مهرجان دبي السينمائي الدولي يحوز على جائزة ستيفي

بيان صحفي
منشور 24 آب / أغسطس 2011 - 08:49
الفائزون في عام 2010
الفائزون في عام 2010

حصل مهرجان دبي السينمائي الدولي (DIFF)، الذي يقام تحت رعاية كريمة من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة ورئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، على اثنتين من جوائز الأعمال الدولية IBA.

وتقديراً لجودة برنامجه وعملياته ومبادراته، حاز المهرجان السينمائي الرائد على مستوى المنطقة على جائزة التكريم الخاصة في فئة "أفضل الفعاليات الاستهلاكية" من جوائز الأعمال الدولية IBA، التي ترشحت تحتها مجموعة من المؤسسات من إسبانيا وكوريا الجنوبية وتركيا.

كما ترشح مهرجان دبي السينمائي ضمن فئة "الإعلام" وحاز على جائزة "أفضل حملة إعلامية/حملة علاقات عامة متعددة الثقافات" عن دورته السابعة. وسوف يتم توزيع جوائز الأعمال العالمية 2011 ضمن احتفالية تقام في 11 أكتوبر 2011 في فندق قصر الإمارات في أبوظبي.

وبهذه المناسبة، قال عبدالحميد جمعة، رئيس المهرجان: "تغمرنا سعادة بالغة لتسلمنا هاتين الجائزتين المرموقتين ضمن حفل توزيع ’جوائز الأعمال الدولية‘ عن دورة المهرجان السابعة التي أقيمت في عام 2010. لقد تمكن مهرجان دبي السينمائي الدولي على مر السنين من ترك بصمته المميزة كمهرجان سينمائي عربي يشكل منصة لاستعراض أفضل الأفلام على مستوى المنطقة، إلا أنه لم يتوقف عند هذا الحد، بل ارتقى أيضاً إلى معايير جديدة في قطاع إدارة الفعاليات الاستهلاكية".

ويأتي تكريم المهرجان من قبل "جوائز الأعمال العالمية" بعد حصوله مؤخراً على شهادة ISO 9001:2008 لإدارة الجودة، وهو أمر نادر الحصول في قطاع الفعاليات الثقافية والمهرجانات السينمائية حول العالم. وتعرف جوائز الأعمال الدولية بتسمية "ستيفي" التي تعني باللغة اليونانية "المتوج"، ويتم اختيار المرشحين النهائيين لمختلف فئات هذه الجوائز من بين أكثر من 3 آلاف طلب مقدم من المؤسسات والأفراد في أكثر من 50 دولة.

ويتم اختيار الحائزين على جوائز التكريم الخاصة والرابحين من خلال جلستي تحكيم تعقدهما هيئة من أكثر من 200 احترافي من كافة أنحاء العالم ووفق معايير تتضمن الأصالة والإبداع والإنجازات المتميزة.

يمكن لكافة المؤسسات حول العالم المشاركة في جوائز الأعمال الدولية وذلك تحت أي من فئاتها الأربعين التي تتضمن: "شركة العام" و"أفضل منتج جديد للعام" و"برنامج المسؤولية الاجتماعية المؤسسية للعام" و"أفضل رئيس تنفيذي للعام".

وقد تضمنت مجموعة الأفلام المشاركة في الدورة السابعة من مهرجان دبي السينمائي الدولي 157 فيلماً مثلت 57 بلداً بما يتضمن مجموعة رائعة من الأفلام العربية المعاصرة ومنها 41 فيلماً في عرضها الأول عالمياً و13 فيلماً في عرضها الأول دولياً و58 فيلماً في عرضها الأول على مستوى الشرق الأوسط و32 فيلماً في عرضها الأول في منطقة الخليج ومجموعة من إبداعات أفضل المواهب السينمائية.

ويستقبل مهرجان دبي السينمائي الدولي في الوقت الحالي طلبات المشاركة في دورته الثامنة التي تتضمن مسابقات "المهر الإماراتي" و"المهر العربي" و"المهر الآسيوي-الإفريقي" والبرامج خارج المسابقة. ويذكر أن الموعد النهائي لتقديم الطلبات هو 31 أغسطس الحالي.

تقام الدورة الثامنة لمهرجان دبي السينمائي الدولي بالتعاون مع مدينة دبي للاستوديوهات وبدعم من هيئة دبي للثقافة والفنون (دبي للثقافة). ويذكر أن الرعاة الرئيسيين لهذا الحدث هم السوق الحرة-دبي، ومركز دبي المالي العالمي، ولؤلؤة دبي، وطيران الإمارات، ومدينة جميرا، مقر المهرجان.

خلفية عامة

مهرجان دبي السينمائي الدولي

استطاع مهرجان دبي السينمائي الدولي منذ انطلاقته في 2004 أن يتحول إلى المهرجان السينمائي الرائد في منطقة الشرق الأوسط وآسيا وإفريقيا، حيث شكّل قاعدة للسينمائيين العرب لعرض إبداعاتهم أمام الجماهير العالمية، وقاد حركة صناعة السينما في المنطقة.

كما ينفرد مهرجان دبي السينمائي الدولي بتكريم الإبداع السينمائي في آسيا وإفريقيا، حيث يفتح الباب أمام المواهب السينمائية المستقلة من دول هذه المنطقة، ويواصل سعيه لتنمية الثقافة السينمائية عن طريق إعطائها مساحة هامة من برنامج المهرجان ومسابقته الرسمية. وبفضل مبادراته الرائدة مثل مسابقة المهر، وملتقى دبي السينمائي، وسوق دبي السينمائي، استطاع المهرجان إثراء التجربة السينمائية مع التركيز على إبراز الأعمال السينمائية في المنطقة وتقديمها إلى الساحة العالمية.

وقد ترك المهرجان بصمة واضحة على ضيوفه بما قدّمه من فعاليات وورش عمل وندوات وجلسات حوارية مع تقديم باقة من أروع الإبداعات السينمائية من جميع أنحاء العالم، إضافة إلى ما يتمتع به من مكانة بارزة في الدعوة إلى التبادل الثقافي، والتقريب بين مختلف الثقافات والحضارات والشعوب، بالاعتماد على الإبداع السينمائي كوسيلة لفتح باب الحوار، تأكيداً على شعار "ملتقى الثقافات والإبداعات". 

المسؤول الإعلامي

الإسم
نيفين وليم
البريد الإلكتروني

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن