وزارة الاقتصاد في الامارات تبحث تحضيرات أعمال الدورة الثانية للجنة الاقتصادية المشتركة مع كندا

بيان صحفي
منشور 28 آذار / مارس 2018 - 07:11
استعرض اللقاء مجالات التعاون القائمة ومعدلات التبادل التجاري بين البلدين، والذي سجل حوالي 4 مليار دولار عام 2017.
استعرض اللقاء مجالات التعاون القائمة ومعدلات التبادل التجاري بين البلدين، والذي سجل حوالي 4 مليار دولار عام 2017.

بحث سعادة المهندس محمد أحمد بن عبد العزيز الشحي وكيل وزارة الاقتصاد للشؤون الاقتصادية مع سعادة تيموني سارجينت، نائب وزير التجارة الدولية الكندي، علاقات التعاون الاقتصادي والتجاري القائمة بين البلدين.

جاء ذلك خلال اللقاء، الذي عقد بمقر الوزارة بدبي، بحضور سعادة ايمانويل كمريانكيس، القنصل العام الكندي بالدولة، والسيدة ايمي ستاركي، المفوض التجاري بالدولة، وعدد من مسؤولي ومستشاري الجانبين.

استعرض اللقاء مجالات التعاون القائمة ومعدلات التبادل التجاري بين البلدين، والذي سجل حوالي 4 مليار دولار عام 2017. كما تناول الجانبان مناقشة التحضيرات الخاصة بانعقاد أعمال الدورة الثانية من اللجنة الاقتصادية الإماراتية-الكندية المشتركة والمقرر عقدها خلال النصف الثاني من العام الجاري.

قال سعادة المهندس محمد أحمد بن عبد العزيز الشحي، إن العلاقات الاقتصادية الإماراتية الكندية تتمتع بالعديد من مقومات النمو في ظل ما يطرحه اقتصاد البلدين من قدرات وإمكانيات واعدة.

وتابع أن المرحلة الماضية شهدت العديد من الخطوات الإيجابية لتعزيز أواصر الشراكة الاقتصادية والتجارية بين البلدين خاصة مع انعقاد الدورة الأولى من اللجنة الاقتصادية المشتركة في مدينة أتاوا، والتي ساهمت في تسليط الضوء على العديد من القطاعات ذات الاهتمام المتبادل وسبل تطوير شراكات نوعية على المستويين الحكومي والقطاع الخاص، وكان من أبرزها قطاعات الطاقة والطاقة المتجددة والمنتجات الزراعية والابتكار والمشاريع الصغيرة والمتوسطة والتكنولوجيا والنقل.

وأضاف الشحي أن المرحلة المقبلة تحمل العديد من الفرص لتنمية أطر الشراكة القائمة في القطاعات ذات الاهتمام المتبادل، مشيرا إلى أهمية مواصلة العمل على تطوير جوانب التعاون في مجال الطيران المدني لما له من أثر إيجابي على التعاون التجاري والسياحي وحركة المستثمرين ورجال الأعمال ومن ثم دفع مستوى العلاقات الاقتصادية والتجارية إلى أفاق أكثر تقدما.

واستعرض الشحي أبرز محددات رؤية الإمارات 2021 والمشروعات التنموية الجاري تنفيذها والفرص المتاحة أمام القطاع الخاص والمستثمرين وإمكانية التعاون المشترك مع الجانب الكندي.

ومن جانبه، أكد سعادة تيموني سارجينت، نائب وزير التجارة الدولية الكندي، على أهمية العلاقات الاقتصادية التي تربط البلدين، مع وجود فرص واسعة لتنويع قاعدة التعاون الاقتصادي المشترك بالاستفادة من القدرات والإمكانات المتاحة لدى الطرفين.

وأشار إلى أهمية المخرجات التي نتجت عن الدورة الأولى من اعمال اللجنة الاقتصادية المشتركة بين البلدين، والرغبة في مواصلة البناء على ما تحقق من تقدم ملموس في العلاقات الاقتصادية والتجارية المشتركة، واستكمال أطر وأليات توثيق روابط التعاون خلال اجتماعات الدورة الثانية من اللجنة الاقتصادية المشتركة العام الجاري.

وقال نائب وزير التجارة الدولية الكندي أن بلاده تنظر للإمارات باعتبارها شريك اقتصادي مهم في المنطقة وتحرص على دفع كل جهود التعاون الرامية إلى تطوير تلك الشراكات الاقتصادية والاستثمارية إلى أفاق تلبي الطموحات وتخدم السياسات الاقتصادية والتنموية للطرفين.

خلفية عامة

وزارة الاقتصاد الإمارات العربية المتحدة

دولة الإمارات العربية المتحدة أصبحت واحدة من الأسواق في العالم الأكثر حيوية و وزارة الاقتصاد تعمل على خلق اقتصاد معرفي تنافسي ومتنوع بكفاءات وطنية، مهمتها سن وتحديث التشريعات المنظمة والمشجعة لبيئة الأعمال الاقتصادية وتنمية الصناعات والصادرات الوطنية وتقديم الخدمات وتشجيع الاستثمار وتنظيم قطاع المشاريع الصغيرة والمتوسطة و حماية حقوق المستهلك والملكية الفكرية و تنويع الأنشطة التجارية بقيادة كفاءات وطنية ووفقاً لمعايير الإبداع والتميّز العالمية واقتصاديات المعرفة، بما يساهم في تحقيق النمو المتوازن والمستدام للدولة.

"قاطع الرؤوس" في قبضة الاستخبارات العراقية

منشور 23 شباط / فبراير 2019 - 09:39
مقاتلين من داعش/ أرشيفية
مقاتلين من داعش/ أرشيفية

أعلنت الاستخبارات العسكرية العراقية، أمس الجمعة، عن اعتقال قاطع الرؤوس في "داعش" على الحدود العراقية السورية، الذي ظهر في أكثر من فيديو وهو ينفذ عمليات إعدام.

وقالت المديرية في بيان على صفحتها في موقع "فيسبوك" إن "مفارز مديرية الاستخبارات العسكرية في الفرقة 15 ، وإثر معلومات استخبارية دقيقة، ألقت القبض على أحد الإرهابيين الذين تسللوا عبر الحدود العراقية السورية والمعروف بـ (قاطع الرؤوس)".

وأضافت أن "هذا الشخص معروف بقاطع الرؤوس"، وأنه "ظهر بعدة إصدارات للدواعش أمام أشخاص قام بقطع رؤوسهم في العراق وسوريا".

 


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك

المسؤول الإعلامي

الإسم
أورينت بلانيت للعلاقات العامة والتسويق
البريد الإلكتروني

بيانات صحفية سابقة

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن