مجموعة عمل الامارات للبيئة تفعل دور الطلبة في يوم الأرض

بيان صحفي
منشور 17 نيسان / أبريل 2012 - 07:41
البرنامج
البرنامج

تحت شعار أعد التدوير لخدمة الأرض، دعت مجموعة عمل الإمارات للبيئة أعضائها الطلبة للقيام بحملة لإعادة التدوير بين أقرانهم لتعزيز عملية إعادة التدوير، وذلك كجزء من احتفالها بيوم الأرض.

وقالت حبيبة المرعشي رئيسة المجموعة "إن فكرة الفعالية تنطوي على تحفيز الطلبة للقيام بدور فاعل في تشجيع إعادة التدوير في بيوتهم وبين جيرانهم، بما يحافظ على بيئتنا، إذ ستساعد هذه الحملة على خلق ثقافة إعادة التدوير، وتعزيز الصداقة والتعاون بين الجيران".

وأضافت "إن هذه الحملة تأتي ضمن إحتفال المجموعة بيوم الأرض الذي يأتي تحت شعار الحشد من أجل الأرض، إذ تطمح المجموعة لإيصال رسالة لحماية البيئة إلى كل بيت في دولة الإمارات".

وأوضحت أن المجموعة ستقدم لأعضائها الطلبة نشرات مخصصة ليتم توزيعها على أفراد أسرهم وجيرانهم، والتي تبين فكرة الحملة وأهمية القيام بها لحماية البيئة، مشيرة إلى أن الموعد النهائي لتسليم المواد القابلة لإعادة التدوير هو 20 أبريل.

وأشارت إلى أنه سيتم بعد ذلك نقل المواد القابلة للتدوير مثل علب الألمنيوم، وعبوات العصائر التتراباك، والبلاستيك، والهواتف المحمولة القديمة، إلى مجموعة عمل الإمارات للبيئة، والتي ستقوم بدورها بإرسالها إلى مراكز إعادة التدوير المختلفة، كما ستقوم المجموعة بتكريم الطلبة المشاركين الذين حققوا الكميات المطلوبة من المواد القابلة لإعادة التدوير بشهادة تقديرية في حفل المجموعة السنوي لبرامج إدارة النفايات، والذي تقيمه في 5 يونيو بالتزامن مع الاحتفال باليوم العالمي للبيئة.

وقال أحد الطلبة المشاركين في الحملة "ستكون فرصة جيدة بالنسبة لنا لإظهار التزامنا في الحفاظ على بيئة أكثر خضرة ونظافة، كما أنها فرصة للاعتراف بأننا رواد في تعزيز حماية البيئة". واضاف "إننا بإعادة تدوير المواد، فإننا نحافظ على الموارد الطبيعية المستخدمة لإنتاجها".

وفي هذه الأثناء، من المتوقع أن يشارك أكثر من مليار شخص في 192 بلدا في جميع أنحاء العالم في احتفالات يوم الأرض 2012 الذي يصادف يوم 22 أبريل. ويعبر الناس من جميع الجنسيات والخلفيات في هذا اليوم عن حرصهم على هذا الكوكب، حيث سيقفون صفاً واحداً من أجل مستقبل مستدام، ومطالبين بحمايته. 

خلفية عامة

مجموعة الإمارات للبيئة

مجموعة الإمارات للبيئة هي مجموعة مهنية مكرسة لحماية البيئة من خلال وسائل التعليم، وبرامج العمل، وإشراك المجتمع المحلي. أنشئت المجموعة في عام 1991، وتدعمها الوكالات المحلية والحكومية المعنية، وهذه هي المنظمة الوحيدة من نوعها في دولة الإمارات التي تتمتع بمركز معتمد لدى اتفاقية الأمم المتحدة لمكافحة التصحر، ومجلس إدارة برنامج الأمم المتحدة للبيئة (يونيب).

المسؤول الإعلامي

الإسم
مجموعة الإمارات للبيئة
فاكس
+971 (0) 4 344 8677
البريد الإلكتروني

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن