هيئة السياحة شريك داعم لفعاليات الحفل النهائي لاوسكار السفر العالمية 2011

بيان صحفي
منشور 14 كانون الأوّل / ديسمبر 2011 - 08:44

تدخل الاستعدادات الخاصة باستضافة الدوحة لفعاليات الحفل الختامي لجوائز السفر العالمية WTA في 11 يناير المقبل مرحلة جديدة، حيث أصبحت الهيئة العامة للسياحة شريك داعم للحفل الذي تستضيفه قطر لأول مره.

ويسضيف فعاليات الحفل النهائي لجوائز السفر العالمية الحي الثقافي كتارا منارة الثقافة والفنون في قطر، ومن المنتظر ان يحضر الحفل ابرز صناع القرار السياحي حول العالم.

ويعد الحي الثقافي كتارا الذي افتتح في ظل القيادة الرشيدة لحضرة صاحب السمو الشيخ حمد بن خليفة ال ثاني امير البلاد المفدي، احد ابرز المعالم التي تعبر عن رؤية قطر الطموحة باعتبارها منارة ثقافية دولية، تزخر بالعديد المعالم الثقافية والموسيقية والادبية الرائعة ويتجسد ذلك في دار الاوبرا والمسرح وشاطيء الخليج ومنشات المعارض والمؤتمرات    

من جهته أكد السيد احمد النعيمي رئيس الهيئة العامة للسياحة أن إقامة الحفل النهائي لجوائز السفر العالمية بالدوحة يمثل أهمية خاصة للهيئة العامة للسياحة ، وذلك لعدة أسباب منها أن الحفل الذي تستضيفه الدوحة هو الحفل النهائي والذي غالبا ما كان يقام بأحد الوجهات السياحية الغربية، لذا فان اختيار الدوحة لاستضافة الحفل النهائي لجوائز السفر العالمي يعكس الأهمية التي أصبحت عليها قطر علي الخريطة السياحية الدولية، أضف إلي ذلك إلي أن الحفل النهائي يحظي بأهمية عالمية، حيث يشهد الإعلان جوائز الفائزين علي مستوي العالم في صناعة السياحة والسفر خلال العام.

وأوضح النعيمي قائلا : تقدم الهيئة العامة للسياحة باعتبارها شريك في الحدث كافة أشكال الدعم والمشورة للمنظمين وذلك بهدف الخروج بالحفل بالصورة تعكس المكانة الرفيعة التي أصبحت تتمتع بها قطر علي الخريطة السياحية.

وقال: استضافة الدوحة للحفل النهائي لجوائز السفر العالمية تعكس مدي الثقة التي اصبحت تتمتع بها صناعة السياحة في قطر علي مستوي العالم كما يعكس مدي الامكانيات والتسهيلات التي تتمتع بها البلاد. 

مشيرا الي ان قطر خصصت أكثر من 25 مليار دولار أمريكي لتطوير البنية التحتية السياحية في إطار التحضير لنهائيات كأس العالم 2022. ويعتبر الحفل النهائي لجوائز السفر العالمية جزء من قائمة طويلة من الفعاليات التي تستضيفها وتشمل قطاعات  الفن والثقافة والرياضة والسياحة والسفر. "

من جهته اعرب السيد جراهام إي. كوك، رئيس ومؤسس جوائز السفر العالمية عن سعادته باستاضفة الدوحة للحفل النهائي لجوائز السفر العالمية مشيرا الي ان قطر اصبحت من المحطات السياحية الواعده.

وقال سيحفل الحفل النهائي بحضور ابرز صناع القرار السياحي حول العالم حيث سيشهد الحفل اعلان الفائزين  بالجولة النهائية بجوائز الرواد في الصناعة في القارات الخمس.

وسبق أن استضافت دبي الحفل الخاص بجوائز اوسكار السفر للشرق الأوسط ، كما نالت مدينة انطاليا بتركيا شرف استضافة حفل جوائز منطقة أوروبا ، واستضافت مدينة شرم الشيخ حفل جوائز أفريقيا والمحيط الهندي فيما استضافت بانكوك في تايلاند حفل منطقتي آسيا واستراليا ،واستضافت موناكو حفل جوائز أمريكا والبحر الكاريبي.

جوائز السفر العالمية للعام احد أهم واشمل الجوائز التي تمنح لشركات السفر والسياحة لدعم هذا القطاع، والتي قالت عنها صحيفة وول ستريت جورنال عن جوائز السفر العالمية أنها تعادل جوائز الاوسكار في صناعة السينما.

وتأسست جوائز السفر والسياحة العالمية عام 1993 على يد غراهام كوك للاعتراف والاحتفاء بالامتياز والإجادة في صناعة السفر والسياحة وهي تحظى باحترام واعتراف عالمي كعلامة على الجودة والامتياز. وتعتبر الشركات التي تفوز بتلك الجوائز قد بلغت مستوى تصبو اليه الشركات الأخرى في هذا المجال.

خلفية عامة

وكالة العلاقات العامة

راشيل موريس

راشيل موريس
ص.ب. 55831
الدوحة،
قطر
البريد الإلكتروني

المسؤول الإعلامي

الإسم
راشيل موريس
البريد الإلكتروني

بيانات صحفية سابقة

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن