل تغريداتٍ فريدٍ من نوعه حصل يوم أمس الخميس، لم تتوقّع "عميدة" تويتر الممثلة العالمية "كريسي تيغن" أن تحصُلَ على ردٍّ ملكي من قِبل الأميرة بياتريس.

كعادتها، تُغرّد كريسي تيغن بكُلّ شيءٍ يخطر على بالها، وفي يوم أمس كتبت عبر حسابها في تويتر بأنّها تُحب الاسم "بي"، عِلمًا بأنّ لقب الأميرة بياتريس هو Bea، فقالت: "بي اسمٌ رائع، أرجو من أحدٍ منكم أن يُسمّي ابنته بي، فأنا لستُ مُستعدّةً لابنةٍ أخرى، وجون يرفض فكرة تبنّي كلبٍ جديد، وأنا سأكون والدتها بالمعمودية".

وما إن كتبت كريسي هذه الكلمات، حتّى بدأ المُتابعات بنشر صورِ بناتهن اللواتي يحملن الاسم "بي"، بل ووعدها آخرون بأنهم سيُسمّون ابنتهم المُقبلة "بي"، ليأتّي الرّد المُفاجئ من الأميرة البريطانية "بياتريس" قائلةً: "سأعشق أن أكون ابنتك بالمعمودية".

صُدمت تيغن من رد الأميرة غير المُتوقّع، وما كان منها إلّا أن تكتُبَ هذه الكلمات ردًّا عليها "يا إلهي.. يا إلهي.. يا إلهي" من شدّة الصّدمة، بل وصُدم مُتابعوها معها، فرد الأميرة أدخلهم في دهشةٍ إيجابية، إذ قال أحدهم: "انظروا من عاد إلى تويتر"، وقال آخر: "هل تستطيع ذكر ثنائي أكثر أيقونية من هذا"، وعلّق ثالث: "عميدة تويتر وسموّها الملكي الأميرة بياتريس.. هذا أفضل تفاعل رأيته على تويتر.. سلّمي لي على كيت".


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك

المسؤول الإعلامي

الإسم
إيمي والكر
البريد الإلكتروني

بيانات صحفية سابقة

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن