قسم العيون في مستشفى القاسمي وبالتعاون مع "باير" ينظم أول مؤتمر لأطباء الشبكية في الخليج

بيان صحفي
منشور 18 تمّوز / يوليو 2016 - 07:04
خلال الحدث
خلال الحدث

اختتم أطباء شبكية العين في مجلس التعاون الخليجي وقسم العيون في مستشفى القاسمي ووزارة الصحّة ووقاية المجتمع في دولة الإمارات العربية المتّحدة مؤخّراً، وبالتعاون مع شركة "باير للأدوية"، فعاليات الدورة الإفتتاحية من "المؤتمر الخليجي لعلاج شبكية العين" الذي أقيم في دبي بتنظيم من لجنة أطباء الشبكيه في الخليج برئاسة د. محمد العمري رئيس المؤتمر واللجنة المنظمة ونائب الرئيس جمال الكندري، والدكتور أحمد الخشاب، رئيس اللجنة العلمية، وهي عبارة عن مجموعة من أخصائيي الشبكية تهدف إلى تعزيز التعاون في مجال علاج الامراض الشبكية. وتمحورت هذه المبادرة الأولى من نوعها التي تجمع أخصائيي الشبكية في منطقة الشرق الأوسط تحت سقف واحد والتي شارك فيها نخبة من أبرز الأطباء والخبراء المتخصّصين في علاج الشبكية في دول مجلس التعاون الخليجي، حول تفعيل تضافر الجهود المشتركة للإرتقاء بعلاجات شبكية العين في المنطقة.

وشكّل "المؤتمر الخليجي لعلاج شبكية العين" أهميةً كبيرةً  في تعزيز نقل المعرفة والخبرات بين أخصائيي الشبكية في المنطقة وتسهيل قنوات التواصل فيما بينهم للإطلاع على آخر التطوّرات والمستجدات ذات الصلة بعلاج شبكية العين، حيث إستعرض خبراء من دول الخليج العربي والأردن ومصر أهم المزايا والفوائد المتعدّدة للعلاجات الجراحية والطبية المخصّصة للعناية الكاملة بشبكية العين، وذلك بحضور ما يزيد على 170 من الأطباء والأخصائيين من مختلف أنحاء المنطقة، بما في ذلك دولة الإمارات وقطر والكويت وسلطنة عُمان والبحرين والأردن ومصر والمملكة العربية السعودية.

وأوضحت الدكتورة فاطمة الأميري، رئيس اللجنة الوطنية لصحة العين (مكافحة العمى) في وزارة الصحّة ووقاية المجتمع، أن الشبكية تعد من الأجزاء الرقيقة والحساسة في العين وتعتبر من أهم الأجزاء التي يجب العناية الكاملة بها من أجل ضمان الحفاظ على سلامة البصر، إذ يمكن للرعاية غير المناسبة أو سوء العلاج أن يؤدّيان إلى إنسداد الوريد الشبكي وإعتلال الشبكية، وبالتالي إلى الإصابة بضعف البصر. وأضافت: "جاء تنظيم "المؤتمر الخليجي لعلاج شبكية العين" بهدف تمتين أواصر التواصل وتبادل المعرفة بين  أخصائيي الشبكية، تماشياً مع مساعي وزارة الصحّة ووقاية المجتمع لتوفير أفضل خدمات الرعاية الصحية وتحقيق هدفنا الإستراتيجي الأسمى في ضمان أعلى درجات السعادة للمرضى في دولة الإمارات وسائر دول الخليج العربي".

كما وأوضح الدكتور محمد العمري، رئيس المؤتمر أن أمراض الشبكية وخاصة إعتلال الشبكية السكري من الامراض المنتشرة في منطقتنا حيث أن الكثير من دول الخليج العربي تقع في لائحة العشر دول في العالم من حيث نسبة السكري، مما يشكل تحديا على الجهات الصحية في الكشف المبكر وعملية العلاج والوقاية.

ومن جانبه، قال هاني صبري، المدير القطري لشركة "باير للأدوية" في منطقة الخليج العربي: "نثني على وزارة الصحّة ووقاية المجتمع التي لم تتوانى في بذل الجهود للجمع بين أخصائيي الشبكية في المنطقة ودعم المساعي الطموحة لإرساء نهج أكثر تكاملاً وشمولية للإرتقاء بطب العيون في دولة الإمارات ومنطقة الخليج العربي أجمع. وتعد العناية بشبكية العين من المجالات الأكثر أهمية التي تستحوذ على إهتمام المرضى وخاصةً الذين يعانون من حالات مزمنة قد  تؤدّي إلى فقدان البصر، حيث تشير الإحصائيات إلى أن نحو 16 مليون شخص حول العالم يعانون من أمراض الشبكية، ونحن نتطلّع قدماً من خلال هذه الشراكة المتينة مع وزارة الصحّة ووقاية المجتمع إلى المساهمة الفاعلة في توفير حل طويل الأمد للمرضى في المنطقة".

كما أكد نائب رئيس المؤتمر، جمال الكندري (الكويت) أن تأثيرات السكري وخاصة على الشبكية الذي يؤدي إلى تورم في  مركز الابصار يعتبر السبب الرئيسي لفقدان البصر عند مرض إعتلال الشبكية السكري وهذا يستدعي إقامة مثل هذه المؤتمرات للوقوف على آخر وسائل العلاج المتاحة.

من جانبه عرض الدكتور أحمد الخشاب، رئيس اللجنة العلمية، آخر التطورات العلاجية والتي اصبح بموجبها يمكن تحسين النظر عند مرض إعتلال الشبكية السكري، بوجود الادوية التي تحقن داخل السائل الزجاجي  والذي يعتبر ثورة علمية في هذا المجال حيث كان في السابق يعتمد على العلاج بالليزر والذي كان الهدف منه منع تدهور الحالة، بالرغم أن عملية التحسن تكاد تكون معدومة.

ويُذكر أن لجنة "آي سي جلف راتينا"، الجهة المنظّمة للمؤتمر، تهدف في هيكليتها إلى تمكين مزوّدي خدمات الرعاية الصحية والهيئات التنظيمية والأطباء والأخصائيين ورفدهم بالمهارات والمعلومات اللازمة لتحسين آليات علاج أمراض العين وذلك عبر سلسلة من المبادرات الهادفة إلى دعم أخصائيي الشبكية.

خلفية عامة

باير

تعد شركة باير إحدى الشركات العالمية الرائدة في مجالات الرعاية الصحية والزراعة لما تتمتع به من قدرات فائقة وإمكانيات مميزة، فقد تم تصميم منتجات الشركة وخدماتها لصالح الناس ومن أجل تحسين جودة حياتهم. وتهدف مجموعة باير – في الوقت ذاته – إلى خلق قيمة عظيمة عن طريق الابتكار والنمو وتحقيق إيرادات عالية. كما تلتزم باير بمبادئ التنمية المستدامة وما يتبعها من مسؤوليات اجتماعية وأخلاقية باعتبارها شركة مواطنة. في العام المالي 2017، عينت الشركة حوالي 99,800 ألف موظف وحققت مبيعات بلغت قيمتها 35 مليار يورو. وقد وصل حجم النفقات الرأسمالية 2.4 مليار يورو، فيما بلغ إجمالي إنفاق الشركة على الأبحاث والتطوير 4.5 مليار يورو. 

معلومات للتواصل

باير الشرق الأوسط
مدينة دبي للإنترنت
ص.ب. 500829
دبي،
الإمارات العربية المتحدة
فاكس
+971 (0) 4 429 9049

"قاطع الرؤوس" في قبضة الاستخبارات العراقية

منشور 23 شباط / فبراير 2019 - 09:39
مقاتلين من داعش/ أرشيفية
مقاتلين من داعش/ أرشيفية

أعلنت الاستخبارات العسكرية العراقية، أمس الجمعة، عن اعتقال قاطع الرؤوس في "داعش" على الحدود العراقية السورية، الذي ظهر في أكثر من فيديو وهو ينفذ عمليات إعدام.

وقالت المديرية في بيان على صفحتها في موقع "فيسبوك" إن "مفارز مديرية الاستخبارات العسكرية في الفرقة 15 ، وإثر معلومات استخبارية دقيقة، ألقت القبض على أحد الإرهابيين الذين تسللوا عبر الحدود العراقية السورية والمعروف بـ (قاطع الرؤوس)".

وأضافت أن "هذا الشخص معروف بقاطع الرؤوس"، وأنه "ظهر بعدة إصدارات للدواعش أمام أشخاص قام بقطع رؤوسهم في العراق وسوريا".

 


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك

المسؤول الإعلامي

الإسم
أورينت بلانيت للعلاقات العامة والتسويق
البريد الإلكتروني

بيانات صحفية سابقة

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن