وحدة رعاية الحروق بمستشفى الوكرة تستقبل 7900 مراجعاً وتجري 263 جراحة العام الماضي

بيان صحفي
منشور 23 أيلول / سبتمبر 2018 - 04:00
وحدة رعاية الحروق في مستشفي الوكرة
وحدة رعاية الحروق في مستشفي الوكرة

تشهد وحدة رعاية الحروق في مستشفي الوكرة تطورات علاجية ملحوظة ، وتعد الوحيدة من نوعها في المستشفيات التابعة لمؤسسة حمد الطبية ، واستقبلت الوحدة في العام الماضي ٧٩٠٠ مراجعاً في العيادات الخارجية ، كما تم علاج ٢٣٠ حالة بالقسم الداخلي فيما بلغت عمليات علاج الحروق ٢٦٣ عملية ، أما قسم التجميل لما بعد الحروق فقد تعامل مع ١٧٥ حالة ، في حين قام قسم العناية المركزة  لحروق الأطفال بعلاج ١٠٨ حالات.

وتقول السيدة بروانه الشيباني – مساعد المدير التنفيذي لمستشفى الوكرة لشؤون التمريض أن وحدة الحروق تستقبل كافه المرضى من جميع المستشفيات في الدولة لتقديم العلاج والرعاية لمصابي الحروق ، حيث تقدم كافة الخدمات العلاجية والعناية الطبية والتمريضية بأعلى معايير الجودة لكافة مرضى الحروق من الجنسين في جميع الفئات العمرية. بجانب مشاركتها مع الجهات الحكومية مثل الدفاع المدني والرعاية الصحية الأولية ووزارة التربية والتعليم والتعليم العالي في تقديم الخدمات التوعوية حول الحروق والإصابات وكيفية التعامل معها وتصحيح المفاهيم الخاطئة حول طرق التعامل مع هذه الحالات .

وتعد وحدة رعاية الحروق في مستشفى الوكرة وحدة علاجية متكاملة وتشتمل على قسم الحروق للمرضى الداخليين وهذا القسم مزوّد بغرفة عمليات متكاملة ويضم أيضاً غرفة استقبال وأخرى للإفاقة ، ويضم هذا القسم وحدة العلاج الوظائفي لتقديم خدمات لمرضى الحروق الذين يتلقون علاجهم داخل المستشفى ، ويتبع الوحدة عيادات الحروق في قسم العيادات الخارجية لمتابعة مرضى الحروق بالإضافة إلى خدمات عيادة التجميل لحالات الحروق.

وتوضح السيدة بروانه قائلة : " هناك حالات حروق مصاحبة بإصابات أخرى تتطلب حالاتهم إجراء جراحات تخصيصة  لا تتوفر في مستشفى الوكرة مثل جراحة المخ والأعصاب أو جراحة الأوعية الدموية ، ففي هذه الحالة يتم علاج المريض في العناية المركزة في مستشفي حمد العام ويتم متابعة حالته من قبل أطباء الحروق من مستشفى الوكرة كدور تكميلي حتى تستقر حالته ومن ثم يتم نقله لقسم الحروق بمستشفى الوكرة لمتابعة حالته واستكمال علاجه من الحروق". وإذا كان المريض الذي يحتاج هذا العلاج التخصصي من الأطفال فهناك  

تنسيق بين قسم العناية المركزة للأطفال بمستشفى حمد العام و مستشفي الوكرة ومستشفي السدرة لتوفير عناية متكاملة لمرضى الحروق من الأطفال .

وتشير السيدة بروانه الشيباني إلى أن وحدة رعاية الحروق في مستشفى الوكرة قد استقبلت خلال العام الجاري من يناير إلى يونيو 2018، (4340) مراجعاً في العيادات الخارجية ، كما تم علاج (125) حالة بالقسم الداخلي  ، كما تعامل قسم العناية المركزة لحروق الأطفال مع (53) حالة، فيما استقبل قسم التجميل  لما بعد الحروق ( 96) حالة خلال الفترة المذكورة .

ويعمل مستشفى الوكرة على توفير بيئة صحية آمنة وفعالة لرعاية مرضى الحروق من خلال تزويد الوحدة بالكوادر الطبية والتمريضية والفنيين المتخصصين المؤهلين لتقديم أفضل الخدمات الطبية والتمريضية وخدمات العلاج الطبيعي والوظائفي وفقاً لأعلى معايير الجودة واستخدام أحدث الأجهزة والتقنيات لعلاج مرضى الحروق .

وفي هذا الإطار توضح بروانه الشيباني الخطط المستقبلية للوحدة قائلة : " نهدف لتطوير الخدمات الطبية والتمريضية من ناحية  تقديم جودة عالية من العناية الطبية والتمريضية لهذه الفئة من المرضى بما يتماشى مع الاستراتيجية الوطنية للصحة  (٢٠١٨ - ٢٠٢٢) ، فمع الارتقاء بتلك الخدمات العمل على الحد من حدوث المضاعفات ؛ يتم كذلك تقديم الخدمات التوعوية للجمهور حول الطرق الصحيحة للتعامل مع الحروق وكيفية تجنبها " .

خلفية عامة

مؤسسة حمد الطبية

تعتبر مؤسسة حمد الطبية المؤسسة الأولى غير الربحية التي توفر الرعاية الصحية في دولة قطر، وقد تم تأسيسها بموجب مرسوم أميري في العام 1979، وهي تدير خمسة مستشفيات متخصصة هى: مستشفى حمد العام، ومستشفى الرميلة، ومستشفى النساء والولادة، ومستشفى الأمل، ومستشفى الخور، وقد شهدت المؤسسة منذ تأسيسها تطوراً متسارعاً في مختلف مرافقها الطبية، مما مكنها من توفير خدمات تشخيصية وعلاجية عالية الجودة لمختلف الأمراض والتي لم تكن متاحة من قبل إلا في مراكز طبية خارج الدولة. 

المسؤول الإعلامي

الإسم
ندى الحاج
البريد الإلكتروني

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن