موسم الخريف في سلطنة عُمان يشهد إقبالاً لافتاً من السياح الخليجييين والدوليين

بيان صحفي
منشور 10 تمّوز / يوليو 2018 - 10:05
توقعات بتنامي الحركة السياحية خلال "مهرجان صلالة السياحي.
توقعات بتنامي الحركة السياحية خلال "مهرجان صلالة السياحي.

أفاد تقرير حديث صادر عن "المركز الوطني للإحصاء والمعلومات" (NCSI) بأنّ أعداد السياح الوافدين إلى محافظة ظفار في سلطنة عمان قد وصل إلى 52,017 سائح في الفترة بين 21 يونيو وحتى 3 يوليو الجاري، بنمو قدره 35.4% مقارنةً بـ 38,404 سائح في الفترة ذاتها من العام الماضي. وتبرز محافظة ظفار، ومدينة صلالة على وجه التحديد، كوجهة سياحية مفضلة للسياح الخليجيين والدوليين خلال موسم الخريف، بالنظر إلى ما تتمتع به من مناخ معتدل يضفي سمات جمالية على الطبيعة الخلابة. وكشفت وزارة السياحة العُمانية عن توافد أعداد كبيرة من السياح خلال "موسم الخريف"، الذي يُقام سنوياً في الفترة بين شهري يونيو وسبتمبر، إذ يعتبر "مهرجان صلالة السياحي" أحد أبرز الملامح المميزة لهذا الموسم الذي يتميز بجدول أعمال حافل بالعروض الفنية والتراثية والأسواق الشعبية، إلى جانب عروض الطهي التي تقدم للسياح فرصة تذوق أشهى الأطباق العُمانية التقليدية.

وفي اطار التعاون والتنسيق مع كافة الجهات الحكومية والخاصة ولضمان توفير تجربة سياحية اسثنائية بكافة المقاييس، أعلنت "وزارة السياحة العُمانية" عن اتخاذها كافة الإجراءات اللازمة لتلبية احتياجات وتطلعات السياح القادمين إلى السلطنة.

وأطلقت الوزارة حملات موسعة لتعزيز الوعي حول "موسم الخريف" الذي يعتبر أحد أبرز المواسم السياحية في ظفار، بالنظر إلى ما يحمله من سمات متفردة أبرزها المناخ المعتدل في الوقت الذي تشهد فيه منطقة الخليج ارتفاعاً في درجات الحرارة. وأثمرت الحملات الترويجية عن تحقيق نتائج إيجابية ملموسة على صعيد الترويج لـ "موسم الخريف"، من خلال التغطيات الإعلامية في القنوات التلفزيونية العالمية والوسائل المرئية والمسموعة والمطبوعة في منطقة الخليج العربي وشبكات التواصل الاجتماعي، فضلاً عن الإعلانات في المرافق العامة مثل صالات السينما وغيرها.

وأشار سالم المعمري، مدير عام الترويج السياحي في "وزارة السياحة العُمانية"، إلى توقيع سلسلة من الشراكات الاستراتيجية لإطلاق حملات تسويقية رقمية، بما فيها الحملة المشتركة على مدى شهرين مع موقع "مسافر دوت كوم" (Musafir.com)، الذي يعتبر من الموقع إلكترونية المتخصص بالسفر في دولة الإمارات، ومع موقع "تجوال" (Tejwal) في المملكة العربية السعودية. ولفت المعمري أيضاً إلى إطلاق حملة ترويجية على مدى 3 أشهر مع "هوليداي مي" (Holiday ME)، الموقع الرائد للسياحة والسفر في منطقة الشرق الأوسط والذي يقدم عروضاً سياحية تنافسية، مضيفاً بأنّ الوزارة دخلت في شراكات دولية مع نخبة من الجهات الفاعلة على الخارطة السياحية، مثل "هوليداي فاكتوري" وهو موقع إلكتروني سياحي مدعوماً بقاعدة واسعة من المتابعين عبر قنوات التواصل الاجتماعي تصل إلى 500,000 متابع ونحو 300,000 مشترك نشط.

وشاركت "وزارة السياحة العُمانية" في عدد من أبرز المعارض الدولية المتخصصة بالسياحة والسفر، كما عقدت سلسلة من الاجتماعات المباشرة وغير المباشرة مع مشغلي الرحلات السياحية في منطقة الخليج العربي، في سبيل الترويج للفعاليات السياحية المقررة خلال "موسم الخريف" وتعزيز الوعي حول التنوع والغنى الطبيعي الذي تمتاز به السلطنة والتعريف بالجهود الحكومية الحثيثة للحفاظ على البيئة الطبيعية المتفردة في عُمان.

خلفية عامة

وزارة السياحة في عمان

إن القطاع السياحي المسئول هو أحد التوجهات الأساسية لسلطنة عمان في سبيل تحقيق  التنمية المستدامة بركائزها الثلاث الاقتصادية والاجتماعية/الثقافية والبيئية.

إثراء المجتمع من خلال الالتزام بالتنمية المستدامة للقطاع السياحي الذي يرتكز على تحقيق التنمية الاقتصادية ويوفر فرص العمل ويحافظ على الإرث الطبيعي والتراث الثقافي ويحقق التعايش السلمي بين الثقافات.

تنمية القطاع السياحي بالعمل مع الجهات الأخرى ذات العلاقة والمجتمعات المحلية وزيادة الاستثمار فيه وترويج سلطنة عمان كوجهة سياحية من خلال توظيف الميزات النسبية والتنافسية لزيادة مساهمة القطاع في الناتج المحلي الإجمالي في إطار سياسة تنويع مصادر الدخل القومي والمساهمة في خلق فرص عمل مع المحافظة على البيئة الطبيعية والاجتماعية والثقافية.

"قاطع الرؤوس" في قبضة الاستخبارات العراقية

منشور 23 شباط / فبراير 2019 - 09:39
مقاتلين من داعش/ أرشيفية
مقاتلين من داعش/ أرشيفية

أعلنت الاستخبارات العسكرية العراقية، أمس الجمعة، عن اعتقال قاطع الرؤوس في "داعش" على الحدود العراقية السورية، الذي ظهر في أكثر من فيديو وهو ينفذ عمليات إعدام.

وقالت المديرية في بيان على صفحتها في موقع "فيسبوك" إن "مفارز مديرية الاستخبارات العسكرية في الفرقة 15 ، وإثر معلومات استخبارية دقيقة، ألقت القبض على أحد الإرهابيين الذين تسللوا عبر الحدود العراقية السورية والمعروف بـ (قاطع الرؤوس)".

وأضافت أن "هذا الشخص معروف بقاطع الرؤوس"، وأنه "ظهر بعدة إصدارات للدواعش أمام أشخاص قام بقطع رؤوسهم في العراق وسوريا".

 


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك

المسؤول الإعلامي

الإسم
أورينت بلانيت للعلاقات العامة والتسويق
البريد الإلكتروني

بيانات صحفية سابقة

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن