'ماجد الفطيم' ترحب بـمسؤولين حكوميين في زيارة تعريفية لمشروع 'سيتي سنتر صحار'

بيان صحفي
منشور 31 كانون الأوّل / ديسمبر 2018 - 10:00
'ماجد الفطيم' ترحب بـمسؤولين حكوميين في زيارة تعريفية
'ماجد الفطيم' ترحب بـمسؤولين حكوميين في زيارة تعريفية

رحبت «ماجد الفطيم»، الشركة الرائدة في مجال تطوير وإدارة مراكز التسوق والمدن المتكاملة ومنشآت التجزئة والترفيه في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وآسيا، بـالمهندس سالم بن حمد بن راشد الكندي، مدير عام مكتب تطوير صحار، والمهندس محمد بن سالم بن علي المقبالي، مساعد مدير بإدارة الشؤون الصحية، والنقيب محمد بن حسن المرزوقي رئيس قسم الحماية المدنية بادارة الدفاع المدني والاسعاف بمحافظة شمال الباطنة الذين قاموا بزيارة تعريفية لمشروع «سيتي سنتر صحار» الذي تشيده الشركة باستثمار يبلغ 45 مليون ريـال عماني.

وقام حسام محمد المنذري، مدير أول مركز تسوق، عمان لدى «ماجد الفطيم العقارية«، باستقبال الوفد الذي قام بجولة في أرجاء المركز الذي يشهد المرحلة النهائية من أعمال الإنشاء والمقرر أن يفتتح أبوابه في يناير 2019، وتضمنت الجولة استعراضا لمعايير السلامة والاستدامة التي يتبنّاها «سيتي سنتر صحار» بهدف الارتقاء بقطاع التجزئة في عمان.

ومن المتوقع أن يحقق المركز نقلة نوعية في قطاع التجزئة في مدينة صحار عبر توفير تجربة حياة عصرية متكاملة تحت سقف واحد، حيث سيضم المركز عند افتتاحه أكثر من 120 متجرًا، ومجمع فوكس سينما يتألف من 9 شاشات، بالإضافة إلى هايبرماركت كارفور على مساحة7,348  مترا مربعا، والعديد من خيارات الترفيه والطعام المختلفة.   

ويتميز «سيتي سنتر صحار» بموقع مميز وسهل الوصول على شارع البطينة الرئيسي، وسيستضيف  عند افتتاحه أكثر من 35،301 مترا مربعا إلى إجمالي المساحة القابلة للتأجير في قطاع التجزئة المزدهر في السلطنة. ويأتي تشييد «سيتي سنتر صحار» كجزء من خطط «ماجد الفطيم» لتعزيز استثماراتها في السلطنة لتصل إلى 705 مليون ريال عماني بحلول العام 2020.   

خلفية عامة

ماجد الفطيم

تأسست شركة ماجد الفطيم عام 1992، وهي الشركة الرائدة في مجال تطوير وإدارة مراكز التسوق، ومنشآت التجزئة والترفيه على مستوى الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.

وتحفل قصة نجاح ماجد الفطيم بالعديد من الإنجازات، التي جاءت نتيجة رؤية أسسها السيد ماجد الفطيم، الذي حلم بتغيير مفهوم التسوّق والترفيه لـ تحقيق أسعد اللحظات لكل الناس، كل يوم. وقد بدأت ملامح تلك الرؤية تتجسّد عبر العديد من مراكز التسوّق الحديثة والمبتكرة، تم افتتاحها أولاً في دولة الإمارات العربية المتحدة، لتتوسّع بعدها عبر 13 سوقاً حول العالم ويعمل بها أكثر من 30 ألف موظف. 

تمتلك وتدير ماجد الفطيم اليوم 19 مركز تسوّق و12 فندقاً وثلاثة مشاريع مدن متكاملة بالإضافة إلى العديد من المشاريع قيد الإنشاء. 

المسؤول الإعلامي

البريد الإلكتروني

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن