مجموعة إيلاف تدعم جهود الكشف المبكر عن سرطان الثدي في المملكة

بيان صحفي
منشور 29 تِشْرِين الثَّانِي / نوفمبر 2018 - 06:03
خلال الحدث
خلال الحدث

تماشياً مع التزامها المطلق بالوفاء بمسؤولياتها الاجتماعية والوطنية، نظّمت "مجموعة إيلاف" حملة للتوعية بمرض سرطان الثدي. وتميّزت الحملة بندوات تثقيفية موجهة لتشجيع الموظفات على إجراء الكشف المبكر لما له من أهمية في مضاعفة فرص الشفاء، في خطوة باتجاه تعزيز الصحة والسلامة والسعادة التي تأتي على رأس الأولويات الاستراتيجية للمجموعة.

وتسعى "إيلاف" إلى المضي قدماً في تعزيز الدور المجتمعي الفاعل الذي تقوم به، بحسب ما أكد الرئيس التنفيذي لـ "مجموعة إيلاف"، الأستاذ زياد أحمد بن محفوظ، باعتبارها جهة فاعلة في دفع مسيرة التنمية الاجتماعية التي تقودها المملكة، مشدّداً على أهمية توجيه الجهود نحو رفع مستوى الوعي لدى الموظفين والمواطنين حول المواضيع ذات الصلة بالصحة والسلامة الشخصية والمهنية.

وأضاف بن محفوظ: "شكّلت الحملة التوعوية إضافة هامة للمساعي السبّاقة التي تقودها الحكومة لمكافحة سرطان الثدي، الذي يعتبر أحد أمراض السرطان الأكثر انتشاراً ، ما يعزز مساهماتنا الفاعلة في بناء مجتمع ينعم أفراده بنمط حياة صحي. وحققت الحملة نقلة نوعية على صعيد التعريف بمخاطر سرطان الثدي وتشجيع السيدات على إجراء الفحص المبكر الذي يعزز فرص الشفاء التام. ونواصل من جانبنا إيلاء الاهتمام اللازم لتعزيز الجوانب الصحية لموظفينا وموظفاتنا، واضعين نصب أعيننا توفير البيئة الملائمة التي تضمن سلامتهم ورفاهيتهم وسعادتهم."

وتضمنت الحملة التوعوية، عدداً من  الندوات التثقيفية عن مرض سرطان الثدي، وعوارضه وكيفية إجراء الفحص المنزلي بشكل دوري ودقيق، بالإضافة إلى أهمية الكشف المبكر عن السرطان ودوره في مضاعفة فرص الشفاء من هذا المرض ، وتقليل مخاطر انتشاره في الجسم.

خلفية عامة

مجموعة إيلاف

مجموعة إيلاف للسياحة والسفر والفنادق هي التوسع السريع  في الضيافة والسياحة في الشرق الأوسط. الأنشطة الأساسية لديها تتضمن: الفنادق وخدمات إدارة الفندق، السياحة والسفر خدمات تشتمل على الروابط لشركات الطيران الكبرى، والجولات الصادرة، والجولات الواردة إلى مواقع في المملكة الدينية والتاريخية والأثرية، خدمات الحج والعمرة، خدمات تكنولوجيا المعلومات.

 

 

"قاطع الرؤوس" في قبضة الاستخبارات العراقية

منشور 23 شباط / فبراير 2019 - 09:39
مقاتلين من داعش/ أرشيفية
مقاتلين من داعش/ أرشيفية

أعلنت الاستخبارات العسكرية العراقية، أمس الجمعة، عن اعتقال قاطع الرؤوس في "داعش" على الحدود العراقية السورية، الذي ظهر في أكثر من فيديو وهو ينفذ عمليات إعدام.

وقالت المديرية في بيان على صفحتها في موقع "فيسبوك" إن "مفارز مديرية الاستخبارات العسكرية في الفرقة 15 ، وإثر معلومات استخبارية دقيقة، ألقت القبض على أحد الإرهابيين الذين تسللوا عبر الحدود العراقية السورية والمعروف بـ (قاطع الرؤوس)".

وأضافت أن "هذا الشخص معروف بقاطع الرؤوس"، وأنه "ظهر بعدة إصدارات للدواعش أمام أشخاص قام بقطع رؤوسهم في العراق وسوريا".

 


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك

المسؤول الإعلامي

الإسم
أورينت بلانيت للعلاقات العامة والتسويق
البريد الإلكتروني

بيانات صحفية سابقة

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن