وزير الاقتصاد في الامارات يجتمع مع رئيس وزراء ماليزيا لتعزيز العلاقات بين البلدين

وزير الاقتصاد في الامارات يجتمع مع رئيس وزراء ماليزيا لتعزيز العلاقات بين البلدين
4.00 6

نشر 05 شباط/فبراير 2018 - 07:13 بتوقيت جرينتش

شارك بتقييم المحتوى:

 
PRINT Send Mail
التعليقات (0)
سلطان بن سعيد المنصوري، وزير الاقتصاد خلال اجنماعه مع محمد نجيب، رئيس وزراء ماليزيا.
سلطان بن سعيد المنصوري، وزير الاقتصاد خلال اجنماعه مع محمد نجيب، رئيس وزراء ماليزيا.

استقبل فخامة محمد نجيب تون عبد الرزاق، رئيس وزراء ماليزيا في مقر الحكومة الماليزية، اليوم الاثنين معالي المهندس سلطان بن سعيد المنصوري، وزير الاقتصاد، والوفد المرافق له، وذلك في العاصمة كوالالمبور، حيث تناول اللقاء بحث جوانب التعاون المشترك، وتعزيز مسيرة العلاقات بين البلدين الشقيقيين في ضوء حرص القيادة الرشيدة في دولة الإمارات العربية المتحدة، ومملكة ماليزيا على الارتقاء برؤى الشراكة، وتمتين العلاقات الثنائية، ونقلها لآفاق أرحب لاسيما على الصعيد الاقتصادي والاستثماري، بعدما شهدت العقود الماضية تطور وازدهار مسيرة العلاقات على كافة الصعد.

حيث أكد معالي رئيس وزراء ماليزيا، لوفد الدولة،على أهمية تعزيز علاقات بلاده مع دولة الإمارات في ضوء تقارب مفاهيم ومسارات التنمية، وتشابه أيدلوجيا الانفتاح الاقتصادي، والمجريات الاقتصادية في البلدين الشقيقين، وهو ما يعطي مؤشراً قوياً على أهمية فتح نافذة للمستثمرين ورجال الأعمال، والكيانات والمؤسسات الحكومية والخاصة في كلا البلدين تستعرض سبل تعزيز التعاون ومناقشة فرص التعاون وتبادل الخبرات، وتأسيس المشاريع المشتركة.

ورحب معالي رئيس وزراء ماليزيا، بمعالي المهندس سلطان بن سعيد المنصوري وبوفد دولة الإمارات المشارك في ملتقى الأعمال الإماراتي الماليزي الذي تستضيفه ماليزيا بالمشاركة مع وزارة التجارة والصناعة الماليزية، مؤكداً أن الاستثمارات الإماراتية في ماليزيا تجد كامل الترحيب، والتسهيلات، متمنياً ان تشهد العلاقات بين البلدين المزيد من الازدهار. كما نقل له تحيات حكومة ماليزيا وتقديرها للقيادة الرشيدة لدولة الإمارات.

من جانبه أكد معالي المنصوري خلال اللقاء، أن دولة الإمارات، في ظل رؤية وتوجيهات قيادتها الرشيدة بأهمية تعزيز الانفتاح وتعزيز رؤى التقارب مع كافة دول العالم، تدرك أن تجربة التطور التي حققتها ماليزيا منذ تسعينات القرن الماضي إنما تعزز من نهج الشراكة بين البلدين، في ضوء تناغم رؤى التنمية وايدلوجيا التسامح وقبول الأخرين مما يعني أهمية توطيد العلاقات الاقتصادية لما فيها صالح البلدين.

وقد نقل المنصوري لمعالي رئيس وزراء ماليزيا تحيات وتقدير قيادة دولة الإمارات، لملك وحكومة وشعب ماليزيا، بأن تشهد ماليزيا المزيد من التقدم والأزدهار.

كما قدم معالي سلطان المنصوري، نبذة عن أبرز التطورات التي حققتها دولة الإمارات  والأهداف المأمولة من تنظيم وانعقاد ملتقى الأعمال الإماراتي الماليزي والمخرجات المرجو منه. كما استعرض معاليه في لقاءه مع فخامة رئيس الوزراء الماليزي، استراتيجية دولة الإمارات للابتكار ودعم المشاريع الصغيرة والمتوسطة مؤكداً الأهمية البالغة التي توليها قيادة دولة الإمارات لتعزيز رؤى وطروحات الابتكار في مسيرة الاقتصاد الوطني وكذلك الثقل الاستراتيجي للمشاريع الصغيرة والمتوسطة، كونها تمثل قاعدة أساسية لنمو وأزدهار الاقتصاد الإماراتي.

وقد ناقش اللقاء تعزيز مسيرة التعاون ولا سيما في مجالات الابتكار وريادة الأعمال، وتعزيز الشراكة في مجالات تطبيق المعايير الدولية للأطعمة الحلال والتعاون في المجالات المتعددة للاقتصاد الإسلامي، فضلاً على بحث سبل الارتقاء بقنوات الشراكة في القطاع السياحي بين البلدين. كما تضمن اللقاء مناقشة طلب الحكومة الماليزية، تسيير رحلات طيران مباشرة من دولة الإمارات إلى منطقة لنكاوي السياحية.

حضر اللقاء كل من معالي/ ي. داتو سري موستابا محمد، وزير التجارة الدولية والصناعة الماليزي، وسعادة / خالد غانم الغيث، السفير فوق العادة، والمفوض لدى دولة الإمارات العربية المتحدة لدى ماليزيا، وسعادة عبد الله آل صالح، وكيل وزارة الاقتصاد لشؤون التجارة الخارجية، من الجانب الاماراتي، حيث تم تبادل الصور التذكارية.

اضف تعليق جديد

Avatar