كي بي إم جي: المعايير الدولية المرتقبة لإعداد التقارير المالية بدأت تُلقي بثقلها على شركات التأمين

بيان صحفي
منشور 16 أيلول / سبتمبر 2018 - 08:50
ماهيش بالاسوبرامانيان، الشريك ورئيس قسم المعايير الدولية لإعداد التقارير المالية في شركة كي بي إم جي في البحرين
ماهيش بالاسوبرامانيان، الشريك ورئيس قسم المعايير الدولية لإعداد التقارير المالية في شركة كي بي إم جي في البحرين

بدأت شركات التأمين الكبيرة باتخاذ الخطوات اللازمة استعداداً للمعيارين الدوليين لإعداد التقارير المالية رقم  (17) ورقم (9) المرتقبين، إلا أن المِثل لا يمكن أن يُقال عن شركات التأمين الصغيرة التي لم تتخذ بعد الاستعدادات الكافية، وذلك وفقاً لما ورد في تقرير In it to win it الصادر عن شركة كي بي إم جي الدولية. إن 67% من شركات التأمين الكبيرة (التي تتخطى فيها إيرادات أقساط التأمين قيمة 10 مليار دولار أمريكي) التي شملها الاستطلاع، في مرحلة التصميم أو التطبيق للامتثال للمعيار الدولي لإعداد التقارير المالية 17، و64% منها في مراحل مماثلة في ما يتعلّق بالمعيار الدولي لإعداد التقارير المالية رقم (9). أمّا في الناحية المقابلة، فيشير التقرير إلى أن 10 و25% فقط من شركات التأمين الصغيرة (التي تحقق إيرادات تقل عن مليار دولار أمريكي من أقساط التأمين) قد باشرت بمرحلتي التصميم أو التطبيق للمعيارين الدوليين لإعداد التقارير المالية 17 و9 على التوالي.

ولكن على الرغم من التقدّم الذي أحرزه العديد من شركات التأمين، ما زال معيارا إعداد التقارير المالية رقم (17) و رقم (9) يطرحان عراقيل كبيرة على المستوى التشغيلي. وفي هذا الصدد، أفاد 90% من المسؤولين في شركات التأمين التي شملها التقرير أنهم يتوقعون صعوبات في العثور على العاملين المناسبين الذين يتحلّون بالمهارات اللازمة لأداء المهمة على أكمل وجه، كما أن 50% منهم يساورهم القلق حول القدرة على تأمين الميزانية المطلوبة.

في تعليق على نتائج التقرير، يقول ماهيش بالاسوبرامانيان، الشريك ورئيس قسم المعايير الدولية لإعداد التقارير المالية في شركة كي بي إم جي في البحرين: "تشرع الشركات حول العالم بتطبيق كافة التغييرات اللازمة في سعيٍ منها للامتثال لمعايير إعداد التقارير الجديدة، غير إن منطقتنا ما تزال في طور استيعاب الأثرالهائل لهذا التغيير المحاسبي. يمكن اعتبار المعيارين الدوليين لإعداد التقارير المالية رقم (17) ورقم (9) عاملاً محفزاً للابتكار، ما يتيح الفرصة لشركات التأمين بالنظر بنهج جديد إلى الاستراتيجيات والعمليات الاكتوارية التي تعتمدها. وعلى الرغم من التكلفة الكبيرة التي قد تنتج عن عملية التطبيق، إلا أن أبحاثنا تشير إلى أن قيمة الفرص التي ستنجم عن هذا التغيير أكبر بكثير."

يفرض هذا التغيير المعقّد الحاجة إلى عدد كبير من المهنيين الذين يتمتعون بالقدر الكافي من المهارات، غير إن العثورعلى هؤلاء المهنيين بات يشكّل تحدياً يوماً بعد يوم. ينطوي نصف شركات التأمين الكبيرة تقريباً و45% منها تحديداً، على فرق عمل مؤلفة من 50 موظف أو أكثر، ويصل هذا العدد حتى 25 موظفاً بالنسبة إلى شركات التأمين المتوسطة الحجم. كما يشكّل المستوى المتزايد من الدورات التدريبية الملائمة حاجةً ملحّة، غير إن غالبية شركات التأمين قد أجرت حتى الساعة دورات تدريبية لأعضاء من فرق العمل المعنية بعملية التطبيق لديها فقط.

ولكن على الرغم من التحديات المطروحة، ترى كافة شركات التأمين الكبيرة تقريباً و97% منها تحديداً، في تطبيق المعايير الدولية لإعداد التقارير المالية الجديدة فرصةً هامّة لتحويل أعمالها، مع التركيز على تحسين إجراءات العمل (وفقاً لـ77% من المشاركين)، وتعزيز العمليات الاكتوارية (65%)، وتحديث النظام المعتمد (58%).

من المتوقّع نشوء تحديات جديدة كلّما تقدّمت الاستعدادات وفي هذا الصدد، تفيد 7% من فقط شركات التأمين التي شملها الاستطلاع إلى توقعها بأنها ستكون مستعدة على الوقت لسنتين من التشغيل المتوازي؛ فيما أفادت أكثر من نصف الشركات، 56% تحديداً، إلى توقعها سنةً واحدة فقط من التشغيل المتوازي قبل بدء التشغيل الفعلي. تجري عملية تطبيق المعيار الدولي لإعداد التقارير المالية رقم (9) بشكل أكثر تقدماً، من هنا تخطط ثلاثة أرباع شركات التأمين إلى تمهيل عملية تطبيق المعيار الدولي لإعداد التقارير المالية رقم (9) تنسيقاً مع سير مجريات تطبيق المعيار الدولي لإعداد التقارير المالية رقم (17).

خلفية عامة

كي بي أم جي

كي بي أم جي عبارة عن شبكة عالمية من شركات الخدمات المهنية التي تقدم خدمات التدقيق والضريبة والخدمات الإستشارية. تعمل كي بي أم جي في 150 دولة ولديها 138,000 موظف يعملون فى الشركات الأعضاء في كافة أنحاء العالم. الشركات الأعضاء في كي بي أم جي هى شركات تابعة لشركة كي بي أم جي العالمية، شركة سويسرية. وكل شركة عبارة عن كيان قانوني مستقل ويعبر عن نفسه على هذا الأساس. 

كي بي أم جي اوروبا إل إل بي - شركة ذات مسئولية محدودة في المملكة المتحدة – هي كيان قانوني يقوم بالرقابة والسيطرة بفعالية على الشركات الأعضاء في شبكة كي بي أم جي التي إختارت الاندماج معها شركات كي بي أم جي اوروبا إل إل بي. 

لا تقوم كي بي أم جي اوروبا إل إل بي أو كي بي أم جي العالمية بتقديم خدمات إلى العملاء. تعمل شركات كي بي أم جي اوروبا إل إل بي حالياً في 17 دولة في اوروبا ولديها ما يـزيـد عن 30,000 شريك وموظف. تمـثل مجموعة كي بي أم جي اوروبا إل إل، كلاً من كي بي أم جي اوروبا إل إل بي وشركات كي بي أم جي اوروبا إل إل بي. 

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن