مبادرات جمارك دبي في معرض دبي الدولي للإنجازات الحكومية تحظى بإشادات واسعة

بيان صحفي
منشور 12 نيسان / أبريل 2016 - 05:03
خلال الحدث
خلال الحدث

اطلع صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس محلس الوزراء حاكم دبي " رعاه الله" على المبادرات الجمركية المبتكرة التي تشارك بها جمارك دبي في معرض دبي الدولي للإنجازات الحكومية.

واستمع سموه الى شرح من سعادة سلطان بن أحمد بن سليم رئيس مجلس الادارة والرئيس التنفيذي لمجموعة موانئ دبي العالمية رئيس مؤسسة الموانئ والجمارك والمنطقة الحرة وسعادة احمد محبوب مدير جمارك دبي عن مزايا المبادرات المبتكرة وأهدافها الرامية الى اسعاد المتعاملين عبر اختصار الوقت وتخفيض التكلفة عليهم، وتعزيز تنافسية دولة الامارات العربية المتحدة على الصعيد العالمي وترسيخ مكانة دبي كمحور اقليمي رئيسي لحركة التجارة الدولية.

وحظيت المبادرات المبتكرة والإنجازات الرائدة، التي تقودها جمارك دبي على صعيد التحول الذكي والابتكار وإسعاد المتعاملين، بإشادات واسعة من قبل كبار الشخصيات الحكومية والدبلوماسية وصناع القرار خلال اليوم الأول من "معرض دبي الدولي للإنجازات الحكومية 2016"، الذي يعقد على مدار ثلاثة أيام خلال الفترة من 11 إلى 13 إبريل الجاري في مركز دبي التجاري العالمي تحت شعار "حكومات محلية .. إنجازات عالمية"، برعاية كريمة من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله".

يقام جناح جمارك دبي المتميز تحت شعار "إنجازات جمركية.. بمقاييس عالمية"، ويجسد إنجازات الدائرة الذكية ومبادراتها المبتكرة، حيث تم تصميمه بطريقة ذكية تمكّن الزوار من الاطلاع والتعرف على كافة المبادرات المطروحة بسهولة ويسر وبأساليب حديثة ومتطورة.

 وتمحورت مشاركة الدائرة حول تسليط الضوء على ست مبادرات جمركية مبتكرة ورائدة ترسخ مفهوم التميز الحكومي وهي: "الممر الافتراض" و"القدرات المؤسسية الذكية" و"نظام القضايا الجمركية الالكتروني" و"نظارة التفتيش الذكية" و"مساحة العمل الذكية" و"برنامج المشغل الاقتصادي المعتمد"، وذلك في إطار سعي جمارك دبي نحو التميز في تقديم خدمات حكومية رائدة تحقق سعادة المتعاملين ورفاهية المجتمع، إضافة إلى اهتمامها بتبادل الخبرات مع الدوائر والجهات الحكومية المحلية والعالمية التي تشارك في المعرض.

وتولي جمارك دبي أهمية قصوى للمشاركة في المعرض وخصوصاً دورة العام الحالي التي تشهد تحولاً إلى الصفة الدولية، وتعد الأضخم والأكبر في تاريخ المعرض.

تخفيض تكلفة العمليات التجارية

حظيت مبادرة "الممر الافتراضي" المبتكرة والرائدة عالمياً باهتمام كبير من قبل المتعاملين والمهتمين وذوي العلاقة من معرض دبي الدولي للإنجازات الحكومية، نظراً لما تقوم به هذه المبادرة  الخلاقة من دعم قدرة المتعاملين على تخفيض تكلفة عملياتهم التجارية، وتحسن عائدهم المالي من اختيارهم دبي مقصداً لأعماله.

كما توفر مبادرة "الممر الافتراضي" تسهيلات فريدة من نوعها عالمياً للمتعاملين، عبر تمكينهم من نقل البضائع بين منفذين جمركيين بإمارة دبي بكل سلاسة وسهولة وأقل وقت ممكن ودون أعباء مالية. ويتيح "الممر الافتراضي" للمتعاملين نقل بضائعهم من سلطة المناولة في منفذ الوصول من العالم الخارجي إلى منفذ المقصد داخل إمارة دبي على طرق الإمارة حصراً.

ويمكّن "الممر الافتراضي" المتعاملين من إنجاز نقل البضائع بين منافذ دبي الجمركية قبل استكمال مراحل وإجراءات التخليص الجمركي، وذلك بموجب طلبات تحويل يتقدم بها المتعاملون لاستخدام تسهيلات الممر الافتراضي، حيث تم إنجاز ما يزيد عن 31626 حركة نقل للبضائع بواسطة "الممر الافتراضي"، منذ إطلاقه في شهر أغسطس من العام 2014 حتى نهاية شهر يناير من العام 2016.

تسهيل وتسريع عملية التفتيش الميداني

ألهمت مبادرة "نظارة التفتيش الذكية" المبتكرة كبار الشخصيات وصناع القرار في معرض دبي الدولي للإنجازات الحكومية، التي تهدف إلى تسهيل وتسريع عملية التفتيش الميداني للحاويات في المنافذ الجمركية المختلفة، بحيث تمكّن مفتشي الجمارك من الاطلاع على تفاصيل البيان الجمركي، إضافة إلى المخاطر الخاصة بالشحنة، وكذلك الاطلاع على صورة الأشعة السينية للحاويات، بحيث يستطيع المفتش الجمركي اتخاذ الإجراءات والتدابير اللازمة في عملية التفتيش. كما تتميز هذه النظارة الذكية  بتمكين مفتشي الجمارك من خاصية إدخال تقارير التفتيش عن طريق لوحة المفاتيح الافتراضية وكذلك استخدام ميزة الإدخال الصوتي.

وتأتي مبادرة "نظارة التفتيش الذكية" في إطار سعي جمارك دبي لدعم تحول دبي إلى المدينة الأذكى عالمياً، وتعزيز عمل الحكومة الذكية، والمشاركة الفاعلة في تحقيق رؤية الإمارات 2021 وخطة دبي 2021، عبر  تطوير وابتكار مبادرات ذكية تستهدف اختصار الوقت وتوفير الجهد.

تحفيز الأفكار الإبداعية المبتكرة

قال سعادة سلطان أحمد بن سليم، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لمجموعة موانئ دبي العالمية، رئيس مؤسسة الموانئ والجمارك والمنطقة الحرة، إن تبني الابتكار في جمارك دبي ممارسة يومية وثقافة راسخة، تأتي استجابة لتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله"، للوصول بدولة الإمارات إلى مصاف الدول الأكثر ابتكارا في العالم ودعم الدولة في مؤشرات التنافسية العالمية، مشيداً بإنجازات معرض دبي الدولي للإنجازات الحكومية في نسخته الرابعة، التي تشهد تحولا كبيراً في طريقة وصوله وعرضه، إذ بات الحدث يشكل منصة لحوار الحكومة مع مجتمع المواطنين والمقيمين، وابتكار سبل لإسعادهم. كما يوفر المعرض أيضا حواراً مفتوحاً بين مسؤولي القطاع الحكومي وأفراد المجتمع كافة، مع التركيز على فعالية وكفاءة وأداء جميع الخدمات الحكومية.

وشدّد سعادته على أن جمارك دبي ستستغل تواجدها في المعرض لتعمل على تحفيز الأفكار الإبداعية المبتكرة والرائدة، التي من شأنها الارتقاء بجودة الخدمات الجمركية وتقدمها الدائرة مستهدفةً في المقام الأول إسعاد المتعاملين، وتسهيل وتسريع التجارة المشروعة، بما يخدم مستقبل ما بعد النفط.

منصة عالمية لتبادل الخبرات

وقال سعادة أحمد محبوب مصبح، مدير جمارك دبي، إن مشاركة جمارك دبي في معرض الإنجازات الحكومية تأتي في إطار حرصها على نقل معرفتها وخبراتها، وإبراز إنجازاتها الذكية ومبادراتها المبتكرة، والتعريف بالمستويات المتميزة التي حققتها في مجال العمل الجمركي، سواء على الصعيد العالمي والإقليمي أو المحلي، مشيراً إلى أن المعرض يعد منصة عالمية تسمح للحكومات بتبادل الخبرات ووجهات النظر وأفضل الممارسات في مجال تقديم الخدمات في القطاع الحكومي. ويعطي المعرض فرصة كبيرة لتعزيز التعاون الاستراتيجي لتحسين الأداء الحكومي وتكامل الدوائر والجهات الحكومية، وتكاتفها لتعزيز تنافسية دولة الإمارات العربية المتحدة في المحافل الدولية، ودعم وصولها إلى المركز رقم (1) عالميا في كافة المجالات، تنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله".

وأضاف سعادته: "نعمل في جمارك دبي على تعزيز تميز وريادة الدولة وإمارة دبي، من خلال توفير أرقى الخدمات الحكومية المتميزة، واعتماد أفضل الممارسات العالمية، بما يحقق أعلى معدلات رضا وسعادة الناس. وتدعم الدائرة الابتكار والمبتكرين بهدف التميز في عملنا اليومي والرقي بالأداء والكفاءة والخدمة إلى أعلى المستويات"، مشيراً إلى أننا نهدف من خلال المشاركة في المعرض إلى تسليط الضوء على الجهود التي نبذلها لتأمين حياة أكثر رضا وسعادة للمجتمع، معتبراً أن المعرض نقطة التقاء يتم من خلالها تعريف المجتمع المحلي والدولي بإنجازات دوائر حكومة دبي وبخاصة دورة العام الحالي، التي تشهد التحول إلى الصفة الدولية.

خلفية عامة

جمارك دبي

تُعد جمارك دبي من أقدم الدوائر الحكومية، عُرفت سابقاً باسم "الفرضة" وهي كلمة عربية أصيلة، والفرضة من البحر أي محط السفن. ونظراً لعراقة الجمارك، أطلق عليها البعض "أم الدوائر"، خاصة وأن العديد من الدوائر الحكومية الراهنة اتخذت في السابق مكاتب لها في مبنى الجمارك القديم، وكانت تُموَّل من الإيرادات التي تحصلها الجمارك إلى أن تطورت تلك الدوائر واتخذت لها مبانٍ مستقلة.

مرت الجمارك عبر تاريخها الذي يمتد لأكثر من مائة عام بعدة مراحل إلى أن دخلت بدايات التوجه المؤسسي في عهد الشيخ راشد بن سعيد آل مكتوم حاكم دبي رحمه الله، الذي استخدم الدور الأول من مبنى الجمارك مكتباً رسمياً له لإدارة شؤون دبي؛ الأمر الذي يعكس أهمية الجمارك ومكانتها في إمارة دبي التي عرفت واشتهرت بتجارتها وتجارها.

المسؤول الإعلامي

الإسم
يوسف الفيل
البريد الإلكتروني

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن