فولفو للسيارات ضمن لائحة الشركات الأكثر أخلاقية لعام 2018

بيان صحفي
منشور 20 شباط / فبراير 2018 - 08:55
هذه هي السنة الثانية على التوالي التي تفوز بها "فولفو للسيارات" بهذا التصنيف.
هذه هي السنة الثانية على التوالي التي تفوز بها "فولفو للسيارات" بهذا التصنيف.

حصلت "فولفو للسيارات"، الرائدة في صناعة السيارات الفاخرة، على تصنيف "الشركة الأكثر أخلاقية في العالم" (® World’s Most Ethical Company) في العام 2018، من "معهد إيثيسفير" (Ethisphere Institute) باعتبارها رائدة عالمية في تحديد معايير الممارسات التجارية الأخلاقية. وهذه هي السنة الثانية على التوالي التي تفوز بها "فولفو للسيارات" بهذا التصنيف. وقد تم إدارج 135 شركة هذا العام على اللائحة، مع الأخذ في الاعتبار أن "فولفو للسيارات" هي واحدة من بين ثلاث شركات في فئة السيارات قد حققت هذا الإنجاز. 

 ويقول هاكان سامويلسون، الرئيس والرئيس التنفيذي لـ"فولفو للسيارت" في معرض تعليقه على هذا الإنجاز "إن العمل المسؤول هو جزء من ثقافة فولفو للسيارات وطريقة إدارتها، وهو أمر نواصل باستمرار تعزيزه داخلياً، وكذلك، مع شركائنا في العمل. فالنهج الأخلاقي في مجال الأعمال ليس فقط الشيء الصحيح الذي يجب القيام به، بل أنه يجلب أيضاً قيمة مالية أيضاً ويساعد على على استقطاب أفضل المواهب والاحتفاظ بها. نحن فخورون بأنه قد تم تصنيفنا باعتبارنا واحدة من بين الشركات الأكثر أخلاقية في العالم للسنة الثانية على التوالي".

 من جهتها، قالت ماريا همبرغ، النائب الأول لرئيس المجموعة القانونية والمستشار العام ورئيسة مجلس "فولفو للسيارات" للاستدامة "لقد ساعدتنا عملية تقييم الشركة الأكثر أخلاقية في العالم على مواصلة الدفع في اتجاه التحسين المستمر لبرنامجنا للاستجابة والأخلاقيات. كما أن ضمّنا إلى لائحة الشركات الأكثر أخلاقية في العالم للمرة الثانية على التوالي، هو بمثابة تأكيد على إيفائنا بمتطلبات الممارسات الأخلاقية والاضطلاع بمسؤوليتنا على المستويين الداخلي والخارجي على حدّ سواء".

ويشار إلى أن "فولفو للسيارات" قد أنشأت برنامج الامتثال والأخلاقيات من أجل دعم التزامها بالأعمال المسؤولة، إضافة إلى الوقاية والحدّ من مجموعة واسعة من المخاطر القانونية والأخلاقية. وكجزء من هذا البرنمج، فإن مدونة السلوك ومدوّنة السلوك لشركاء الأعمال، اللتان يستندان إلى الاتفاقات والمعايير الدولية، تحددان المبادئ التي يُتوقع من الموظفين وشركاء الأعمال الالتزام بها عند العمل أو التعامل مع "فولفو للسيارات".

 أخيراً، وتماشياً مع التزامها بتعزيز ثقافة أخلاقية، عملت "فولفو للسيارت" على وضع مجموعة واسعة من التدريبات على الممارسات التجارية الأخلاقية لجميع الموظفين، فضلاً عن تدريب محدد للمديرين مع التركيز على السلوك والنماذج التي يحتذى بها.

خلفية عامة

فولفو

يرجع أصل مجموعة فولفو إلى عام 1927 عندما أنتجت أول سيارة فولفو في إحدى مصانع جوتبرج في السويد. وقد قطعت العلامة التجارية "فولفو" شوطاً كبيراً منذ ذلك الحين، لتغطي ما يقرب من 100 دولة تضم 2400 منفذاً للبيع وورش عمل حول العالم بما في ذلك 1500 ورشة في أوروبا و 400 في أمريكا الشمالية.

وتشير العلامة التجارية "فولفو" إلى أمن الطريق والجودة والإثارة والتحكم البيئي. ولكوننا رواد في تقنيات مثل المرحلة المزدوجة ووسائل أمان المرحلة الثالثة وحزام الأمان ونظام معلومات المنطقة غير المكشوفة المبتكر (BLIS) فقد عززت هذه العلامات. 

معلومات للتواصل

مبنى مجموعة فولفو،
منطقة جبل علي الحرة،
ص.ب. 261857
دبي، الإمارت العربية المتحدة
هاتف
البريدالإلكتروني

المسؤول الإعلامي

الإسم
محمد صقر
البريد الإلكتروني

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن