مول الإمارات وديرة سيتي سنتر يفوزان بأربعة جوائز دولية مرموقة

بيان صحفي
منشور 11 كانون الأوّل / ديسمبر 2011 - 10:42

أعلنت ماجد الفطيم العقارية، الشركة المطورة لعدد من أشهر مراكز التسوق في المنطقة، عن فوز كل من ديرة سيتي سنتر ومول الإمارات بأربعة جوائز مرموقة خلال الحفل الأول لجوائز مراكز التسوق العالمية في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا 2011 الذي نظمه المجلس الدولي لمراكز التسوق في 28 نوفمبر 2011، وذلك للتميز والابتكار الذي تميزت به هذه المراكز في مجال التسويق. وأكد هذا الحفل الذي استضافه المجلس الدولي لمراكز التسوق على الانجازات البارزة لهذين المركزين في مجال التسويق والتصميم وتطوير قطاع التجزئة في المنطقة. 

وكرم المجلس الدولي لمراكز التسوق مول الإمارات بجائزتين ذهبيتين وأخرى فضية، في حين كرم ديرة سيتي سنتر بجائزة ذهبية. وقد قامت لجنة تحكيم دولية باختيار المراكز الفائزة استناداً لأفضل الممارسات المتعارف عليها على المستوى الدولي. 

وفي هذا الصدد، قال بيتر واليشنويسكي، الرئيس التنفيذي لشركة ماجد الفطيم العقارية: "إنه لفخر كبير لنا أن يتم تكريمنا خلال حفل توزيع الجوائز العالمية لمراكز التسوق 2011 الذي ينظمه المجلس الدولي لمراكز التسوق. وتعتبر هذه الجوائز هي الأولى من نوعها التي ينظمها المجلس الدولي لمراكز التسوق في المنطقة، ونحن سعداء جداً بتكريمنا في  مجال التسويق، ولمساهمتنا في إرساء معايير التميز لنكون مثالاً يحتذى به من قبل مراكز التسوق وخبراء التجزئة في المنطقة. ونود أن نتقدم بأحر التهاني للجميع على جهودهم الكبيرة في هذا المجال". 

الجوائز الذهبية

مول الإمارات – أفضل فعالية افتتاح: الافتتاح ركن فاشن دوم الخاص بكبار الشخصيات

حفل خاص بكبار الشخصيات لافتتاح ركن فاشن دوم.

مول الإمارات – أفضل حملة تسويق رقمية: Style MOEments

حملة خاصة بالموضة والأناقة على شبكات الإعلام الإجتماعية.

ديرة سيتي سنتر – أفضل حملة تسويقية للمسؤولية الإجتماعية: Go Red for Women

حملة توعية بأمراض القلب لدى النساء. 

الجوائز الفضية

مول الإمارات – افضل حملة إعلانية وتجارية: O’ Campaign

حملة إعلانية فوتوغرافية لتقديم العروض العصرية الجديدة. 

ويعد المجلس الدولي لمراكز التسوق هو الهيئة العالمية الرئيسية لصناعة التسوق التي تربط بين أكثر من 25 مركز تسوق محلي وإقليمي في مختلف أنحاء العالم. وكجزء من مراسم الحفل، ستدخل كافة مراكز التسوق الفائزة بالجوائز الذهبية لعام 2011 بشكل تلقائي بجوائز (فيفا: أفضل الأفضل) التي ينظمها المجلس الدولي لمراكز التسوق في شهر مايو 2012، والتي ستجمع أفضل مراكز التسوق وخبراء التجزئة في العالم. 

خلفية عامة

مول الإمارات

يقع مول الإمارات، الذي يعد أول منتجع للتسوق في العالم، في دبي عند التقاطع الرابع في شارع الشيخ زايد. ويتألف المركز من طابقين بمساحة 233467 متراً مربعاً، ويضم حالياً 520 متجراً متنوعاً من الأسماء العالمية بما في ذلك الأزياء والرياضة والإلكترونيات والأثاث المنزلي والعديد من المتاجر الكبرى، هذا بالإضافة إلى مركز "ماجيك بلانيت" للترفيه العائلي وأكبر "كارفور هايبرماركت" في دبي.

كما يشتمل مول الإمارات على مرافق ترفيهية عائلية متنوعة، ومنها مجمّع سيني ستار السينمائي الذي يضم 14 داراً للعرض، و"سكي دبي" الذي يعد أول منتجع داخلي للتزلج وحديقة ثلجية في الشرق الأوسط، وفندق كمبينسكي فئة خمسة نجوم، وفندق بولمان فئة أربعة نجوم إلى جانب 85 مطعماً ومقهى. كما يضم المركز مسرح دبي الإجتماعي ومركز الفنون الذي يتّسع لـ500 شخص ويحتضن المشاريع الفنية والمواهب الواعدة.

ديره سيتي سنتر

يعد ديره سيتي سنتر أول مركز من نوعه في قطاع مراكز التسوق والترفيه في المنطقة ويقع تحت مظلة شركة ماجد الفطيم لمراكز التسوق التابعة لمجموعة ماجد الفطيم، وهو مجمع متعدد الخدمات يضم أكثر من 370 متجراً، ويستقطب أكثر من 19 مليون زائر سنوياً، مما يجعل هذا المركز واحداً من الوجهات السياحية الرائدة في دبي.

كما يضم ديره سيتي سنتر 120 متجراً للملابس، بما فيها متاجر الملابس ذات الYنتشار الواسع ومتاجر التجزئة المعروفة مثل زارا ودبنهام، ونيو لوكوإتش آند إم وجاب و وول وورثس وسبلاش.

ويتميز المركز بالتنوع في المتاجر والمحلات الكبرى، ومنها هايبرماركت كارفور وفيرجن ميجاستورز وباريس غاليري وصن آند ساند سبورتس والمجرودي كما يحتضن المركز فندق سيتي سنتر ومجمع سيني ستار السينمائي الذي يضم 11 صالة للعرض بالقرب من عدد كبير من المطاعم والمقاهي العالمية، بالإضافة إلى مركز ماجيك بلانيت للترفيه العائلي. ويضم المركز أيضاً ردهة للأقمشة ومنطقة تضم أرقى العلامات في عالم المجوهرات وكذلك ردهة المطاعم والعديد من المطاعم والمقاهي العالمية ومنطقة للخدمات السياحية ومجموعة من متاجر الإلكترونيات في الطابق الأرضي وكلها تسهم في تعزيز تجربة العملاء والجو العام للمركز.

الأميرة بياتريس تُغرّد ردّاً على كريسي تيغن.. والأخيرة "مصدومة"!

منشور 23 شباط / فبراير 2019 - 01:32
الأميرة بياتريس وكريسي تيغن
الأميرة بياتريس وكريسي تيغن

في تبادل تغريداتٍ فريدٍ من نوعه حصل يوم أمس الخميس، لم تتوقّع "عميدة" تويتر الممثلة العالمية "كريسي تيغن" أن تحصُلَ على ردٍّ ملكي من قِبل الأميرة بياتريس.

كعادتها، تُغرّد كريسي تيغن بكُلّ شيءٍ يخطر على بالها، وفي يوم أمس كتبت عبر حسابها في تويتر بأنّها تُحب الاسم "بي"، عِلمًا بأنّ لقب الأميرة بياتريس هو Bea، فقالت: "بي اسمٌ رائع، أرجو من أحدٍ منكم أن يُسمّي ابنته بي، فأنا لستُ مُستعدّةً لابنةٍ أخرى، وجون يرفض فكرة تبنّي كلبٍ جديد، وأنا سأكون والدتها بالمعمودية".

وما إن كتبت كريسي هذه الكلمات، حتّى بدأ المُتابعات بنشر صورِ بناتهن اللواتي يحملن الاسم "بي"، بل ووعدها آخرون بأنهم سيُسمّون ابنتهم المُقبلة "بي"، ليأتّي الرّد المُفاجئ من الأميرة البريطانية "بياتريس" قائلةً: "سأعشق أن أكون ابنتك بالمعمودية".

صُدمت تيغن من رد الأميرة غير المُتوقّع، وما كان منها إلّا أن تكتُبَ هذه الكلمات ردًّا عليها "يا إلهي.. يا إلهي.. يا إلهي" من شدّة الصّدمة، بل وصُدم مُتابعوها معها، فرد الأميرة أدخلهم في دهشةٍ إيجابية، إذ قال أحدهم: "انظروا من عاد إلى تويتر"، وقال آخر: "هل تستطيع ذكر ثنائي أكثر أيقونية من هذا"، وعلّق ثالث: "عميدة تويتر وسموّها الملكي الأميرة بياتريس.. هذا أفضل تفاعل رأيته على تويتر.. سلّمي لي على كيت".


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك

المسؤول الإعلامي

الإسم
أحمد الزين
البريد الإلكتروني

بيانات صحفية سابقة

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن