وزارة الاقتصاد في الإمارات تطلق دليل الإبتكار للشركات

بيان صحفي
منشور 20 شباط / فبراير 2018 - 12:37
سلطان بن سعيد المنصوري، وزير الاقتصاد في الامارات
سلطان بن سعيد المنصوري، وزير الاقتصاد في الامارات

أطلق معالي المهندس سلطان بن سعيد المنصوري وزير الاقتصاد "دليل الإبتكار للشركات في دولة الإمارات العربية المتحدة: نحو رؤية الإمارات 2021" الذي انجزته وزارة الاقتصاد بالتعاون مع المجلس الوطني للبحوث في ايطاليا - معهد البحوث بشأن النمو الاقتصادي المستدام.

وجاء اطلاق الدليل باللغتين العربية والانجليزية في سياق تفاعل الوزارة مع الاستراتيجية الوطنية للابتكار وانسجاما مع فعاليا شهر الامارات للابتكار 2018، والدليل هو نتيجة احدى المبادرات الوطنية للابتكار التي قدمتها وزارة الاقتصاد الى اللجنة الوطنية للعلوم والتكنولوجيا والابتكار المنبثقة عن مجلس الوزراء الموقر وتم اعتمادها ضمن المبادرات الوطنية تنفيذا للاستراتيجية الوطنية للابتكار.

حضر حفل اطلاق الدليل في فندق دوست ثاني –ابوظبي سعادة المهندس محمد احمد بن عبد العزيز الشحي، وكيل وزارة الاقتصاد للشؤوزن الاقتصادية وسعادة عبدالله بن احمد ال صالح، وكيل وزارة الاقتصاد للتجارة الخارجية وسعاد حميد بن سالم، الامين العام لاتحاد غرف التجارة والصناعة في الدولة وعدد من المسؤولين في وزارة الاقتصاد والجهات الاتحادية والمحلية وحشد من المدعوين من القطاع الخاص ورواد الاعمال.

وقال معالي المهندس سلطان بن سعيد المنصوري، في كلمته خلال حفل الاطلاق: يسعدني أن أرحب بكم جميعاً اليوم وخلال شهر الإبتكار، لإطلاق إنجاز متميز لإحدى أهم المبادرات الوطنية للإبتكار والتي أقرتها اللجنة الوطنية للعلوم والتكنولوجيا والإبتكار، المنبثقة عن مجلس الوزراء الموقر، و التي تم اعتمادها ضمن المبادرات الوطنية تنفيذا للإستراتيجية الوطنية للإبتكار وهي إطلاق "دليل الإبتكار للشركات في دولة الإمارات العربية المتحدة: نحو رؤية الإمارات 2021".

وتقدم معاليه بالشكر الجزيل الى قيادتنا الرشيدة متمثلة في صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة حفظه الله، وأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي رعاه الله وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد ابوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، على رؤيتهم الفذة ودعمهم الكبير والمتواصل لتحقيق رؤية الإمارات 2021 لتكون دولتنا واحدة من افضل دول العالم.                

واشار معاليه الى ان دولة الإمارات أصبحت مركزا دوليا هاما لريادة الأعمال والإبتكار نظرا لتوفير البيئة التشريعية والإستثمارية الجاذبة وفقا لأفضل المعايير الدولية وبناء المؤسسات المختصة وتعزيز دور الإبتكار الذي أصبح يشكل جوهر السياسات الاقتصادية للدولة والإنتقال نحو اقتصاد معرفي تقوده كوادرنا الوطنية المتميزة.

ولفت معاليه الى ان وزارة الإقتصاد تقوم بنشر هذا الدليل استمرارا لدورها المحوري  في دعم القطاع الخاص والمساهمة في نشر ثقافة الإبتكار على مستوى الدولة بالتعاون مع كافة الشركاء الإستراتيجيين على المستوى الإتحادي والمحلي وخاصة دوائر التنمية الإقتصادية وغرف التجارة والصناعة والعمل سويا على تشجيع الشركات العاملة بالدولة بكافة فئاتها على الإستفادة من هذ الدليل تعزيزاً لتنافسية اقتصادنا الوطني.

واضاف معاليه في كلمته ان دولة الإمارات العربية المتحدة تعتبر الدولة الأولى عالميا التي تدخل في شراكة كاملة بين القطاعين الحكومي والخاص نحو الإبتكار في كافة القطاعات الاقتصادية.. منوها ان وزارة الإقتصاد قد أخذت على عاتقها مسؤولية دعم الشركات بالدولة الكبيرة منها والصغيرة والمتوسطة  بكافة فئاتها والتواصل معها لتمكينها من تعزيز تنافسيتها من خلال تطبيق الإبتكار على كافة جوانب عملها مما سيساهم بشكل فاعل في تعزيز تنافسية الدولة عالميا.

وأوضح معاليه ان الدليل يتميز بجملة من الميزات الهامة منها: الجمع بين الجانب العلمي والعملي من حيث التعريف بالإبتكار وأنواعه وأهمية الإبتكار في اقتصاديات الدول المتقدمة للشركات الكبيرة والصغيرة والمتوسطة  وعلاقة الإبتكار بالبحث والتطوير (R&D).

كما يركزّ الدليل على أهمية الإبتكار في نجاح الشركات وعلاقة الإبتكار بإستمرارية نجاح الشركات في ظل زيادة المنافسة وضرورة توفير بيئة أعمال إبتكارية وفرق عمل تتميز بفهم عميق للإبتكار واحتياجات السوق ومراعاة ضوابط المنافسة محليا ودوليا والإبتكار في توفير الموارد المالية ودور وسائل التواصل الإجتماعي في تنمية إبتكار الشركات وتحقيق نجاحات نوعية.

ومن ميزات الدليل ايضاً انه يقدم دراسة مستفيضة لحالات النجاح والتحديات والصعوبات التي تواجه الشركات بشأن الإبتكار وكيفية التغلب عليها في (6) دول متقدمة و هي كندا والسويد وكوريا الجنوبية وألمانيا واليابان والصين وقد تم مراعاة كافة تلك التجارب مع الواقع الإماراتي مما يعزز إمكانية تعظيم الإستفادة للشركات في الدولة من نماذج الإبتكار التي يعرضها الدليل.

واشار معاليه الى ان الفريق المختص بوزارة الإقتصاد الذي أشرف على إعداد دراسة الدليل مع فريق الباحثين والعلماء في المجلس الوطني للبحوث في إيطاليا – معهد البحوث بشأن النمو الاقتصادي المستدام - سيقوم بتقديم العديد من ورشات العمل بالتعاون مع غرف التجارة و الصناعة بالدولة لتعميم الفائدة باقصى درجة ممكنة.

وتوجه معاليه في ختام كلمته بالشكر للجانب الإيطالي من خلال الحكومة الإيطالية متمثلة في وزارة التنمية الإقصادية والجهود الحثيثة التي قام بها الفريق المشترك لوزارة الإقتصاد ومجلس الأبحاث الوطني - معهد البحوث بشأن النمو الإقتصادي المستدام  بالجمهورية الإيطالية على لتعزيز الشراكة الإستراتيجية مع وزارة الإقتصاد منذ سنوات عديدة و توقيع مذكرة التفاهم التي سمحت لهذا التعاون الإستراتيجي ان يؤتي ثماره بهذا المستوى الراقي بين الدولتين ..ونظرا للمسؤولية الجسيمة التي تقع على اكتافنا في تحقيق رؤية قيادتا الرشيدة 2021 وجعل الإمارات واحدة من أفضل دول العالم، فإن هذه المبادرة الوطنية وهذا الدليل سيكون رافداً يساهم في تحقيق هذا الهدف السامي.

ومن جانبه قال سعادة حميد بن محمد بن سالم الأمين العــــام لإتحاد غرف التجارة و الصناعة بالدولة في كلمته خلال حفل الاطلاق يسرني أن أشارك معكم في حفل إطلاق هذه المبادرة الوطنية المتميزة كإحدى الفعاليات الهامة في شهر الإبتكار، وهي مبادرة الإبتكار لوزارة الإقتصاد: "دليل الإبتكار للشركات في دولة الإمارات العربية المتحدة: نحو رؤية الإمارات 2021".

و اشار سعادته الى ان القطاع الخاص بالدولة يعتبر أحد الشركاء الاستراتيجين للقطاع الحكومي في تحقيق رؤية الإمارات 2021، التي تبنتّها قيادتنا الرشيدة وتم تشكيل فرق عمل من كافة الوزارات والجهات الإتحادية والمحلية لتحقيقها.

واشار ان هذه المبادرة تشكل جسر تواصل قوي بين وزارة الإقتصاد وبين كافة الشركات العاملة بالدولة للإنتقال نحو الإبتكار الذي أصبح جوهر السياسات الإقتصادية للدولة وصولا الى اقتصاد معرفي تنافسي.. خاصة  وإن القطاع الخاص الاماراتي يتميز بحرصه على متابعة كل ما هو جديد من ابتكارات تكنولوجية وأفضل الممارسات العالمية لكي يواكب التطور السريع الذي تشهده الدولة والتي اصبحت مركزا عالميا للتجارة والإستثمار والإبتكار. ومما لا شك فيه، أن دليل الإبتكار للشركات سوف يساهم في تطوير ودعم الشركات العاملة بالدولة بالبدء في تطوير عملها ووزيادة انتاجيتها لتمكينها من تعزيز قدراتها التنافسية في الإقتصاد الوطني والعالمي وصولا الى تحقيق رؤية الإمارات 2021.

وتوجه سعادته في ختام كلمته بالشكر الجزيل الى وزارة الإقتصاد على دعمها المستمر للقطاع الخاص وعلى إنجاز دليل الإبتكار مع المجلس الوطني للبحوث في إيطاليا لتعزيز تنافسية الشركات العاملة بالدولة.

واشتمل الدليل على ثلاثة فصول، وسلّط الفصل الاول بعنوان مقدمة في الابتكار الضوء على تعريف الابتكار وانواعه واهمية الابتكار في اقتصاد اليوم والشركات الصغيرة والمتوسطة والابتكار، والشركات الكبيرة والابتكار، والشركات الناشئة الابتكارية واخيرا الابتكار والبحث والتطوير كأدوات اساسية لنجاح وإتمام الشركات.

اما الفصل الثاني فانه بعنوان دور الابتكار في نجاح الشركات وتناول العلاقة بين الابتكار واستمرارية الاعمال التجارية وبيئة الاعمال الابتكارية وإدارة فريق ابتكاري والابتكار والموارد المالية والابتكار بين المنافسة والتعاون واخيراً وسائل التواصل الاجتماعي والابتكار.

اما الفصل الثالث والاخير من الدليل فجاء بعنوان "امثلة دولية على تأثير الابتكار على نجاح الشركات" وتناول تجار ونماذج من اهم الدول الرائدة في مجال الابتكار وتشمل كندا، السويد، كوريا الجنوبية، المانيا، اليابان، الصين.

وجاء إصدار وزارة الاقتصاد لهذا الدليل استمراراً لدورها المحوري في دعم القطاع الخاص والمساهمة في نشر ثقافة الابتكار على مستوى الدولة وتشجيع الشركات العاملة في الدولة بكافة فئاتها على الاستفادة من الدليل تعزيزا لتانفسية اقتصادنا الوطني.

خلفية عامة

وزارة الاقتصاد الإمارات العربية المتحدة

دولة الإمارات العربية المتحدة أصبحت واحدة من الأسواق في العالم الأكثر حيوية و وزارة الاقتصاد تعمل على خلق اقتصاد معرفي تنافسي ومتنوع بكفاءات وطنية، مهمتها سن وتحديث التشريعات المنظمة والمشجعة لبيئة الأعمال الاقتصادية وتنمية الصناعات والصادرات الوطنية وتقديم الخدمات وتشجيع الاستثمار وتنظيم قطاع المشاريع الصغيرة والمتوسطة و حماية حقوق المستهلك والملكية الفكرية و تنويع الأنشطة التجارية بقيادة كفاءات وطنية ووفقاً لمعايير الإبداع والتميّز العالمية واقتصاديات المعرفة، بما يساهم في تحقيق النمو المتوازن والمستدام للدولة.

معلومات للتواصل

وزارة الاقتصاد الإمارات العربية المتحدة
المكتب الرئيسي في ابو ظبي،
شارع حمدلن، مبنى سمعان،
بجانب برج غيث،
ابو ظبي،
الامارات العربية المتحدة.
هاتف
فاكس
0097126260000
البريدالإلكتروني

"قاطع الرؤوس" في قبضة الاستخبارات العراقية

منشور 23 شباط / فبراير 2019 - 09:39
مقاتلين من داعش/ أرشيفية
مقاتلين من داعش/ أرشيفية

أعلنت الاستخبارات العسكرية العراقية، أمس الجمعة، عن اعتقال قاطع الرؤوس في "داعش" على الحدود العراقية السورية، الذي ظهر في أكثر من فيديو وهو ينفذ عمليات إعدام.

وقالت المديرية في بيان على صفحتها في موقع "فيسبوك" إن "مفارز مديرية الاستخبارات العسكرية في الفرقة 15 ، وإثر معلومات استخبارية دقيقة، ألقت القبض على أحد الإرهابيين الذين تسللوا عبر الحدود العراقية السورية والمعروف بـ (قاطع الرؤوس)".

وأضافت أن "هذا الشخص معروف بقاطع الرؤوس"، وأنه "ظهر بعدة إصدارات للدواعش أمام أشخاص قام بقطع رؤوسهم في العراق وسوريا".

 


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك

المسؤول الإعلامي

الإسم
أورينت بلانيت للعلاقات العامة والتسويق
البريد الإلكتروني

بيانات صحفية سابقة

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن