مهرجان دبي السينمائي الدولي الثامن يحتفي بدور السينما في تعزيز التناغم الثقافي من خلال فعالية يوم الجسر الثقافي – سلام

بيان صحفي
منشور 11 كانون الأوّل / ديسمبر 2011 - 05:56
مهرجان دبي السينمائي الدولي الثامن
مهرجان دبي السينمائي الدولي الثامن

احتفى مهرجان دبي السينمائي الدولي الثامن، الذي يقام تحت رعاية كريمة من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي؛ بإمكانية السينما على مد الجسور بين الحضارات المتنوعة وتجاوز العوائق الثقافية بين الشعوب من خلال احتفاليات فعالية يوم الجسر الثقافي - سلام، التي أقيمت يوم الجمعة. 

وقد تمحور هذا اليوم، الذي كان برعاية مجموعة كوسترا، حول كون المهرجان ملتقى الثقافات والإبداعات، ليعمل مرة أخرى على تسليط الضوء على قدرة السينما، بغض النظر عن اللغة وبلد المنشأ، في أن يقرب ما بين وجهات النظر وطرق التفكير لدى الناس من مختلف أرجاء العالم ويشركهم في تعزيز روح التناغم والتضامن العالمي.    

وقد تخلل يوم الجسر الثقافي – سلام سلسلة منوعة من الفعاليات المميزة التي أقيمت في مقر المهرجان الخارجي في ذا ووك (الممشى) في جميرا بيتش ريزيدنس، إذ بدأت بمسيرة جماعية على الدراجات النارية قامت بها مجموعة هارلي ديفيدسون رايدرز، وقد لفتت أنظار المشاهدين والحاضرين ونالت إعجابهم. كما شارك معرض جامجار جاليري في الحدث، فاستضاف جلسات مباشرة في رسم اللوحات امتدت لثلاث ساعات. 

وقد تم تطيير 200 طائرة ورقية تقريباً في سماء ذا ووك دلالة على التنوع الثقافي المتناغم في الإمارات العربية المتّحدة، وإشارة إلى الجنسيات المتعددة التي تتواجد في مدنية دبي، كما تمّ تنظيم عروض شيقة قام بأدائها فنانون من لبنان وأفريقيا والمكسيك ومصر. 

وإبرازاً للتكامل ما بين الموسيقى والأفلام، وقدرتهما معاً على الارتقاء بالتقارب الثقافي بين دول العالم، تمّ عرض فيلم المخرج حيدر رشيد بعنوان صمتاً: كل الطرق تؤدي إلى الموسيقى، للمرة الأولى عالمياً وبالمجان على الجمهور الحاضر. 

ويرتقي هذا الفيلم الوثائقي إلى مستويات غير مسبوقة في توظيفه للموسيقى في البحث عن صوت فريد يجمع الموسيقا الصقلية والعربية، والجاز، وموسيقا العالم. وبعد عرض الفيلم، تمّ تنظيم حفل خاص أحياه موسيقيو الفيلم وهم: توم دونالد (عازف البيانو الأسترالي المبدع)، وجيانكارلو باريسي (عازف مزمار القربة والساكسفون والفلوت، من صقلية)، وتانينو لازارو (عازف الأكورديون)، ولوكا ريكوبيرو (عازف القيثارة ومزمار ديدجيريدو وطبل التامبورين) وذلك بحضور المخرج رشيد الذي تمّ عرض فيلمه المحنة خلال فعاليات مهرجان دبي السينمائي الدولي للعام 2009، ومهرجان الخليج السينمائي للعام 2010. 

خلفية عامة

تيكوم للاستثمارات

تعد "تيكوم للاستثمارات"، التي تتخذ من دبي مقراً لها، عضو في دبي القابضة ، الشركة العالمية التي تدعم عمليات تطوير وتنمية صناعات المعرفة والقطاعات المرتبطة بتعزيز نوعية ومستويات الحياة. وتنشط تيكوم للاستثمارات، التي أسست عدداً من المجمعات المتكاملة لصناعة المعرفة، في قطاعات حيوية مثل تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، والإعلام، والتعليم، والعلوم، والتصنيع والأعمال اللوجستية.

تعتبر تيكوم للاستثمارات أحد اللاعبين البارزين في قطاع صناعات المعرفة على المستوى العالمي، وتدير الشركة كيانات ضخمة مثل مدينة دبي للإنترنت، ومدينة دبي للإعلام، وقرية دبي للمعرفة، ومدينة دبي الأكاديمية العالمية، وإي هوستنيغ داتا فورت، والمنطقة العالمية للإنتاج الإعلامي، ومنطقة دبي للتعهيد، ومدينة دبي للاستوديوهات، ومجمع دبي للتقنيات الحيوية والأبحاث (دبيوتك)، ومجمع الطاقة والبيئة (انبارك)، ومدينة دبي الطبية، ومدينة دبي الصناعية.

حققت الشركة نمواً واسعاً من خلال مشاريع مشتركة على الصعيد المحلي والعالمي، مثل مؤسسة الإمارات لأنظمة التبريد المركزي (إمباور)، المزود الرائد لخدمات تبريد المناطق، والتي تم تأسيسها كمشروع مشترك بين تيكوم للاستثمارات وهيئة كهرباء ومياه دبي، إلى جانب مؤسسة الإمارات للاتصالات العالمية المحدودة، المشروع المشترك مع مجموعة دبي للاستثمار.

تمتلك مؤسسة الإمارات للاتصالات العالمية المحدودة حصة من أسهم مؤسسة الاتصالات التونسية، وحصة في شركة GO، مزودي الاتصالات التابعين للحكومة التونسية والحكومة المالطية.

كما تشرف تيكوم للاستثمارات على سمارت سيتي، المشروع العالمي الذي يستهدف تطوير وإدارة مدن لصناعات المعرفة حول العالم. وقد بدأت سمارت سيتي بتأسيس قاعدة لشبكة عالمية من مجمعات صناعات المعرفة من خلال توقيع اتفاقيتين لتأسيس سمارت سيتي مالطا وسمارت سيتي كوتشي.

وتمتلك تيكوم للاستثمارات حصصاً في شركة "أكسيوم"، أكبر موزع للهواتف النقالة في منطقة الشرق الأوسط، وشركة "انتراوت" مشغلة شبكات ربط الصوت والبيانات التي تجمع بين معظم شبكات الاتصالات في أوروبا.

أطلقت تيكوم للاستثمارات في عام 2008 الدورة الأولى من جوائز اللؤلؤة لتكريم الإنجازات المتميزة لشركاء الأعمال. وتتضمن الجوائز فئات عدة تشمل "أفضل إنجاز في العام في مجال المسؤولية الاجتماعية لشركات"، و"أفضل ابتكار في العام"، و"أفضل جهة توظيف"، و"أسرع الشركات نمواً في العام"، و"أفضل خدمة عملاء"، و"أفضل إنجاز في مجال العولمة والتنوع"، و"أفضل مساهمة في دعم المجتمع الإماراتي"، و"جائزة الصحة والسلامة والبيئة"، و"أفضل شركة ناشئة في العام"، و"أفضل شركة في العام"، و"أفضل مشاركة في برنامج (VOICE IT)"، النظام الذي أطلقته تيكوم للاستثمارات لإدارة الاقتراحات والشكاوى. يذكر أن تيكوم للإستثمارات قد نالت أيضاً جائزة شهادة برنامج دبي لتقدير الجودة 2009. 

هيئة الثقافة والفنون في دبي

تم إطلاق هيئة الثقافة والفنون في دبي (دبي للثقافة) في 8 مارس 2008 بموجب قانون أصدره صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي. ويأتي إطلاق هيئة الثقافة والفنون في دبي في إطار خطة دبي الاستراتيجية 2015 التي تهدف إلى تعزيز مكانة الإمارة كمدينة عربية عالمية تساهم في رسم ملامح المشهد الثقافي والفني في المنطقة والعالم.

المسؤول الإعلامي

الإسم
ميلدريد فيرناندز
البريد الإلكتروني

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن