نيسان تبدأ مشاركتها الأولى رسمياً في سباقات فورمولا إي للسيارات الكهربائية

بيان صحفي
منشور 15 تشرين الأوّل / أكتوبر 2018 - 10:41
سيارة نيسان الكهربائية الجديدة بالكامل
سيارة نيسان الكهربائية الجديدة بالكامل

تشارك نيسان وللمرة الأولى رسمياً في بطولة فورمولا إي للسيارات الكهربائية، حيث تعقد الشركة الأسبوع الحالي شراكة جديدة لعلامتها التجارية مع شركة شل الملكية الهولندية، وذلك تزامناً مع انطلاق السباق الاختباري قبيل البطولة.

ويجري فريق نيسان إي.دامز اختبارات لثلاثة أيام على حلبة ريكاردو تورمو في فالنسيا بإسبانيا، إلى جانب الفرق العشرة الأخرى التي ستخوض منافسات الموسم المقبل من بطولة سباقات السيارات الكهربائية.

وباعتبارها أول شركة يابانية تدخل عالم فورمولا إي، تأتي مشاركة نيسان على خلفية سجلها الحافل بالإنجازات، حيث بلغت مبيعات الشركة لسيارة نيسان ليف 365 ألف سيارة منذ إطلاق هذا الطراز عام 2010. وقد استفادت الشركة من خبرتها الكبيرة في تصميم وبناء السيارات الكهربائية المستخدمة على الطريق لتطوير سيارتها الكهربائية الجديدة بالكامل، والمخصصة لسباقات فورمولا إي، والتي تضم محركاً كهربائياً ومحولاً وعلبة تروس، جميعها مصممة خصيصاً لسباقات السيارات.

 وقال رول دي فريس، الرئيس العالمي للعلامة التجارية والتسويق في نيسان: "تمثل سباقات فورمولا إي الجانب المتعلق بالأداء في استراتيجية التنقل الذكي من نيسان، وهي رؤيتنا من أجل إحداث نقلة نوعية في أساليب تزويد السيارات بالطاقة، وقيادتها، ودمجها في المجتمع. وباعتبارها الشركة الرائدة عالمياً في مجال تقديم السيارات الكهربائية للمستهلكين، تتطلع نيسان إلى العمل مع شركات الطاقة المرموقة مثل "شل" من أجل تعزيز مفهوم التنقل دون أي انبعاثات ضارة، وذلك من خلال هذه البطولة."

من جانبه، قال يورك فينكه، نائب الرئيس للتسويق العالمي في شركة شل الملكية الهولندية: "يسعدنا إطلاق هذه الشراكة مع شركة مرموقة مثل نيسان، والتي تشاركنا التزامنا بدعم وتطوير نظام نقل منخفض الكربون. واستجابة لطلب المستهلكين، نستثمر بصورة متزايدة في شبكتنا لشحن المركبات الكهربائية، سواء كان ذلك في المنازل أو في أماكن العمل أو في محطات شل. وسوف تساهم هذه الشراكة في تصميم منتجات وخدمات الشحن، سعياً لتحسين تجربة قيادة السيارات الكهربائية للسائقين حول العالم."

ويشارك كل من سباستيان بومي، بطل سباقات فورمولا إي لموسم 2015-2016؛ وزميله أليكس ألبون في قيادة فريق نيسان إي.دامز خلال السباقات الاختبارية الأسبوع المقبل وخلال البطولة المقبلة، والتي تنطلق في 15 ديسمبر. يمثل الموسم الخامس للبطولة أيضاً إطلاق شكل جديد للسباق، وجيل جديد من السيارات المشاركة في سلسلة سباقات فورمولا إي.

وفي هذه المناسبة، قال بومي: " تضيف نيسان من خلال مشاركتها في البطولة الكثير من المعرفة والخبرة في مجال المركبات الكهربائية، وقد مثّل فريق إي.دامز منافساً قوياً منذ البداية، ويحدوني الأمل بأن نحقق نجاحات كبيرة في البطولة."

وأضاف ألبون: "سيمثل السباق الاختباري الأسبوع المقبل الفرصة الأولى للجميع في عالم فورمولا إي لاختبار أنفسهم وقدراتهم مع سياراتهم الجديدة. سوف تكون تجربة جديدة بالكامل لنا جميعاً."

خلفية عامة

نيسان الشرق الأوسط

 يعود تراث نيسان في الشرق الأوسط إلى سنة 1957، عندما بيعت أول سيارة نيسان في المملكة العربية السعودية. ومنذ ذلك الحين اتخذ ميراث نيسان جذوراً عميقة في قلوب سكان الشرق الأوسط بحيث أصبح جزء من حياتهم. كما وتعتبر نيسان إحدى أكثر شركات السيارات نجاحاً وشيوعاً في الشرق الأوسط والتي أنتجت سيارات صغيرة، سيارات دفع رباعي ومركبات تجارية.

في محاولة البحث عن وفهم احتياجات عملاء نيسان المحليين، قامت شركة مركبات نيسان المتحدة بتأسيس المكتب الرئيسي الأقليمي في الشرق الأوسط في دبي سنة 1994، وبذلك أصبحت أول مصنع للسيارات اليابانية يحقق هذا العمل. ويؤدي هذا المكتب لنيسان في المنطقة الحرة للشرق الأوسط مركز تدريب على درجة عالية من مستوى الأداء ويخدم كمكتب تدريب ممتاز وكمركز للاهتمام بالعملاء وخدمتهم.

المسؤول الإعلامي

الإسم
مي علام
البريد الإلكتروني

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن