مطار أبوظبي الدولي والاتحاد للطيران يساهمان بعائدات مسابقة المزاد الإلكتروني في صندوق الدعم المالي لجامعة زايد

بيان صحفي
منشور 30 نيسان / أبريل 2012 - 08:12
خلال الحدث
خلال الحدث

أعلنت شركة أبوظبي للمطارات بالتعاون مع الاتحاد للطيران، الناقل الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة اليوم، عن تبرعها بنصف القيمة المالية لمجموع قيمة التذاكر المطروحة في مسابقة المزاد الإلكتروني التي أطلقتها الشركة عبر الموقع الإلكتروني لمطار أبوظبي الدولي في شهر فبراير الماضي لجامعة زايد وذلك للمساهمة في تمويل برامج دعم الطلبة كجزء من مبادرات مسؤوليتها الاجتماعية وذلك ضمن الفعاليات الاحتفالية بمرور ثلاثين عاماً على تأسيس مطار العاصمة. وأتاحت المسابقة للمشاركين الدخول في مزاد الكتروني لربح 60 تذكرة طيران، حيث اتيحت الفرصة لأحد المشاركين المحظوظين بالفوز بنصف القيمة المالية لمجموع قيمة التذاكر المطروحة في المزاد. 

وجرت عملية سحب وإعلان الفائز بالمسابقة في مقر شركة أبوظبي للمطارات يوم الأحد الموافق 29 ابريل، حيث تم تسليم الفائز عزالدين عثمان، مصري الجنسية، جائزة قدرها 68,681 درهماً، كما تم تسليم قيمة مالية مماثلة لممثلين عن جامعة زايد لصالح تمويل برنامج دعم الطلبة. 

وقال المهندس أحمد الهدابي، الرئيس التنفيذي للعمليات في شركة أبوظبي للمطارات: " لقد سعدنا بحجم المشاركة المميَزة التي نجحت في استقطاب أكثر من1300 شخص في مسابقة المزاد الإلكتروني، والتي نتج عنها المساهمة المشتركة في دعم تمويل برنامج دعم الطلبة بجامعة زايد في مبادرة تعكس التزامنا المجتمعي المستمر". 

وأضاف: "نشكر جميع المشاركين في المسابقة، كما نشكر الاتحاد للطيران على شراكتهم المميَزة معنا ودعمهم المتواصل لمختلف مبادرات مطار أبوظبي الدولي ونهنئ جميع الفائزين، ونتطلع لإطلاق المزيد من المبادرات المماثلة في المستقبل." 

من جهته قام بيتر بومغارتنر، رئيس العمليات التجارية في شركة الاتحاد للطيران، بتهنئة الفائزين وجميع المشاركين في المسابقة وقال: " نحن فخورون بالمشاركة في احتفالات الذكرى الثلاثين لتأسيس مطار أبوظبي الدولي. ونحن في شركة الاتحاد للطيران ومنذ إطلاق عملياتنا قبل ثمان سنوات، تربطنا علاقة وثيقة مع مطار أبوظبي الدولي الذي يعد منصة رائدة لمختلف عملياتنا التشغيلية. وسنواصل العمل جنباً إلى جنب مع شركائنا في مطار أبوظبي الدولي لاستقطاب المزيد من المسافرين لزيارة أبوظبي، وترسيخ المكانة المميَزة للعاصمة كأحد أهم الوجهات التجارية والسياحية على مستوى العالم". 

وكان المشاركون في مسابقة المزاد الإلكتروني قد بادروا بالدخول إلى صفحة المزاد على الموقع الإلكتروني لمطار أبوظبي الدولي للمزايدة على تذكرتين لأحد الوجهات التي تسير إليها طائرات الاتحاد للطيران، مع الإعلان يومياً عن وجهات جديدة مضافة للمزايدة، حيث تم في نهاية المسابقة تقسيم اجمالي المبلغ المجموع من كافة المزايدين مناصفةً بين الفائز بالمسابقة وبرنامج دعم الطلبة بجامعة زايد. 

خلفية عامة

شركة أبوظبي للمطارات

شركة أبوظبي للمطارات هي شركة عامة تعمل في مجال إدارة المطارات تم إنشاؤها من قبل المرسوم الأميري رقم 5 في 4 مارس عام 2006، والشركة مملوكة بالكامل من قبل حكومة أبوظبي، وتهدف الشركة إلى تقديم أفضل الخدمات لدعم ااستراتيجيات الإمارة الاقتصادية والسياحية طويلة الأجل والمساعدة في بناء اقتصاد أكثر حيوية لجذب وتشجيع استثمارات القطاع الخاص.

الاتحاد للطيران

شهد عام 2003 انطلاق الاتحاد للطيران، الناقل الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة، وقدمت خدماتها المتميزة إلى أكثر من 8.3 مليون مسافر خلال عام 2011 وتخدم من محطتها التشغيلية في مطار أبوظبي الدولي 86 وجهة تجارية وشحن على مستوى منطقة الشرق الأوسط وأوروبا وأفريقيا وأستراليا وآسيا وأمريكا الشمالية، وتشغل أسطولاً حديثاً يضم 67  طائرة من طراز إيرباص وبوينغ، و100 طائرة تحت الطلب، تشمل 10 طائرات من طراز إيرباصA380، التي تعد أضخم ناقلات ركاب في العالم. 

جامعة زايد

 تأسست جامعة زايد عام ١٩٩٨ كمؤسسة علمية عصرية تحتذي نموذجاً عالمياً للتعليم، لتكون الجامعة الوطنية الرائدة في دولة الامارات العربية المتحدة وفي المنطقة من حيث التفوق الأكاديمي والإبداع. تحمل جامعة زايد بكل فخر واعتزاز اسم مؤسس الدولة وباني نهضتها – المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، وتسعى لأن تكون على قدر التوقعات والطموحات التي أرادها لها مؤسسها. تتميز الجامعة بفرعيها في أبوظبي ودبي، حيث تستقبل فيهما الطلبة من الوطن والمنطقة والعالم.

للسبت الـ15.. احتجاجات السترات الصفراء تتواصل في فرنسا

منشور 23 شباط / فبراير 2019 - 09:46
من احتجاجات السترات الصفراء في فرنسا
من احتجاجات السترات الصفراء في فرنسا

يواصل الآلاف من محتجي حركة "السترات الصفراء" تظاهراتهم للأسبوع الخامس عشر على التوالي في العاصمة باريس ومدن فرنسية أخرى.

وقالت الشرطة في بيان، "أعلن في باريس عن خمس تظاهرات، ثلاث منها بشكل تجمعات، أما المسيرتان الأخريان اللتان سميتا على موقع فيسبوك للتواصل الاجتماعي "تسونامي أصفر" و"كلنا في الشانزيليزيه لا نتراجع عن شيء"، فستنطلقان من قوس النصر ظهر اليوم السبت على التوالي وتنتهيان في ساحة تروكاديرو".

وأضاف البيان أن هذه المسيرات ستعبر جادة الشانزليزيه وحي الأوبرا وتلتف حول متحف اللوفر وتتوقف أمام مقر "حركة شركات فرنسا" ثم تواصل طريقها إلى ساحة تروكاديرو.

من جهتها قالت وزارة الداخلية الفرنسية بشان الأرقام التي تنشرها، إن حجم التظاهرات تراجع في أيام السبوت الأربعة الأخيرة.

بدورهم أعلن أربعة آلاف شخص من رواد مواقع التواصل الاجتماعي مساء الجمعة عبر فيسبوك عن نيتهم المشاركة في هذه التجمعات، وقال أكثر من 18 ألفا آخرين إنهم "مهتمون" بها.

وذكرت مواقع التواصل أنه ستُنظم تجمعات في مدن أخرى غير العاصمة، مثل بوردو، التي تعد مع تولوز من مواقع التعبئة الكبرى التي تشهد باستمرار صدامات عنيفة مع قوات الشرطة.

من جهتها أبلغت نقابة شرطة بوردو المسؤولين مساء الجمعة عن "الوضع الحرج" و"الإنهاك المعنوي والجسدي" لرجال الشرطة، مطالبة بوسائل أكثر فاعلية لمواجهة "حرب العصابات في المدن".

لكن وزير الداخلية الفرنسي كريستوف كاستانير صرح خلال زيارة إلى ضاحية أوبرفيلييه شمال شرقي باريس "إذا كان البعض يعتقدون أن رجال الشرطة سينهكون وسيتم استنزافهم، فهم مخطئون"، مؤكدا أن "رجال الشرطة سيكونون حاضرين وسيقومون بمهامهم".

يشار إلى أن 41 ألف شخص تظاهروا في فرنسا السبت الماضي، مقابل 282 ألفا في 17 نوفمبر أول يوم للتحركات الاحتجاجية الاجتماعية، بحسب بيانات رسمية


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك

المسؤول الإعلامي

الإسم
إلهام برهاني
البريد الإلكتروني

بيانات صحفية سابقة

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن