مجموعة جامعة أبوظبي للمعارف تطلق فعاليات الدورة السابعة من منتدى التوطين الاثنين المقبل

بيان صحفي
منشور 09 تِشْرِين الثَّانِي / نوفمبر 2015 - 08:40
إحدى جلسات النقاش في الدورة السابقة لمنتدى التوطين
إحدى جلسات النقاش في الدورة السابقة لمنتدى التوطين

تنطلق الاثنين المقبل فعاليات الدورة السابعة من منتدى التوطين والذي تنظمه مجموعة جامعة أبوظبي للمعارف بشراكة استراتيجية مع مجلس أبوظبي للتوطين في فندق شاطئ الراحة بأبوظبي وبرعاية الاتحاد للطيران ومجموعة الفهيم وإنجازات، حيث يستقطب المنتدى على مدار يومين نخبة من المتحدثين من صناع القرار والمدراء التنفيذيين ومتخصصي الموارد البشرية من مختلف الهيئات والمؤسسات الحكومية وخبراء التوطين من القطاع الخاص، وذلك لمناقشة أفضل أدوات القياس النفسي لتفعيل وتطبيق استراتيجيات التوطين، والتعرف على أكثر النهج الفعالة التي تطبقها المؤسسات من القطاعين الحكومي والخاص، والابتكارات في استراتيجيات التوطين وإدارة المواهب واستبقاء الموظفين. 

وأكد الدكتور أحمد بدر الرئيس التنفيذي لمجموعة جامعة أبوظبي للمعارف أن تنظيم المجموعة لهذا المنتدى للعام السابع على التوالي بشراكة استراتيجية مع مجلس أبوظبي للتوطين إنما يدل على قوة وجدية الجهود الرامية لتعزيز مبادرات التوطين فضلاً عن النجاح الذي حقق المنتدى في تسليط الضوء على أهم التطورات التي طرأت في هذا المجال الحيوي، حيث شارك في "منتدى التوطين" خلال سنواته الماضية ما يزيد عن 1500 خبير ومتخصص في قضايا التوطين والموارد البشرية يمثلون ما يزيد عن 500 من مؤسسات وجهات القطاعين الحكومي والخاص في دولة الإمارات العربية المتحدة بشكل خاص والمنطقة والعالم بشكل عام، مشيراً إلى أن المنتدى في عامه السابع سيتناول أفضل الطرق لمواجهة بعض القضايا والتحديات التي لا تزال تواجه جهود التوطين وآليات دعم صياغة حلول جديدة ومبتكرة بما يتوافق مع احتياجات أجندة السياسة العامة لحكومة أبوظبي ورؤيتها الاقتصادية 2030.

وأوضح الدكتور بدر أن "منتدى التوطين" في دورته السابعة يتضمن مجموعة من جلسات النقاش التي ستناقش آليات ابتكار فرص التوطين في المنطقة الغربية والإمارات الشمالية من خلال الاطلاع على مبادرات القطاع الخاص التي تدعمها المؤسسات والجهات الحكومية، بالإضافة إلى مناقشة الفرص والتحديات والمبادرات المبتكرة. 

خلفية عامة

جامعة أبوظبي

جامعة أبوظبي هي أكبر جامعة خاصة في دولة الإمارات العربية المتحدة، وتسعى الجامعة لأن تصبح الخيار الأول للطلاب على مستوى كافة إمارات الدولة وفي المنطقة بشكل عام. 

ومع وجود أربع كليات تقدم أكثر من 40 برنامجاً من برامج البكالوريوس والدراسات العليا في كل من أبوظبي والعين ودبي ومنطقة الظفرة، بالإضافة إلى عدد من برامج الدمج الأكاديمي مع جامعات عالمية، فإننا نضمن حصول كافة طلابنا على تعليم عالمي بأعلى معايير الجودة.

المسؤول الإعلامي

الإسم
أمنية حسن
البريد الإلكتروني

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن