لاند روڤر تطرح تشكيلة عام 2012 من رينج روڤر و رينج روڤر سبورت مركبات الدفع الرباعي الرياضية متعددة الاستعمالات الأكثر كفاءة وفخامة في العالم

بيان صحفي
منشور 10 كانون الثّاني / يناير 2012 - 10:13

وصلت مؤخراً "رينج روڤر 2012" و"رينج روڤر سبورت 2012" الجديدتان إلى صالات عرض شركة الطاير للسيارات بدبي والشارقة وعجمان ورأس الخيمة والفجيرة، وكذلك إلى صالات عرض الشركة الفرعية التابعة لها "بريميير موتورز" في أبوظبي والعين.

وقد تضافرت المحركات ذات الثماني أسطوانات والرائدة في فئتها، مع سلسلة التحسينات التي أجريت لتعزيز مستوى الأداء، وتلك التي طرأت على التصميم الخارجي، إلى جانب حزم المواصفات الاختيارية الجديدة والتحسينات الأخرى على مستوى التصميم والتجهيزات الداخلية، لتضمن استمرار تربّع رينج روڤر ورينج روڤر سبورت على عرش مركبات الدفع الرباعي الرياضية متعددة الاستعمالات.

وفي سياق تعليقه على طرح هذين الطرازين الأسطوريين فائقي التطور والرقيّ في الأسواق، قال روبن كولغان، مدير عام جاكوار لاند روڤر في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا: "تواصل علامة رينج روڤر التجارية ترسيخ مكانتها الرائدة في سوق مركبات الدفع الرباعي الرياضية متعددة الاستعمالات من حيث التطور والإمكانات والكفاءة. ويضمن الكم الهائل من التحسينات التي أدخلت على طرازي رينج روڤر 2012 ورينج روڤر سبورت 2012 الأسطوريتين، تصدّر علامة رينج روﭭر التجارية لشريحة مركبات الدفع الرباعي الرياضية متعددة الاستعمالات من ناحية القوة والتطور والفخامة، حيث تم تعزيزهما بتحسينات لا تضاهى على مستوى نظام الاستجابة للتضاريس الوعرة، بالإضافة إلى تجهيزات فائقة التطور لتعزيز مستويات الراحة والأداء".

من جانبه، قال آشوك خانا، الرئيس التنفيذي لشركة الطاير للسيارات: "تواصل رينج روڤر ورينج روڤر سبورت تجسيد مفاهيم الجودة العالية والتميز الهندسي، وكذلك أفضل المستويات في قطاع مركبات الدفع الرباعي الفاخرة، وإننا واثقون من قدرة هذين الطرازين على اجتذاب محبي مركبات الدفع الرباعي الرياضية متعددة الاستعمالات إلى صالات عرضنا".

رينج روڤر 2012

وبالنسبة لتشكيلة محركات رينج روڤر، فلم يطرأ عليها أي تغيير لعام 2012. ويحافظ محرك LR-V8 Supercharged على مكانته كواحد من أقوى محركات البنزين وأكثرها كفاءة في فئته، حيث ينتج قوة 510 حصاناً عند عمله ما بين سرعة 6000 و6500 دورة في الدقيقة، وعزم دوران يبلغ 625 نيوتن متر عند العمل ما بين سرعة 2500 و5500 دورة في الدقيقة. ويتيح هذا الأداء الهائل للنموذج Supercharged من رينج روڤر التسارع من وضع السكون إلى 100 كم/ساعة في غضون 6.2 ثانية فقط.

أما محرك LR-V8 عادي الشحن، فيعد واحداً من أكثر المحركات نقاء في فئته، حيث يجمع بين إنتاج الطاقة بسلاسة فائقة مع كفاءة لا مثيل لها. وتبلغ قوة هذا المحرك 375 حصاناً عند 6500 دورة في الدقيقة، بينما يبلغ عزم دورانه 510 نيوتن متر عند 3500 دورة في الدقيقة، ويتيح للمركبة التسارع من وضع السكون إلى سرعة 100 كم/ساعة خلال 7.6 ثانية فقط.

ويعزز موديل عام 2012 من رينج روڤر، مكانة هذا الطراز كأكثر مركبات الدفع الرباعي فخامة في العالم، نظراً لتمتعها بمجموعة من التغييرات والتحسينات التي طرأت على شكلها ومزاياها، بما في ذلك حزمتي الخيارات الجديدة لنموذجي "ڤوغ" و"أوتوبيوغرافي".

كما تم تحسين التصميم الخارجي لرينج روڤر 2012 من خلال إدخال تغييرات على أدق التفاصيل في تصميمها، إذ تم تزويد اللوحات الخلفية لمصابيح الإنارة الأمامية والخلفية باللون الأسود اللامع، بينما تم تشطيب إطار الشبك الأمامي بلون نارفيك الأسود. أما مقابض الأبواب والفتحات الجانبية، فجاءت بنفس لون الجسم لمنحه مظهراً عصرياً متكاملاً، وتكتمل هذه التغييرات على الشكل الخارجي بعجلات خلائطية اختيارية على شكل حرف V مقاس 20 بوصة ذات لون فضي متوسط مع غطاء في المركز يحمل علامة رينج روڤر.

وتمت أيضاً زخرفة القشور الخشبية ذات اللون "غراند بلاك" في رينج روڤر 2012 بكتابات متموجة لكلمتي "رينج روڤر". وتتوفر هذه القشور في طراز "أوتوبيوغرافي" في عدة خيارات، هي خشب قيْقب بروسي أزرق بنوامٍ جذعية، وخشب سنديان أنتراسيت مخطّط، وخشب دردار بنوامٍ جذعية.

وتتوفر رينج روڤر أوتوبيوغرافي الآن مع ثلاث حزم خيارات جديدة، هي "برستيج" و"دايناميك" و"تكنولوجي"، يمكن طلبها منفردة أو مجتمعة، لتزويد العملاء بأقصى درجات الفخامة من رينج روڤر.

رينج روڤر سبورت

يواصل محركا البنزين الجباران من لاند روڤر "LR-V8" سعة 5.0 ليتر، تصدر المحركات المتاحة لرينج روڤر سبورت 2012. وبينما تولِّد النسخة Supercharged قوة 510 حصان متري وعزم دوران 625 نيوتن متر، تولِّد النسخة عادية الشحن قوة 375 حصان متري، وعزم دوران 510 نيوتن متر. ويرسي هذان المحركان اللذان تم طرحهما في الأسواق العام 2010، معايير وأسس جديدة في تصميم محركات البنزين، نظراً لتجهيزهما بعدد كبير من المزايا التصميمية المبتكرة والهادفة إلى تعزيز أدائهما واقتصادهما في استهلاك الوقود.

باب خلفي كهربائي يعزز من مستويات الراحة

تتوفر ميزة الباب الخلفي الكهربائي الجديدة في جميع الطرز ضمن تشكيلة 2012 في معظم الأسواق. ويتم التحكم بهذا الباب من خلال زر موجود في لوحة القيادة وفي مفتاح التحكم عن بعد أو على الباب الخلفي، حيث يمكن تحديد ارتفاع الباب عند الفتح ببساطة من خلال تثبيته عندما يصل إلى الارتفاع المطلوب والضغط على الزر الخاص به لمدة عشر ثوان. ويمكن لأي سائق تغيير مستوى الارتفاع فيما بعد بما يتناسب مع احتياجاته، ما يوفر سهولة وراحة أكبر للمستخدم. 

تطوير تجهيزات مقصورة الركاب والتصميم الخارجي لجميع الطرز

تمت ترقية التصميم الخارجي وتجهيزات مقصورة ركاب جميع طرز رينج روڤر سبورت بما فيها النموذجان "أوتوبيوغرافي سبورت"  Autobiography Sport و"ليميتد إديشن" Limited Edition موديل 2012.

وشهد الطراز رينج روڤر سبورت تغييرات في رسوميات البوابة الخلفية لتوفير مظهر مميز جديد، بينما اصطبغ السطح الداخلي لإطارات المصابيح الأمامية ومحيط الشبك الأمامي باللون الأسود. وتم تزويد النموذج SE بشبك أمامي بلون أطلس الأسود، في حين اتخذ الشبك الأمامي للنموذج HSE أطلس الفاتح لوناً له. وبات من الممكن الآن تجهيز النموذج المزود بمحرك supercharged بعجلات معدنية جديدة مقاس 20 بوصة باللون الفضي المتلألىء المكسو بطبقة من اللكَر اللامع، وتزويد محيط الشبك الأمامي بلون أطلس. من ناحيته، تم تجهيز النموذج "ليميتد إديشن" Limited Edition بعجلات سوداء صقيلة خماسية الرِّيَش مشطوفة بمجلخة مكسوة بمسحوق أحجار الألماس. وتم تعزيز ألوان تجهيزات مقصورة ركاب رينج روڤر سبورت 2012 من نموذجي "أوتوبيوغرافي سبورت"  Autobiography Sport و"ليميتد إديشن" Limited Edition ببطانة سقفية بلون مورزاين الأبنوسي Ebony Morzine. كما تمت ترقية ألوان الشبك الأمامي وفتحات التهوية الجانبية الخارجية وشعارات الماركة المثبتة إلى مقدمة غطاء المحرك وحلقات تثبيت كابلات الجر، إضافة إلى صبغ المقابض الخارجية للأبواب بنفس لون الهيكل.

ترقية مستوى الأنظمة السمعية والملاحية والأنظمة الترفيهية لركاب المقعد الخلفي

أدى تزويد الأنظمة السمعية والترفيهية في رينج روڤر سبورت 2012 بمنظومة Gen 2.1 الكهربائية المتطورة، لتضفي عليهاً مزيداً من التفوق. وتم تزويد هذه المنظومة بقدرات توصيل جديدة تدعم استخدام أقراص دي في دي السمعية في أنظمة Hi-Line وPremium، إضافة إلى جهاز خادم لتخزين الملفّات الموسيقية عبر قرص صلب، ونظام ضبط مزدوج يضمن استمرار تدفق الإشارة من دون انقطاع ونظام لتصفح محتويات أجهزة آيبود الفيديو عبر ناقل تسلسلي عام USB، والتصفح عبر نظام بلوتوث، في حين تم تثبيت مأخذين للناقلات التسلسية العامة في غطاء المنصة المركزية التي تتوسط مقعدي السائق والراكب الأمامي. وتم تطوير النظام السمعي للمقاعد الخلفية بتوفير التكنولوجيا اللاسلكية القوية الجديدة المسمّاة WhiteFire™ عبر سمّاعتي أذنين لاسلكيتين. وتمت زيادة عدد مكبرات الصوت في نظام HI-ICE Harman Kardon من 9 إلى 11 مكبراً للصوت وزيادة طاقته من 240 إلى 380 واطاً. إلا أن نظام Harmon Kardon LOGIC 7 السمعي المدهش وفائق التطور حصل على أبرز تطوير من نوعه، حيث ارتفع عدد مكبرات الصوت فيه من 14 إلى 17 مكبراً للصوت وقفزت طاقته من 480 إلى 825 واط.

وللمرة الأولى على الإطلاق، تم تزويد رينج روڤر سبورت بالجيل المقبل من الشاشات العاملة باللمس مقاس 7 بوصات مع خيار توفير تكنولوجيا الرؤية مزدوجة الأوجه حسب الطلب. وظهرت تكنولوجيا الرؤية مزدوجة الأوجه للمرة الأولى في رينج روڤر موديل 2010، لتتيح للسائق متابعة بيانات شاشة نظام الملاحة، في الوقت الذي يستمتع فيه الركاب بمشاهدة أقراص دي ڤي دي.

التقنيات الإلكترونية للتعامل مع التضاريس تخفض استهلاك الوقود وانبعاث غاز ثاني أوكسيد الكربون

تحفل رينج روڤر سبورت الجديدة بالمزايا التي تستهدف تخفيض استهلاك الوقود وانبعاث غاز ثاني أوكسيد الكربون على حد سواء.

وبينما يقوم نظام حقن الوقود المباشر وعالي الضغط والقابل للتوجيه للمحرك "LR-V8" بسعة 5.0 ليتر بالاستفادة إلى أقصى الحدود من احتراق الوقود، تتضافر جهود نظام التوقيت المتغير لعمود الحدبات ومستشعر حركة الحدبات (CPS) والمشعِّب الهوائي متعدد المآخذ، لضمان ترشيد جميع طرز المحركات لاستهلاك الوقود. وبفضل نظام التبريد المتطور، يسهم تسريع الإحماء والتصميم منخفض الاحتكاك في تحسين الاقتصاد باستهلاك الوقود.

وتم تطوير أداء جميع المحركات لتوفر عزم دوران قوي عند سرعات الدوران المنخفضة وتخفض استهلاكها للوقود، ما يتيح تشغيل مغلاق معشِّق التروس في ناقل الحركة الأوتوماتيكي "ZP HP28" عند السرعات المنخفضة. ويؤدي ذلك إلى تقليص الانزلاق عبر محوِّل العزم الهيدروليكي ويعزز الاقتصاد في استهلاك الوقود وانخفاض انبعاث غاز ثاني أوكسيد الكربون. كما يتيح توفير عزم دوران أكبر عند سرعات الدوران المنخفضة، وتعشيق التروس لمدة أطول لتخفيض استهلاك الوقود لدى السفر لمسافات بعيدة.

وتضم رينج روڤر سبورت أيضاً، العديد من المزايا الأخرى التي تسهم في ترشيد استهلاك الطاقة. ففي حالة عمل المحرك بينما تكون متوقفة، تبلغ سرعة دوران المحرك supercharged LR-V8 بسعة 5.0 ليتر 700 د.د، مستخدمين الحد الأدنى من الوقود من دون المساومة على سلاسة أدائهما. كما تم تزويد المحركات بنظام ذكي لإدارة الطاقة، يتضمن خاصية الشحن الذكي المتجدد، بحيث يقوم جهاز شحن التيار المتناوب كلما كان ذلك ممكناً، بشحن البطارية حين يكون الشحن أكثر اقتصادية على الإطلاق، كأن تكون رينج روڤر سبورت تنساب متهادية بفعل تسارعها المكتسب وليس بفعل الضغط على دوّاسة الوقود.

والتزاماً بعهدهما، تحافظ رينج روڤر ورينج روڤر سبورت 2012 على سمعتهما كأكثر مركبات الدفع الرباعي الرياضية الفاخرة ومتعددة الاستعمالات تكاملاً في العالم. وسوف تتوفر هذه الطرز في معارض وكلاء الشركة وموزعيها في أسواق الشرق الأوسط وشمال أفريقيا اعتباراً من الشهر الجاري.

خلفية عامة

مجموعة الطاير

تأسست "مجموعة الطاير" في دبي بدولة الإمارات العربية المتحدة عام 1979، وتعتبر اليوم من كبرى المجموعات ذات النشاطات المتنوعة على مستوى الشرق الأوسط. وقد نمت المجموعة بسرعة فائقة منذ تأسيسها، حتى باتت أعمالها اليوم تغطي 12 دولة في منطقة الشرق الأوسط وخارجها، حيث تخطى تعداد طاقم العمل لديها 7800 موظف من 95 جنسية مختلفة. وتحظى المجموعة بمرتبة الصدارة في العديد من المجالات التي تزاول فيها نشاطها، بما في ذلك قطاعات السيارات، المقاولات، التوزيع، النشر، الموضة، البيع بالتجزئة إلى جانب نشاطاتها الخدمية. وتتألف المجموعة حاليا من 5 شركات.

توقيف 41 شخصا في مظاهرات الجزائر

منشور 23 شباط / فبراير 2019 - 09:07
توقيف 41 شخصا في مظاهرات الجزائر
توقيف 41 شخصا في مظاهرات الجزائر

أعلنت المديرية العامة للأمن الوطني (الشرطة) الجزائرية، مساء الجمعة، توقيف 41 شخصا في مظاهرات شهدتها عدة مدن ضد ترشح الرئيس عبد العزيز بوتفليقة لولاية خامسة في انتخابات 18 أبريل/ نيسان القادم.

وأكدت إدارة الشرطة في بيان اطلعت عليه وكالة الاناضول أن عمليات التوقيف كانت بسبب “الإخلال بالنظام العام والاعتداء على القوة العامة وتحطيم الممتلكات” دون تقديم تفاصيل أكثر حول أماكن توقيف هؤلاء المتظاهرين.

والجمعة، استجاب آلاف المواطنين بعدة محافظات جزائرية، إلى دعوات للتظاهر تم تداولها عبر شبكات التواصل، ضد ترشح بوتفليقة (81 عاما) لولاية خامسة في انتخابات الرئاسة المقررة في 18 أبريل/ نيسان القادم.

واتسمت هذه المظاهرات بالسلمية في أغلب مناطق البلاد باستثناء حدوث مواجهات بين قوات مكافحة الشغب ومتظاهرين بوسط العاصمة خلال محاولتهم السير نحو القصر الرئاسي .

ووفق شهود عيان لجأت قوات الأمن إلى الغاز المسيل للدموع وتوقيف عدة أشخاص بعد تحذيرات للمتظاهرين وتعرضها للرشق بمقذوفات وحجارة قبل أن يتراجع المحتجون ويغادروا المكان.

وصبيحة اليوم نشر ناشطون معلومات عبر شبكات التواصل الاجتماعي حول توقيف عدد من زملائهم قبل بداية المظاهرات بالعاصمة.

وعلقت الرابطة الجزائرية للدفاع عن حقوق الإنسان (مستقلة) على بيان الشرطة بالمطالبة ب”الإفراج الفوري عن الموقوفين وان يتم احترام حق التظاهر سلميا” كما نشرت على صفحتها بموقع “فيسبوك”.

الأناضول


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك

المسؤول الإعلامي

الإسم
بيجال سوني
فاكس
+971 (0) 4 321 1711
البريد الإلكتروني

بيانات صحفية سابقة

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن